كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

ليفربول يخسر امام ميدلسبره وتشيلسي يتقدم للمركز الثاني في انجلترا


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]لندن (رويترز) – تقلصت امال ليفربول في الفوز بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم يوم السبت بعد هزيمته 2- صفر امام مضيفه ميدلسبره الذي حقق اول انتصار له في 15 مباراة بالمسابقة.

وتأتي ثاني هزيمة لليفربول هذا الموسم ليتراجع الفريق للمركز الثالث بفارق سبع نقاط عن مانشستر يونايتد صاحب الصدارة الذي يملك مباراة مؤجلة ويواجه توتنهام هوتسبير في نهائي كأس رابطة الاندية الانجليزية يوم الاحد.

وارتقى تشيلسي الى المركز الثاني برصيد 55 نقطة وبفارق الاهداف عن ليفربول بعد فوزه 2-1 على ضيفه ويجان اثليتيك بفضل هدف من فرانك لامبارد في الوقت المحتسب بدل الضائع.

ويلتقي استون فيلا صاحب المركز الرابع برصيد 51 نقطة مع ستوك سيتي يوم الاحد فيما تلقت امال ارسنال في الدخول للمربع الذهبي لطمة جديدة بعدما تعادل بدون اهداف مع ضيفه فولهام وهو التعادل السلبي الرابع على التوالي في المسابقة لاصحاب الارض.

واطلق مشجعو ارسنال صافرات استهجان تجاه اللاعبين باستاد الامارات اذ يحتل الفريق اللندني المركز الخامس برصيد 46 نقطة متقدما بفارق نقطتين على ايفرتون صاحب المركز السادس الذي فاز 2-صفر على وست بروميتش البيون متذيل الترتيب.

ولم يلق الفرنسي ارسين فينجر مدرب ارسنال باللوم على الطريقة الدفاعية للمنافس مثلما جرت العادة كلما فشل فريقه في التسجيل.

وقال فينجر لشبكة سكاي سبورتس “لعب فولهام بشكل جيد. انها ليست مباراة سلبية. كان من الممكن ان تكون النتيجة 2-2 لكننا افتقرنا الى النشاط.”

ورغم نجاح ليفربول على الصعيد الاوروبي في السنوات الاخيرة الا ان اسباب فشل الفريق في الفوز بالدوري الانجليزي على مدار 20 عاما تجسدت خلال اسبوع واحد.

وفاز ليفربول يوم الاربعاء الماضي خارج ارضه على ريال مدريد الاسباني بطل اوروبا تسع مرات لكن هذا الانتصار جاء بعد التعادل 1-1 بملعبه مع مانشستر سيتي الاسبوع الماضي وقبل هزيمة يوم السبت امام ميدلسبره الذي لم يسجل اي هدف في الدوري منذ العاشر من يناير كانون الثاني الماضي.

لكن تاريخ مباريات الفريقين في السنوات القليلة الماضية يوضح ان النتيجة التي تحققت يوم السبت ليست بمفاجأة لان ليفربول بطل اوروبا خمس مرات حقق انتصارا واحدا في اخر تسع مباريات له في ملعب ميدلسبره.

وتقدم ميدلسبره بعد 32 دقيقة من بداية اللقاء عندما ارتطمت كرة عرضية من ستيوارت داونينج بقدم الاسباني تشابي الونسو لاعب وسط ليفربول وسكنت شباك فريقه بطريق الخطأ.

وجاء الهدف الثاني لميدلسبره في الدقيقة 64 عندما مرر جيريمي الياديير الكرة الى الخلف ليسددها تونجاي سانلي مهاجم منتخب تركيا بهدوء في الشباك.

واهدر نبيل الزهر مهاجم منتخب المغرب فرصة احراز هدف لليفربول عندما سدد خارج المرمى من مسافة قريبة كما اضاع زميله الهولندي ديرك كويت فرصة اخرى ثمينة بعد ذلك.

وصنع ستيفن جيرارد قائد ليفربول الفرصتين لزميليه لكن لاعب الوسط البارز الذي شارك في التشكيلة الاساسية لاول مرة منذ نحو شهر غادر الملعب قبل 15 دقيقة من النهاية فيما بدا انه بسبب اصابة بتقلص في العضلات.

وقال جاريث ساوثجيت مدرب ميدلسبره “كنا نعلم انه يتعين علينا بذل قصارى جهدنا وشكلنا خطورة في الهجوم وكنا اقوياء على مستوى الدفاع.”

واضاف “انه انتصار مهم لنا وحافظنا على شباكنا نظيفة اربع مرات في اخر ست مباريات وهذا ما منحنا الثقة والان بدأنا تسجيل الاهداف.”

وترك ميدلسبره بعد هذا الفوز منطقة الهبوط ورفع رصيده الى 26 نقطة ليصعد للمركز السابع عشر.

وتقدم تشيلسي في مباراته امام ويجان عن طريق جون تيري الذي ارتطمت تسديدته برأس احد المدافعين وسكنت الشباك في الشوط الاول.

وكان ويجان الذي يحتل المركز السابع منافسا عنيدا للفرق الكبيرة هذا الموسم ونجح بالفعل في ادراك التعادل في الدقيقة 82 عبر اوليفييه كابو قبل ان يسجل لامبارد هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع من ضربة رأس.

وشعر ستيف بروس مدرب ويجان بالغضب لعدم احتساب الحكم مخالفة ضد لامبارد لدفعه ماريو ميلكيوت قبل تسجيل هدف الفوز لتشيلسي.

وقال بروس “لا الوم فرانك لكن الحكم كان على بعد عشر ياردات. لا أفهم لماذا لم يحتسب الخطأ.”

واعترف الهولندي جوس هيدينك مدرب تشيلسي بان الفوز بلقب الدوري الانجليزي لا يزال بعيد المنال.

وقال المدرب الهولندي “دعونا نتحلى بالواقعية. فرصنا تعتمد على فقدان مانشستر يونايتد للنقاط مع الفوز بجميع مبارياتنا. مستوى يونايتد مستقر للغاية لكن طالما هناك أمل فلن نصاب باليأس.”[/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.