كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

وزير التجارة: دول خليجية رفعت الكرت الأحمر في وجه السودان



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أقرَّ وزير التجارة الخارجية عثمان عمر الشريف بمقاطعة بعض دول الخليج للسودان، لكنه وصف الأمر بأنه مضخم من بعض الجهات ــ لم يكشف عنها ــ وأكد أن هناك عقوبات اقتصادية على السودان، لافتاً إلى أن العقوبات عادة تمر بـ «3» مراحل: الإنذار والكرت الأصفر ثم الكرت الأحمر، وقال: «نحن للأسف وصلنا الكرت الأحمر».

ودعا الشريف في مؤتمر صحفي بنيالا على هامش المعرض التجاري الاستثماري، دعا البنك المركزي والجهات ذات الصلة لتوفيق الأوضاع وتجاوز المرحلة الحالية في زمن وجيز خاصة مع السعودية ودول الخليج بصفة عامة، مشيراً إلى أن مثل تلك الدول لا تحتاج لجهد كبير.

صحيفة الإنتباهة
أبو عبيدة عبد الله
ع.ش[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        والله تستاهلوا مش الكرت الأحمر ، الأحمر والأسود كمان …
        لأن رائحة الفساد بالحكومة والمؤتمر الوطني وحكومة الولايات تخطت خريطة السودان الجغرافية وملاء عفنهاأنوف وأجواء الدول الداعمة للسودان وخاصة الدول الخليجية …

        الدول تساعد السودان بملايين الدولارات ولكنها تذهب هباء منثورا لجيوب المنتفعين والفاسدين …

        وحكومة السودان عارفه وشايفه وين ذهبت هذه الأموال وبالأسماء وضاربه طناش …

        مصطفي عثمان لماذا أزيح من الخارجية وحولوه لوزير أستثمار لماذا ؟؟؟

        وأتمني من السيسي أن لا يعطي الفرصة للفاسدين والمفسدين والمنتفعين من الأموال التي دفعتها قطر للأعمار أن يتلاعبوا ويحولوها لجيوبهم..

        الرد
      2. 2

        [B][SIZE=4]يا نا س اتقوا الله واذهبوا انتم غير مرغوب فيكم من كل دول العالم مش دول الخليج بس دول الخليج بتحترم الشعب السودانى وانتم انفسكم ما محترمنها عشان يحترموكم وانتم مصلحتكم ما هى مصلحة البلد لو كان عندكم فعلا وطنية كان ذهبتوا وتركتم السودان للسودانين الشرفاء ما هو الشيء الذى استفدنا به من ايران شوفوا مصر لما مرسى فعل مثل ما فعلتم راح ودول الخليج ارسلوا لمصر اكثر من ميزانيتها بس كدي انتم جربوا واذهبو وسلموها شوفوا دول الخليج حتعمل ايه[/SIZE][/B]

        الرد
      3. 3

        لو كانت الارزاق تمشي على الحجا
        هلكن اذن من جهلهن البهائم
        والله الاحداث اثبتت انو السودان على حق ..
        ضاع السودان لاننا في زمن ضاع فيه الحق ….حقيقه يقبلها القليلين وحسبنا الله ونعم الوكيك من ال يهود معذره ال سعود

        الرد
      4. 4

        [SIZE=6][FONT=Arial]اللهم ياكريم يارحيم يامنتقم ياجبار ارنا فى عمر البشير ووزراء عمر البشير وكل من له صله بحكومة عمر البشير أرنا فيهم يوماً اسودا تتحدث به الركبان والاجيال اللهم امين[/FONT][/SIZE]

        الرد
      5. 5

        هل فعلا السيد الوزير قال ذلك وبهذا اللفظ؟ أشك أن يكون هناك مسؤولا حكوميا يرضى أن يذل وطنه بمثل هذه الأقوال. أقل ما يمكن قوله أنه اسلوب شوارع وكلام السفهاء وليس تعبير إنسان راشد وحكيم ولا تصدر إلا من معارض للحكومة الذي هو جزء منها. ويقودنا هذا إلى مقالات الكاتب اسحق فضل الله هل هناك طابور خامس داخل الدولة لهدمها . السودان محاصر اقتصاديا منذ العام 1989 من كل الدول دون استثناء ما عدا الصين وماليزيا واليمن. لكن حكاية الكرت الاحمر هذه لم نسمها ولن نسمعها من غير هذا الوزير. نعم هناك فساد كبير لكن ذلك لا يقودنا أن نهين أنفسنا لكل من هب ودب.

        الرد
      6. 6

        فهمها وزير التجارة سبحان الله
        نعم انه الكرت الاحمر وليس لمعاملات بنكية او تجارية
        انه الكرت الاحمر
        بل انها مجموعة من الكروت الحمراء

        الرد
      7. 7

        سياسة الكيزان خربانه داخليا وخارجيا ….متى الخلاص؟؟؟

        الرد
      8. 8

        اللهم اقتل جميع الشعب السوداني نشوف الكيزان ديل حايحكموا منو …

        الرد
      9. 9

        اها الحصل حصل دايرين حل ؟
        وان تاتي متاخره من الحكومه خيرا من ان لا تاتي ابدا ! ونحن هنا غير مدافعين لكن نحاول الحل لبلادنا
        اعتقد
        لو اخترنا ملف كبير اسمو “الوطن العربي” وملف تاني اسمو ” افريقيا” و ندي صاحب الملف ده صلاحيات و اكون كل يوم ف دوله من اجل التقارب و عرض قانون الاستثمار و عمل ترويج و اهم شئ الدبلوماسيه و التطمين يعني
        مثلا لعرب الخليج نقول ليهم ان الترابي ما ح ارجع و ايران قاطعنها و نحن مستعدين للتعاون معكم و لو كان عندكم شغل او سلاح من ايران بتحت تحت ونعرض ليهم الاراضي و نقدم الدعوات ع حساب الحكومه للامراء و رجال الاعمال لزياره الاراضي الزراعيه و نعمل ليهو شو لان الغالبيه بحبو الشو و قومه و قعده لحدي امضاء العقود
        نرشح لملف العرب “البروف غندور +مصطفي عثمان+والي الجزيره “

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.