كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

وزير الدفاع : خليل إبراهيم طالب لنفسه بمنصب نائب رئيس الجمهورية



شارك الموضوع :

كشف وزير الدفاع السوداني عن أن رئيس حركة العدل والمساواة خليل إبراهيم طالب لنفسه بمنصب نائب رئيس الجمهورية ، وأن الحكومة ردت علي طلبه هذا ان بإمكانه أن يرشح نفسه لمنصب رئيس الجمهورية إذا رغب في ذلك خلال الإنتخابات ، لكنه من غير المنطقي الحصول علي المناصب من خلال اللجوء الي السلاح ، بدلا من الإحتكام الي صناديق الإقتراع . وأكد الوزير ان القطريين جادون ، ويبذلون جهودا كبيرة من أجل حل أزمة دارفور ، والتوصل الي حل لها ، مضيفاً لكنه مطلوب من الاخوة في قطر بذل المزيد من الجهود ، والمزيد من الصبر للوصول الي نتائج ايجابية مرضية. كما إتهم وزير الدفاع الوطني الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين ، رئيس المؤتمر الشعبي الدكتور حسن الترابي بالوقوف وراء التمرد الحالي في ولايات دارفور ، وقال إن حركة العدل والمساواة هي الجناح العسكري للمؤتمر الشعبي ، ولا فرق بين الاثنين إطلاقاً . وأضاف في تصريحات صحفية لعدد من الصحفيين الاردنيين الذين يزورون السودان هذه الايام أنه لا يساوره شك في أن المؤتمر الشعبي والعدل والمساواة يشكلان جسما واحدا ، وقال إنه يصعب تحديد أماكن تخضع لسيطرة حركات التمرد في السودان ، وذلك لكونها تحولت الي عصابات سلب ونهب متحركة لا تستقر في مكان معين ، ووخاصة حركة العدل والمساواة بزعامة خليل ابراهيم ، معرباً عن أمله بالتوصل الي حل للأزمة في ولايات دارفور الثلاث ، وقال إن هذا ممكن في حالة كانت فصائل التمرد جادة ، اما إذا كانوا قد توجهوا الي الدوحة بهدف طرح مطالب بعيدة عن الواقع ، فلا يمكن التوصل معهم الي حل ، وبحسب صحيفة الرائد مشترطاً للتوصل الي حل للأزمة الناشبة بالاقليم مشاركة جميع فصائل التمرد .

شارك الموضوع :

17 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        يعنى تكشفت الامور والنوايا وكل الحكاية الريال باحث عن ترطيبة وأهلو فى دارفور ياكلو نيم بالله دول بشر يرفعوا ليهم علم قال عدل وكمان مساواة قال ياخى انت ما نافع لانايب ولا ضرس

        الرد
      2. 2

        خد .. أهه ده عايز منصب نائب رئيس الجمهورية !
        وبكرة عبدالواحد يقول عايز واحد برضو .. دي صارت سندوتشات مش حكومة دي …

        الرد
      3. 3

        مالو يعنى لو طالب بنائب او الريس نفسة اذا كان امثالك اصبحت وزير للدفاع افضل تدوة المنصب لن المفاوضات القادمة سوف يقول عاوز رئس جمهورية واللة يستر من حق تقرير المصير .يجب ان تعى الدرس الحركة الشعبية كانت تطالب بحكم اقليم واحد فقط فى ابوجا1 وبسبب امثالكم اليوم بتحكم كل الجنوب ونصف الشمال.واخشى ان يعيد التاريح نفسة ياسعادة العسكرى السياسى رحم الله القوات المسلحة السودانية

        الرد
      4. 4

        والله ياهو الفضل ودا ان دل علي شي انما يدل علي ان خليل وامثاله ليس لهم قضية من الاساس بدليل انه طلب منصب نائب الرئيس ونسي انه كان بيدعي بتهميش دارفور واول مالاحت ليه الفرصة نسي دارفور وشعبها وفكر في نفسه .

        الرد
      5. 5

        غريبة :confused: :confused: أنا كنت قايلو عايز منصب رئيس الجمهورية:cool: وطيب إذا خليل عايز (نائب رئيس) عبد الواحد يكون عايز شنو:cool: رأيكم شنو تعملو 5 رؤساء و10 نواب و20 مستشار عشان نرضى كل الأطراف

        الرد
      6. 6

        طبعــــــــــــــــا من حق خليل أن يطالب بمنصب الرئيس نفسه طالما كلكم جيبتوها اي المناصب بالقوة والبندقية ، يعني انت يا عبد الرحيم جيت بالانتخابات . والظاهر انه السودان ده بقي ما بيأكل فيه واحد عيش الا تحت فوهة البندقية .
        وأعتقد انه المنصب هذا هو من حق أهل دارفور علشان ننعم بتوزيع سليم للسلطة .

        الرد
      7. 7

        الجهاد واااااااااااااااااااااااااااجب ياجماااااااااااااااااااعة

        الرد
      8. 8

        اذا كان منصب نائب الرئيس يحقق السلام في دارفور ويجعل الدكتور خليل وحركته يعودو لحضن الوطن ذلك يعتبر مكسب للسودان وتقدم للامام في اتجاه المشاركة في الحكم;)

        الرد
      9. 9

        هكذا هى الحكاية حسبى تااه ونعم الوكيل

        الرد
      10. 10

        هي البلد لو ماسايبة عبدالرحيم كان اسع في بيتهم وهو ذاتو ماجا بالدبابة اسع في زول انتخبه وزير دفاع زمن وعجايب

        الرد
      11. 11

        يا اخوانا انا زاتي عاوز منصب نائب الرئيس وعلي فكره دة منصب احسن من تكون رئيس عشان ناس اوكامبو و كدة

        الرد
      12. 12

        الكبير ياكل … وكلكم جبهجية

        الرد
      13. 13

        يبدو ان موقف الحكومة من المفاوضات الجارية فى الشقيقة قطر ,منشق لنصفين و الدليل على ذلك تصريح عضو مجموعة البشير عبد الرحيم محمد حسين ,و نقول للاخ حسين من انتخبك انت حتى تطالب رئيس العدل و المساواة للوصول لمنصب نائب الرئيس بالانتخابات و متى كانت الانتخابات فى عهد الانقاذ نظيفة و شريفة؟؟ لقد اثبتت مفاوضات الدوحة ان الدكتور خليل رجل دولة بمعنى الكلمة و يحمل مشاعر الشعب السودانى الطيبة ,فهو الذى بادر بمصافحة وفد الحكومة على الرغم ما قاله هؤلاء الاشخاص بالذات فيه من نعت سىء فى شخصه , و حقيقة العدل و المساواة اصبحت فى قلوب كل المهمشين و المظلومين من اهل السودان و خاصة مواطنى كردفان و دارفور و طرحها منطقى و مقنع و يا ليتك تدرك ان الحركة يدخلها آلاف الاعضاء يوميا
        لقد تقطع اوصال الوطن فى ظل حكم المؤتمر الوطنى و الذى يعتبر كل السودان ضيعة خاصة بهم ورثوها من اجدادهم ,الآن عرف الشعب السودانى انكم اصحاب مصالح خاصة تريدون حمايتها لكن هيهات فالكل شريك معكم فى هذه الضيعة و حركة العدل و المساواة هى اصلا فى الميدان , ان اردتم سلام القوة كان ذلك و ان فضلتم مصالحكم الخاصة فالثورة آتية لا محالة .
        و دكتور خليل يتميز عن غيره بانه محبوب من اتباعه لانه يتخندق معهم فى الفيافى و التلال يأكل معهم العصيدة و يجلس فى ظل الاشجار , بل اصر على دخول ام درمان مع جنودة على الرغم من انه قائد الحركة ,فهل تخندق كبار قادة الانقاذ مع متحركات الجيش ابان حرب الجنوب , بل كان الدكتور خليل اميرا للمجاهدين فى فيافى الجنوب , فكيف لا يحب الشعب رجلا بهذه القامة

        الرد
      14. 14

        (((((((((إنآ لانعطيها لمن يطلبها))))))))))

        الرد
      15. 15

        ياجماعه انتو طوالى بتسخرو من الحركات المسلحة كثير علينا منصب نائب الرئيس والله الان بالمفاوضات وغدا بالسلاح

        الرد
      16. 16

        ياخي قسموها كل ناس في منطقتهم وفكونا من خليل وعبدالواحد وامثالهم

        الرد
      17. 17

        شكوا الطاب
        ……………………
        والله لو تشكوا الطاب خليل ما يلقى سجم رماده
        شكوا الطاب
        …………..
        لو الطاب انشكى كل جربوع بيدخل جحره

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.