كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الجهاز الفني للمريخ ينفي وجود تذمر وسط اللاعبين



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]من المتوقع أن يحسم رئيس نادي المريخ السوداني جمال الوالي خلال الساعات القادمة ملف مدير الكرة للفريق الأول بعد إسناد المجلس وبصورة غير مباشرة رئاسة القطاع لرئيس مجلس الإدارة بعد توقف عبدالصمد محمد عثمان عن مزاولة نشاطه الإداري وإصراره على الابتعاد نهائياً عن ممارسة أي عمل تنفيذي مباشر.

وخوفاً من حدوث فراغ إداري عزم رئيس المريخ على حسم الملف في غضون الساعات القليلة القادمة من أجل الانصراف لما هو أهم مع اقتراب موعد المباريات الدورية وبصفة خاصة مواجهة الاتحاد مدني في الجولة الخامسة من الدورة الأولى للدوري الممتاز، وقد رشحت العديد من الأسماء لتولي دائرة الكرة من بينها نجوم سبق لهم الدفاع عن ألوان المريخ في فترات سابقة بجانب آخرين من خارج الدوائر الفنية عرفوا بالحزم والصرامة.

على صعيد فريق الكرة أجرى المريخ حصة تدريبية صباحية بملعب الأكاديمية بالخرطوم بحضور كل اللاعبين الموجودين بالخرطوم من أجل تجهيزهم للاستحقاقات الماضية، علماً بأن المريخ يعمل جاداً ومجتهداً للمحافظة على لقب الدوري الممتاز وكأس السودان، حيث غير المدير الفني الألماني أوتوفستر طريقة تنفيذ التدريبات الإعدادية خلافاً لما كان عليه الحال إبان وجود المدير الفني السابق مايكل كروجر، ويستعيد المريخ خدمات نجومه الأساسين الموجودين في معسكر صقور الجديان بالفاشر يوم الجمعة بعد أن كان مقرراً عودتهم يوم الخميس نسبة لتأجيل مباراة المنتخب أمام نظيره الكيني من اليوم إلى الخميس على أن يخوض المريخ تجربة ودية إعدادية أمام أحد أندية الدرجة الأولى كبروفة لمقابلة رومان مدني يوم الثالث عشر من مارس الجاري بالخرطوم.

إلى ذلك نفى الجهاز الفني للمريخ وجدود أي تذمر وسط اللاعبين بسبب الرواتب أو تأخر صرف الحوافز مشيراً إلى أن النجوم ظلوا يحصلون على جميع مستحقاتهم المالية.

وتفيد متابعات بأن اجتماعاً مغلقاً جمع نائب رئيس المريخ المستقيل رئيس القطاع الرياضي اليوم الأربعاء بالإدارة التنفيذية للنادي المريخ على رأسهم الأمين العام طارق عثمان الطاهر ونائبه متوكل وصديق علي صالح وعثمان أدروب أمين الصندوق، بمبادرة كريمة من العضو المجلس محمد علي الجاك بغرض حل الخلافات المتصاعدة من أجل تمكين دعائم الاستقرار داخل أرجاء النادي.

دنيا الوطن
م.ت
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.