كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

نسوة في النيل الأزرق«3»



شارك الموضوع :

نسوة في النيل الأزرق«3»

[JUSTIFY]
مازلت في ذلك العام في النصف الثاني للتسعينيات مع بعض نسوة القرى بنواحي النيل الأزرق.. وقد تمت دعوتهن للإجتماع لتنشيط مركزاً للمرأة،، قد قامت على أمره الأستاذة «سكينة» مسؤولة المرأة بالمشروع آنذاك.. وهو عبارة عن «قطية» بعد أن توقف النشاط بها و أصبحت مهجورة.. ومن ثم سكنها «الخراب» ولكنهن ركزَّنْ على أن يتم إعادة نشاطه للفائدة التي أحسسن بها عبره خاصةً تعلم المهارات اليدوية.. التي يجدن فيها الَّسعف لأنه الفن الكبير الذي تتوافر مقوماته لديهن وإن محاولتهن مرة أخرى لمنشط آخر.. عرجنا على تجربتهن السابقة مع الأستاذة «ملكه» بجعلها روضةً لأطفالهن حتى يجدن متسعاً أكبر لمواصلة النضال الكبير.. ولا أعرف إلى ماذا وصل الحال الآن بتلك القرى.. وهل خرجت المرأة من قمم الظروف الصعبة؟ وهل وصلت المواسير والحنفيات إليهن؟ وهل زادت عدد المدارس ؟ وهل وصلتهم الكهرباء التي هي ميزة الولاية التي يتبعون لها..؟و خزانهم الكبير الذي وفر الكهرباء للمناطق البعيدة منهن..؟ آهٍ كثيراً ما أحِن إلى تلك القرى بالنيل الأزرق وتجول في خاطري مساجلات أبناء قرية «دندن» مع أبناء قرية «قولو» عندما يتغنى أبناء القرية الأولى بجمال بناتها.. وكيداً في بنات القرية الثانية والعكس بالعكس «أي حاجة في دندن.. ما في حاجة في قولو». ويعكس أبناء قولو الأغنية «أي حاجة في قولو.. مافي حاجة في دندن».. الشيء الذي جعلنا نتغنى على ذات الإيقاع عندما دوت الإنذارات بأن نخلي المعسكر.. لأن شائعة هجوم. وشيك .. قد وجدت حظها من التداول فنلتفت يمنةً ويسرةً ونصل إلى أن الأمر مجرد مطاردات لشبكة مخدرات.. فنجد أنفسنا نغني فرحاً «كل حاجه في خيالنا.. ما في حاجه في الواقع».. يا لهن من نسوةٍ مجاهدات.. ومحبات للحياة،، والتفاصيل الطقوسية لها في الأفراح والأتراح.. والسعي.. والزراعة والحصاد.. ان عالم المرأة هناك جدير بأن يجد حظه من الاضطلاع والمعرفة والثقافة.. وما أجمل طيوف القبائل في الوجوه النسائية هناك برتا.. مابان.. فلاته و.. و.. عندما يعمدن إلى إظهار جمالهن وزينتهن المميزة.

آخر الكلام:

منذ ذلك الوقت تراني أحِنُ لنساء قرى النيل الأزرق وأتعشم خيراً في «غنيمه» و«آمنه» وإشراقه رغم إنْهن قد يكن قد إبتعدن عن القرى.. في رفع همة تلك المرأة للفضاء الممكن.
[/JUSTIFY]
[LEFT]مع محبتي للجميع..[/LEFT]

سياج – آخر لحظة
[email]fadwamusa8@hotmail.com[/email]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.