كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

فاطمة الصادق .. عثرات في مشوارها الإذاعي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]باتت جماهير المريخ لا تطيق رؤية فاطمة الصادق في البرامج التي تقدمها قناة النيلين التي لم تجد غير الإعلامية التي لا تجد الرضاء والقبول من أنصار الناديين معاً ، ووجد حديثها قبل المباراة استهجاناً شديداً من قِبل جماهير المريخ بعد أن ذكرت في حديثها عبارة أظهرت ميولها بشكل سافر عندما قالت في حالة فوز المريخ في المباراة ” لا قدر الله ” وهو مالم يرض أنصار الفرقة الحمراء ، ولا تجد الكاتبة رضاء الكثير من أنصار الأزرق بعد أن ظلت تستخف برئيس نادي الهلال السيد الأمين البرير وتكتب عنه ” بربوري ” الأمر الذي يعتبره عدد كبير من الأهلة استهتاراً برئيس النادي .

فاطمة الصادق الكاتبة يتحدث كثيرون عن أنها تفتقد لكل مميزات المذيعة الناجحة .

صحيفة اليوم التالي
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        لا والله بل هى مزيعه ناجحه واعلاميه فزه لكن المابتلحكه جدعه والي الامام استاذه فاطمه الصادق

        الرد
      2. 2

        [FONT=Arial][SIZE=5][B]والله ياحاقد انت __فاطمة الصادق متمكنة وتجد قبول كبير من كل الناس [/B][/SIZE][/FONT]

        الرد
      3. 3

        فاطمة الصادق الله جابو قريبة لاعب الهلال السابق المشطوب معتز رابح صحيفة تكتب من منطلقات شخصية وتحركها دوافع شخصية لمهاجمة بعض الإداريين ومدح البعض الآخر والدليل على انه ليست لديها مباديءانها كانت تشجع المريخ وانقلبت بعد ذلك لتشجع الهلال وفي الهلال تمدح بعض الأشخاص وليس الكيان .

        الرد
      4. 4

        المصيبة كمان بقت تكتب في السياسة!! وتنتقد المعارضة وتكيل لها السباب..فعلا هذا زمانك يا فاطمة..زمن الرويبضاء

        الرد
      5. 5

        لو ما إشتغلت للبرير صلاح إدريس بقطع منها المصروف وبشوته بره قناة قون.

        الرد
      6. 6

        ناس التلفزيون القومي ميولم وااااضح (( رضي )) الإذاعة القومية أوضح من الشمس (( عبد الرحمن )) بقت علي فاطمة يا مزمل والله والله غيرك زول مضيع المريخ و أهله مافي هذه أمور إنصرافية شوف قبل الديربي كلامك كان كيف حتي الواحد فينا ضمن النتيجة وبعد الكورة المعلوم (( نهواك في كل الظروف ))و كل مرة نصدقك البرنس و الحضري قال كلاتشي حالف ووووووو ……….. النتيجة إمتلاء خزائنكم بالجنيهات وهاك يا ضحكات وزيادة في الصحف و الإنتاج هلا هلا ((برنس ))

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.