كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بعد إقرار زواج المثليين.. ألتون جون يتزوج من شريكه


شارك الموضوع :
[JUSTIFY]يتزوج المغني البريطاني ألتون جون (67 عاماً) من شريك حياته ديفيد فورنش بعدما شرّعت إنكلترا الزواج بين المثليين جنسياً أخيراً.

وقال ألتون جون الذي باع أكثر من 250 مليون ألبوم خلال مسيرته المستمرة منذ 40 عاماً خلال برنامج عبر محطة “أن بي سي” التلفزيونية، “سنقوم بذلك بهدوء، لكن المناسبة ستكون فرحة”.

وسبق لألتون جون وديفيد فورنيش أن أبرما عقد شراكة مدنية في العام 2005 وتبنيا طفلين.

وقد دخل القانون الذي يشرع الزواج بين شخصين من الجنس نفسه حيز التنفيذ السبت في إنجلترا وويلز بعد نضال طويل للمثليين للحصول على المساواة مع الأزواج الآخرين.

وكان عقد الشراكة المدنية اعتمد اعتباراً من العام 2005.

وقال جون في المقابلة “أنا فخور جداً ببريطانيا والقوانين التي أبصرت النور فيها منذ بدء علاقتنا”.

وأضاف “لقد أقر القانون وهذا مصدر فرح كبير وسنحتفل بذلك، لن نكتفي بالقول إننا لا نحتاج إلى زواج لأننا في شراكة مدنية، سنتزوج”.

وقال ديفيد فورنيش من جهته لمجلة “لاس فيغاس ريفو-جورنال” إن الزواج سيتم في مايو.

العربية.نت
م.ت
[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        الحمد لله على نعمه الاسلام

        الرد
      2. 2

        ناس فاسدين….

        الرد
      3. 3

        العالم فيه من الغرائب ما فيه – ولكنكم باتاحتكم لمثل هذه القاذورات لان تظهر من خلال موقعكم وافساح كل هذه المساحةلذلك قذف بكم الي مكب الزبالة يا ناس النيلين

        الرد
      4. 4

        اعوذ بالله اعوذ اعوذ بالله….الحمد لله على نعمة الاسلام ولا حول و قوة إلا بالله.

        الرد
      5. 5

        هذا العفن صار يتسلل الى مجتمعاتنا ايضا … و قبل ان يستفحل الامر علينا بتر اقرانهم في السودان … و ما (فعل ) فنان الصافية ببعيد .. نتمنى ان تسبق القوانين الرادعة روائح (العفن) لدينا قبل ان تتلاقح الاوساخ مع بعضها البعض !!!!!! حسبي الله و نعم الوكيل !!!!!!

        الرد
      6. 6

        أعوذ بالله ،،،أعوذ بالله الراجل وينو فيهم؟

        الرد
      7. 7

        ما خصانا بـ عرسا في مساوي ( مثل ) من بلدنا …… مساوي قرية في الشماليه لمن لا يعرفها .. ويضرب المثل عادة اذا كان الموضوع ما عندك فبهو دخل …

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.