كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

والي الشمالية: لن نضحي بالأمن مقابل الذهب



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أكد الدكتور إبراهيم الخضر الحسن والي الولاية الشمالية ومرشح المؤتمر الوطني لذات المنصب في الانتخابات المرتقبة أن حكومته لن تضحي بالأمن مقابل الذهب لأن أمن وحياة المواطن ضرورات مقدمة على مادونها. وأشار في حوارمع «الوطن» إلى أن عدد المشتغلين في مناطق التعدين الأهلي يبلغ خمسة وثلاثين ألف شخصاً جاءوا للولاية من انحاء السودان المختلفة ،موضحاً أن الولاية تعمل كل مافي وسعها لتشجيع التعدين الأهلي وفق المقتضيات القانونية.

فيما تتعامل مع الشركات الوطنية والأجنبية بذات الكيفية ووفقاً للموجهات الصادرة من وزارة التعدين الاتحادية، وأوضح الدكتور إبراهيم الخضر أن الولاية قدمت خيارات حلول المشكلة التي نشبت بين محلية دنقلا وإحدى الشركات العاملة في التعدين عن الذهب إلا أنها رفضت الحل التوفيقي الذي كان سيحسم المشكلة وآثرت أن يتم تجاوز الحالة الأمنية على حساب مصلحتها وهذا مالا سنفعله.

وقال والي الولاية الشمالية إنه يجزم أن معتمد محلية دنقلا ليست له لديه مصلحة شخصية فيما حدث وإنما آثر المصلحة العامة، حيث أن الخدمات المساعدة التي تصدقها المحلية بمناطق التعدين الأهلي قد حققت إيراداتها ربطاً مقدراً أسهم في تنفيذ عدد من الخدمات في المحلية، والتي تتمثل في صيانة المدارس والمرافق الصحية والكتاب المدرسي ، وسفلتة بعض الطرق الداخلية، وأعمدة الكهرباء، وقد أسهمت عائدات الخدمات المساعدة بمناطق التعدين الأهلي في رفد مدارس المحلية في بند الإجلاس المدرسي ما يقارب مبلغ ثلاثة ملايين جنيه«ثلاثة مليار جنيه». وعلى ذات الصعيد، نفي والي الولاية الشمالية بشدة وبقسم مغلظ أن تكون له أو لأشقائه أي استثمارات في مناطق تعدين الذهب بالولاية. وأكد أن من يثبت ملكيته أو لأحد أشقائه لـ«بئر» فعليه تقديم الدليل وأنه جاهز للمقصلة.

«نص الحوار غد بإذن الله تعالي».

صحيفة الوطن[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.