كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بمناسبة الثيران


شارك الموضوع :

بمناسبة الثيران


قال لي صديقي:
– أمس حلمت حلم غريب جدا …
صديقي متعاقد رسمي مع الأحلام الغريبة ، وفي نفس الوقت متعاقد معي ليحكيها لي لأفسرها له .. ذات مرة حكى لي حلم رأى نفسه واقفا أمام ماكينة تصوير مستندات وامامه كومة من الورقة راح يصورها واحدة تلو الأخرى حتى الصباح وطلب مني ببساطة تفسير هذا الحلم ، قلت له إنني لست الإمام إبن سيرين حتى أفسر لك حلمك مباشرة ولكن يبدو والله أعلم إنك ستقضي بقية حياتك وأنت تعيد وتكرر في هذه الأحلام .. المهم إنني سألته :
– اها خير ؟ حلمت بشنو المرة دي ؟
– حلمت إني شفت راجل لابس جلابية وبيسلخ في تور كبير ويكورك : لا إله إلا الله ..
– طيب والمشكلة وين ؟
– المشكلة إنو التور كان حي وبيكورك معاه برضو : لا إله إلا الله
قلت له إن هناك الكثير من الثيران في حياتنا ، وحلمك يمكن تفسيره بعدة وجوه.. هناك ثور كبير ، طيب جعلوه يجوع ولم يتكرموا حتى بأطعامه وهم ياكلون لحمه السمين على مدى الأعوام ، وحين جاء من يشاركهم الأكل رفضوا وقطعوا له فخذ سمينة وأعطوها له ليسكت .. هذا الثور الكبير مثل ثورك يا صديقي .. يسلخوه وهو يردد خلفهم لا إله إلا الله … هناك ثور آخر ذبحوه وهم يذرفون الدمع فرحا على ذبح الثور الكبير .. هناك ثور آخر كبير ، وأسود وعنده قرون حادة وإسمه ( الفساد ) .. هذا الثور دخل إلى مستودع خزف مصالحنا فأطاح بكل شئ جميل .. مزهريات الصحة .. أناتيك التعليم .. تماثيل الشركات والمصانع وأخيرا صحون الأوقاف …. هناك ثور الدولار الهائج الذي صعد عاليا ورفض النزول .. هناك ثور الأسعار وثور الخ والخ والخ .. وهناك ثور أخير يا صديقي .. ثور ينتظره الجميع .. ثور ينتظر أن تضاف له تاء مربوطة ليهب ويطيح بقرنيه كل من امسك بسكين ليسلخ جلد أخيه .. هل تعرفون ثيرانا أخرى يا أصدقائي ؟

د.حامد موسى بشير

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.