كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

كأس ومقصورة غلابة



شارك الموضوع :

[ALIGN=CENTER]كأس ومقصورة غلابة[/ALIGN]
*مجلس الهلال في أصعب اختبار ونادي الهلال كمؤسسة في أصعب موقف يعيشه الآن تبعا لما تشهده الساحة الهلالية من حراك لكل المنظومات.
*مجلس يحاول بكل السبل أن يصل ويوصل للجمهور الهلال مدي حرصه علي إسعادهم والمحافظة علي موروثات وقيم البدر علي مر التاريخ.
*ومنظومات أخري قامت بغرض الدفاع وتلقي بلائمة الذي حدث علي المجلس … حراك واجتماعات مكثفة من اجل الضغط علي المجلس بعد نوم وثبات لأكثر من 5 سنوات.
* مجموعة تصحيح المسار وجماعة الصدارة بقيادة الحكيم الكل يرسم لوحة متفردة وبين كل هذه الجموع ظل المتابع يتابع ليسعد أو يفرح بخبر واحد تسجيل لاعب فلته.
* هل الهلال يستحق كل هذا الشتات آم أن الاتحاد هو المطلوب لتظهر قوة الهلال بهذه الشخوص التي ظهرت علي الساحة حقيقة الحكم لا يصعب علي الفطن والتميز بما يقدم يوضح بجلاء أي التيارات يتبع.
*علي كل العشاق والمحبين المساندة ونسيان الخلافات والصراعات من اجل الهلال.
*ما حدث عبر أثير إذاعة امدرمان من شيخ المعلقين الرشيد بدوي عبيد خلال مباراة المنتخب السوداني الرديف ومنتخب جيبوتي هل العلاج بالكي وتبرئة ساحة إذاعة امدرمان بالتنصل من تاريخ الرجل وما قدم ليحفظوا ماء الوجه هل رمي الرشيد بدوي عبيد في سلة المهملات هو الحل لتاريخ هذا الرجل.
*آم أن فتح باب لتقييم الموقف وإيجاد اقل الحلول ضررا هو المخرج !!!
*لم يكن الرشيد بدوي عبيد معلقا عاديا من الذين يمرون مرور الكرام علي الساحة السودانية ولكنه معلق رياضي ومحلل ناجح بمعني الكلمة..
*ليست هفوة بل خطأ كبير ما قام به الأستاذ الرشيد بدوي عبيد ولكن ألا نفتح بابا للتسامح بدل من تنصيب المقاصل في انتظار اقل الهفوات لمن يقع.
*نجوم لامعة مروا في الساحة السودانية وفي المستطيل الأخضر إبداعا ولكني لم أري ولم أشاهد إبداعا في فنون الإدارة وكرة القدم كما يقدم الدكتور علي قاقارين.
*موقف علي قاقارين من الأحداث في الساحة الهلالية موقف الحكم العدل المحب العاشق الإداري الناجح
*وبالفعل نجوم سطعت ولمعت ولم يخبو بريقها لك التحية دكتور علي قاقارين
*تميز نادي الهلال وعبر تاريخه البعيد والقريب بحسن الاختيار للاعبين المدافعين عن الشعار هذا الحلم الذي تحقق لكثير من الدر والأسماء فلماذا القلق علي تسجيلات الهلال .
*ظن أهل المريخ أن تسجيل ( وارغو) وبناء المقصورة سيغطي علي تميز ونجاحات الهلال وانجازاته التي تربع بها علي عرش الكرة السودانية .
*فسرعان ما فاقوا بضربة من صاروخ أربابي إرهابي هلالي بعيد المدى ارعبهم وهز مضجعهم يسمي كواريزما
*وبسرعة البرق انطلق في غارة جوية في ثلاثة ليال ليصل لمقر الاتحاد ليتصايح جمهور الوصيف كوارثنا….كوارثنا.
*هنالك بناء متين لا يزول بزوال المؤثر وهنالك بناء هش رخو فهل فرحه هدت كاس ومقصورة غلابة انطبق علي أهل الوصيف
*من حق جمهور الهلال أن يسعد (بكواريزما) الساحر الفنان وان يحضر ليتم الاستقبال علي أفضل ما كان من إبداع.
*ثورة جمهور الهلال لم تنسي فرحتها بتسجيل كواريزما فانطلقت بجانب الحس الإسلامي لتناصر أهلنا في غزة ليتم التنديد بذلك.
*ظاهرة ومظاهرة جمهور مبدع رسم لوحة فنان من غير مؤتمر رنان شابه الكثير من التوهان.
*مانشيتات حمراء أعلنت خوفها ورعبها وتصايحت كوارثنا كوارثنا
*وهتف جمهور الهلال من اجل العدوان الصهيوني علي غزة منددا بالمجازر
*تصريح خطير ومثير من الأرباب لم يجد النفي من أهل المريخ أن الهلال هو الداعم الأكبر لتسجيلات وبناء مقصورة الغلابة.
* فهذا يؤكد صدق ما قال !!!
*تقرير وخبر أكيد أن الهلال يسعي لتجنيس (ديمبا )بالرغم من ضيق الزمن… تري هل استفاد مجلس الهلال من ما حدث في تأخير من الزمن في تسجيل سولي من قبل!!
*فرق كبير جدا جدا بين جنسيات تمنح في الجو وجنسيات يطلب سحبها ليعطي غيرها بعد زمن.
*في هذه المرة يبدو أن العمل خطط له من زمن بعيد جدا جدا لذلك نتوقع انجازه مع نهاية يوم التسجيلات.
*السرية التي يتبعها مجلس الهلال أصابت الكثير بالغضب من جمهور الهلال الذي يريد أن يطمئن وعلي الجانب الأخرسببت الرعب في معسكر بنو الأحمر.
*ما صوره الإعلام الأحمر لجمهوره من قوة فريقهم في الموسم السابق تبعه تهليل وانتشاء وكلمات معسولة لنجوم الفريق كانت كلمات جوفاء ضاعت حبرا علي ورق في سباعية الأردن المشهورة.
*غرفة تسجيلات الهلال أسعدتنا جميعا وهي تتبع المنهجية في الإحلال والإبدال والقادم أجمل من المفارق وليس ..ديمبا -كداريو و كواريزما يساوي كلتشي واحد بل أكثر من كلتشي وايداهور ومعهم هجوم المريخ بكامل مسمياته من ألقاب منحها لهم إعلامهم
*الآن عرف محترفي الهلال يوسف وداريو ومن من التحق بالفريق الاحمر كيف كان الهلال … ومازال يوسف وداريو وقودوين يتباكون للعودة للهلال وحل اشكالياتهم.
*من يتبع ما يصوره له الند ينال عكس ما يتمني !!
*المريخ يجري لهثا وراء لاعبي الهلال وينتظر شطبهم فما بين داريوكان وجوليت في انتظار ريتشارد
*ويجود الهلال عليهم ولا نرغب في بقايا الغير أليس الهلال قمة ودونه النجوم.
*لذا لا نستغرب ولا نتعجب بما يؤتون فما يوجد لديهم من لاعبين يتفوق عليهم مشاطيب الهلال بسنوات من المستوي والخبرات.
*لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين ونخاف أن يلدغ الهلال ومجلسه في أمر التجنيس أكثر من مره.
*جميع أبناء الهلال يؤكدون أن ما تردد عن شطب ريتشارد جريمة في حق الهلال قبل أن تكون جريمة في حق لاعب قدم للهلال ما قدم.
*وجود الخبرة مع خط دفاع جديد فرضية يحتمها الواقع الهلال وعلي ريتشارد ومن منح فرصة أثبات عكس ما جري.
*بعد انتهاء التسجيلات المتوقعة مازلنا نترقب مفاجأة الأرباب !! إلي متي العزاب .
*مازلت ابحث عن سر الخلافات في نادي الهلال مبتعدا بظنوني عن التفكير في رئاسة الهلال ولم أجد الجواب.
*إلي متي يصمت الحق والاتحاد مازال يمارس دوره في تحطيم الكرة السودانية فحتي قوانين الفيفا ومعالجاتها لم تجد لها بابا مع عناد قادة اتحادنا.
*إلي متي نعاني والي متي ننادي بزيادة عدد لاعبي كل فريق.!!
*أيعقل أن يكون بالكشف واحد وعشرون لاعبا في السن وخمسة لاعبين تحت السن غير مستفاد منهم ونطالب أجهزتنا الفنية بثبات المستوي وتحقيق البطولات.
*في ظل كل هذا العناد لا نتوقع غير الانهيار .
*وزارة الرياضة صرحت بإقالة مدرب المنتخب القومي ولم يري التصريح حيز التنفيذ وعي الشعب السوداني التضرع للمولي بالدعاء وهذا اضعف الايمان كما ندعو بنصرة أهل غزة
*سقط المنتخب الرديف في الملعب وسقط أخلاقيا بتصرفات لاعبيه فمن يحاسب هؤلاء !
*الدعم للهلال هو الشغل الشاغل للكثير من الأهلة بعد أن ضرب الرئيس المثل الأكبر في العطاء.
*هذا الحراك في الشارع الهلالي يبشر بمستقبل كبير لهذا الصرح الشامخ.
*مفاجأة الأرباب خلال التسجيلات كل الاحتمالات واردة والترشيحات القادمة من الممكن أن تحمل مفاجآت وهذه حلاوة المفاجأة.
*فرحة جمهور الأهلة ظهرت علي الند وأصبحت فرحة هدت كاس ومقصورة غلابة.
*ما قام به الجمهور الهلالي تجاه صحيفة حبيب البلد هي رسالة أتت بصورة خاطئة هذا إن أمنا جدلا بأنها صادرة من أهله
*سبق أن رددنا أن الجمهور تحركه العاطفة وتؤثر فيه الكلمة فكما هتف من قبل ضد الأرباب هاهو اليوم يذهب بهواه منددا بحبيب البلد.
*لن نوصم من أتوا بأنهم كذا أو كذا من الألفاظ بالرغم من انتمائنا لصحيفة حبيب البلد ولكننا نقول أن الرسالة كانت تكون بصورة ورد أخر فيكفي أن نقول أن طاقم الصحيفة أهلة.
*ثمن الامين العام للهلال وشهد بالدور الكبير للجمهور الهلالي في الاحتفال والاحتفاء بنجوم التسجيلات الجدد
*هذا الدور مفقود من جميع الأقطاب والرموز والحركات .. كنا نتمنى أن يكونوا مع التسجيلات وفي التمارين وقريبين من مصدر صنع القرار

حكاية

حكاية الاستمرار في العناد والتعنت لإثبات صحة الآراء .. هل هي رواية فرضت أن نعيشها في مجتمعنا علي مر السنوات .. متى يراجع البعض أنفسهم وينظروا ويحكموا بميزان المصلحة ألعامه … هل تظل هذه الحكاية رواية حقيقية كتبت علينا أن نظل نتابعها برغم الرفض . آم تجد طريقا للمراجعة ومحاسبة حتى تنتهي!!!

العمود الحر
عبدالعزيز المازري
algnawia@yahoo.com

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        سالتك بالذى خلقك كلامك ده انت مصدقوا معقول الهلال يدعم مقصورة المريخ اخجل بالله
        واتذكر ان فاقد الشى لا يعطيه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.