كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

مهرجان الإعاقة الأول .. عفوًا المنصة لا تكفي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]عندما تكون متفرجًا في المقاعد الامامية يضحى الرهان هو مدى مقدرة العرض على اجتذابك حتى تتمنى الا ينتهي ولا تنظر لساعتك تستجدى عقارب الزمن ان تنهي العرض.. وهذا ما ربحه الطلاب المعاقون بجدارة لا اعتقدها عبارة مبالغة عندما اقول المنصة كانت اقزم من ان تستوعب موهبتهم.. بدا منذ تقديم البرنامج ابدع الطالب في مجاراة المذيع المتفرد عبدالله وهو يضيء قلبه بما حرمت منه عيناه وتبختر الطلاب في مساجلات شعرية نبات بمستقبل باهر اسوة بالمادح ابوبكر الذي قدم في حب الرسول ما اذاب القلوب تأليفًا وتلحينًا وأداء..اجمل ما كان في الطلاب المعاقين هو الثقة التي تحلوا بها وهم يواجهون جمهورًا قد لا يرونه او يعتلون منصته بصعوبة او حتى لا يتمكنوا من سماع تكريمهم لكنها الارادة التي جعلتهم اصحاب ابداعات خاصة مندمجين في مجتمع لا يشكلون نقصًا فيه.. هذه الفرصة التي منحها لهم الصندوق القومي لرعاية الطلاب برعاية كريمة من حادى ركبها البروفسور محمد عبد الله النقرابي فجّرت ما كان كامنًا ورأى النور في المنصة التي شاركهم فيها النائب الثاني لرئيس الجمهورية د. الحاج آدم وهو لا يخفي انبهاره مقدمًا وعودًا ستلقي بظلالها على هذا العمل الذي يشكل ضربة بداية لمهرجانات قادمة نتمنى ان نراها في كل الولايات وان تمتد للمدارس وحتى الرياض.. في برنامج المواهب اراب قوت تالنت فاز شاب متوحد تحدى الاعاقة بالعاب الخفة لأن امه دعمته والمنصة اعطته فرصة.. من هنا نرجو ان تفتح كل المنصات لتحدي الاعاقة بكل اشكالها في السودان ونوجه نداء عاليًا بشأن تلاميذ معهد النور للمكفوفين، إنهم اطفال مكفوفون يحتاجون للكثير فمن يقول لهم مرحى؟!

صحيفة الإنتباهة
ع.ش[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.