كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تشابه جعفر النميري وياسر عرفات



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]كل الذين كتبوا عن التاريخ أكدوا على أن هنالك تشابة كبير ما بين الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات والرئيس السوداني الراحل جعفر نميري ، فكلاهما رحل عن هذه الذنيا وهو لا يمتلك بيتا يسكنه .

الرئيس نميري عند وفاته اكتشف الجميع أن الرجل لا يملك في وطن حكمه (16) عاما إلا منزل الأسرة .

وكذلك الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات الذي لم يترك لزوجته وابنه إلا معاشا شهريا .

صحيفة الدار
ت.إ
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        إهداء إلى الرئيس البشير وإلى كل وزراء وولاة ومعتمدي وكل مسؤول في حكومة الإنقاذ “الوطني “وكل موظف “كوز” متنفذ في إدارته وإهداء خاص لأحمد ابراهيم الطاهر ونافع على نافع و عوض الجاز وعبدالرحيم محمد حسين وبكري حسن صالح والمتعافي وعبدالرحمن الخضر وعلى عثمان وصصطفي عثمان وغندور وكل متنفذ إنقاذي:
        الرئيس نميري عند وفاته اكتشف الجميع أن الرجل لا يملك في وطن حكمه (16) عاما إلا منزل الأسرة ” لا يمتلك سنتمبر واحد من أرض السودان الواسع ” مليون ميل مربع “قبل الإنفصال” … اليوم كل كوز “صغير أو كبير ” يمتلك فيلا وأملاك وشركات وحسابات بالدولار ومصانع في الخارج وفنادق “ماليزيا” في جميعهم كانوا قبل الإنقاذ لا يمتلكون حمار مكادي وبالكاد راتب الشهر يكاد يكفيهم اسبوعين “حتى الدكاترة فيهم” ومنهم من كانت سيارته تقوم “دفرة ” إيدك يابن العم معانا” عوض الجاز” وكان الشباب المجاورين له في إمتداد ناصر في الصباح يندسون منه مجرد ما يشوفوا باب بيته “بالإيجار” فتح خوفا من قولة ياشباب يدكم معانا دفرة بالله ” سبحان الله شوفوه اليوم هو ونافع وكرتي وجميعهم وين ” فلل وسيارات فارهة ” .. حسبي الله ونعم الوكيل .. وتناسوا أن هنالك يوم للحساب “مالك من أين إكتسبته وفيما انفقته ” وقال إسلاميين قال ” 25 سنة مخدرين الشعب بإسلاميين هذه ..

        الرد
      2. 2

        رحم الله جعفر محمد نميري كان مثالاً للنزاهة وعفة اليد واسال الله ان يغفر له ويرحمه ويحسن مثواه.

        شخصياً احلله عن كل ما يخصني واسال الله ان يتجاوز عنه.

        الرد
      3. 3

        أولا ياسر عرفات مات وترك لسهي عرفات كل فلوس منظمة التحرير الفلسطينية لأنها كانت بأسم ياسر عرفات بالبنوك وسهي نامت عليها لأنها بأسم زوجها بالبنوك وهي وأبنتها الوحيدتان للأرث ما دام كل شئ مكتوب بأسم زوجها ….

        ثانيا جعفر نميري كان همه علي السودان ونسي نفسه … أما الأن الموجودين ناسين السودان وهمهم أنفسهم ….

        يا حليلك يا أب عاج ذهبت وتركت لينا النعاج ………

        الرد
      4. 4

        [SIZE=4]في النهايه كان دكتاتوري ومتعطش للدماء
        الله يرحمو[/SIZE]

        الرد
      5. 5

        في آخر مقالات سكرتيره الخاص في رحلتهم من أمريكا المشؤومة عندما احتجزه الحرامي حسني مبارك الله يحرمه العافية في الدنيا والآخرة هو وأبناءه ، وصى سكرتيره الذي نسيته اسمه الآن بأن يرجع باقي قروش الرحلة إلى مال الدولة وأن يتبعوا الطائرة هذه إلى الخطوط السودانية وقال لهم اذهبوا أنتم وما في داعي تقعدوا معاي في مصر … رحم الله الزعيم البطل الراجل المغوار الذي كان يحترم الكبار والصغار ، ذو الشحصية الرهيبة تجد شخصيته في كلامه في مشيته في تحيته وفي هندامه ، كلما يلبس فهو مفصل عليه من البلدة العسكرية إلى الجلابية والعمامة ، إنه شخصية إبن السودان البار ، وليس كما نرى اليوم .. رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه الجنة ووالدينا ..

        الرد
      6. 6

        [SIZE=4]حمارك عينة يا بثينة …ولن يحكمنا طيش حنتوب ..وغيره وغيره !
        ده كان لمنو ؟ ما ياهو الهسه عفيف …ونظيف ..وشريف …ولطيف …وظريف
        للأسف ذاكرة الشعوب ضعيفة !
        نميري لما كان حاكما طلعتوهو أسوأ من فرعون !![/SIZE]

        الرد
      7. 7

        كانت احلى ايام أمن وأمان بفضل شخصيته .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.