كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الإنترنت يتعافى تدريجياً وعودة الخدمة تماماً 31 ديسمبر


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]يعكف مجموعة من الخبراء في محاولة لإصلاح العطل الذي أصاب كابلات الاتصالات الموجودة تحت البحر المتوسط قرب مدينة الاسكندرية المصرية والتي تربط بين أوروبا والشرق الأوسط وآسيا.
وأكد مصدر بوزارة الاتصالات المصرية أنه يتوقع أن تتحسن خدمة الانترنت اليوم بشكل تدريجي في مصر لتصل كفاءتها الى 50 بالمائة .
وطالب المصدر في تصريح له اليوم كافة الاجهزة والمؤسسات المصرية والشركات باختبار خدماتها الدولية فورا ودون الانتظار ليوم غد، متوقعا أن التحسن التدريجي في الخدمة سيصل ما بين 50 الى 60 بالمائة .
وأوضح أن السلطات الايطالية قد اعلنت عن انقطاع خمسة كابلات بحرية قرب سواحلها، فيما اعلنت شركة فرانس تليكوم للاتصالات أنه يجري حاليا العمل على الحد من اضطراب الاتصالات الهاتفية والانترنت في اوروبا ومنطقة الشرق الاوسط واسيا رغم استمرار الانقطاع ثلاث كابلات تحت البحر المتوسط وذلك من خلال وضع مسار بديل للاتصالات عبر الولايات المتحدة الامريكية .
وأشارت الشركة إلى أن الاتصالات الجارية بين اوروبا والمنطقة يتم العمل على اعادة توجيهها عبر الولايات المتحدة الامريكية كحل مؤقت يعمل حاليا بشكل جيد نتيجة انخفاض الضغط على الاتصالات بسبب عطلة نهاية الاسبوع، مشيرة الى انه من المتوقع ان يتم اصلاح احد الكابلات الثلاثة التي انقطعت في 25 ديسمبر الحالي على ان تعود حالة الاتصالات الهاتفية والانترنت الى طبيعتها بحلول يوم 31 ديسمبر أو مطلع يناير القادم .
وكانت شركة فرانس تليكوم للاتصالات قد أعلنت في بيان أصدرته بشأن أحد الأعطال “أن سبب الانقطاع الذي تم رصده في البحر المتوسط بين صقلية وتونس، في الأجزاء التي تربط بين صقلية ومصر يظل غير واضح”.
واوضح المتحدث باسم الشركة الفرنسية أن سفينة اصلاح تابعة لها ستصل صباح الاثنين الى موقع القطع في الكابلات بين جزيرة صقليه وتونس لاصلاح الخطوط التي تربط بين ايطاليا ومصر .
ويعتقد أن 65 في المائة من الاتصالات مع الهند قد انقطعت، بينما تضررت الاتصالات مع كل من مصر وسنغافورة وماليزيا والسعودية وتايوان وباكستان بدرجة كبيرة.
وكان نفس الخط قد تعرض في بداية العام الجاري لعطل في المنطقة نفسها القريبة من سواحل مصر الشمالية، وقد تسبب هذا العطل في قطع خطوط الإنترنت في عدد من البلدان، وأدى العطل إلى توقف شبكة الانترنت في مصر بنسبة بلغت 80 في المائة.
المصدر :محيط [/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.