كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الحملة السودانية لنصرة غزة – دعوة للمشاركة


شارك الموضوع :

مسيرة الحملة السودانية لنصرة غزة
اللجنة الطبية للإغاثة
منذ البدايات الأولي لمأساة غزة بادرت المؤسسة الوطنية الصحية لعمل حملة عاجلة لإغاثة ضحايا العدوان الإسرائيلي الجبان علي قطاع غزة حيث تم تكوين الحملة السودانية لنصرة غزة ومن ثم كانت لجنة الإغاثة الطبية
وتعتبر هذه النفرة أول عمل لهذه المؤسسة الوليدة برئاسة البروفسير/محمد سعيد الخليفة وتداعت جميع قطاعات المهن الصحية لتلبية نداء الواجب تجاة الإخوة في غزة.. وكانت ملحمة العون الصادقة حيث كان أفراد اللجنة الطبية في حالة أجتماعات دائمة ومستمرة ليل نهار في مقر المؤسسة الوطنية الصحية نهاية شارع البلدية وغرب كلية الأشعة جامعة السودان وتحول المقر إلي خلية نحل وعمل دؤب في سباق مع الزمن ونحن ندري كم هم في أمس الحاجة إلي زجاجة دم أو فتيل دواء أو تجهيزات جراحية تنقذ الجرحي في ميدان المعركة … لذا كان كل واحد يستشعر عظم المسئولية التي علي عاتقه وظل مقر المؤسسة الوطنية الصحية يستقبل الدعم والغوث و(الفزع) من جميع الشركات الخاصة والهيئات الرسمية والشعبية ومن الأفراد والخيرين وحقيقة كم كانت رائعة صورة تدافع جميع فئات الشعب السوداني عاملين في الحقل الطبي والطلاب والمراة وغيرهم دون فرز وهم يقدمون الدعم العيني والمادي بل حتي بزجاجات الدم حيث بلغت الحيرة أشدها لدي أفراد اللجنة الطبية داخل المقر وهم ينظرون لحشود المساهمين في الحملة الظافرة لنصرة غزة…
وخلال وقت وجيز للغاية تمكنت الحملة من جمع كميات مقدرة من الدعم الطبي والعيني حيث سيرت طائرة الدعم الطبي الثالثة وهي تحمل 5 طن من مختلف (الأجهزة والمعدات الطبية المتكاملة والأدوية المنقذة للحياة+1000 زجاجة دم إضافة إلي عدد (13) طبيب أخصائي في مختلف التخصصات.
حيث كان وداع هذا الفوج في يوم الثلاثاء 13/1/2009 في مقر المؤسسة الوطنية الصحية وشرف الإحتفال د.مندور المهدي ود.الفاتح محمد سعيد وزير النقل وكانت الكلمات تخرج كطلقات المدافع قوية تهتز لها الإفئدة وكل يمني نفسه بشرف الذهاب إلي غزة وكم كانت لحظات الوداع مؤثرة في مطار الخرطوم والجميع قلوبهم تخفق لعظم المهمة وفرحة ال(13) طبيب الذين وقع عليهم الإختيار كانت لا توصف وهم سيلحقون بركب المقاومة داخل غزة يقدمون الدواء والعلاج وفي نفوسهم خواطر قرأناها في عيونهم لعمل أكثر من ذلك وطارت الطائرة الميمونة تحفها الدعوات بوصول جميع مافيها إلي داخل غزة وقد كان حيث كانت فرحتنا عظيمة وهم يهاتفونا من داخل الأرض الغالية (غزة) مساء الأربعاء 14/1/2009 ، حيث نؤكد أن أطباؤنا الأشاوس هم ومنذ نهار الأربعاء 14/1/2009 داخل غزة الحبيبة مع أخوانهم في المقاومة الباسلة ونقول للجميع (أنهم فتية امنوا بربهم وزدناهم) وتتواصل أعمال اللجنة الطبية بمقر المؤسسة الوطنية الصحية يوميا لشحذ الهمم والدفع بمزيد من الدعم والعون لغزة وهي دعوة مفتوحة دون حجاب لكافة أفراد الشعب السوداني دون فرز لتقديم المساهمات والدعم لنصرة أهل وأبطال غزة الميامين (فأن لم نقذف بمدافعنا ..فلنقذف بما معنا)( سنحارب اليهود بلا حدود) وذلك بمقر المؤسسة الوطنية الصحية نهاية شارع البلدية وغرب كلية الأشعة جامعة السودان.

تلفونات ثابت (0120725533-0120725532)

موبايل (0912303303-0912382443-0122456931)

ت إعلام المؤسسة(0914846444)-(0121437448

مشاهد من حملة الدعم ووداع الوفد الذي غادر إلى غزة

سيرت اللجنه الطبيه يوم 20/1/2009م طائرة مساعدات طبيه هي الربعه خلال اسبوعين محمله ب 8 طن من الادويه والمعدات الطبيه والاجهزه المتخصصه للجراحه و2000 زجاجة دم الي غزه ورافق الطائره وفد طبي من 12 طبيب متخصص والوفد بقيادة البروف أحمد سليمان ومازالت الحمله مستمرة لاستقبال الدعم من كل القطاعات الطبيه وشركات الادويه

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        انصروا اخوانكم في دارفور اولا وسيروا الطائرات لاخوانكم في المناصير الساكنين في العراء اولا وقبل غزة .. غزة الاهلها كانت ركبتو ليكم جنحين ياكم العبيد ياكم العبيد.
        وبعدين خلاص الحدوتة دي خلصت واهلها نسوها ومشوا لحاجة تانية .. لكن البقنع اخوي الكاشف منو؟؟؟؟
        شعب كرور

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.