كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

اللجنة الطبية توصي بإيداع الميكانيكي المتهم بالردة مصحة الأمراض العقلي



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أوصت اللجنة الطبية والنفسية التي أجرت الكشف على (الميكانيكي) المتهم بإيداعه بمستشفى الأمراض النفسية العقلية عبد العال الإدريسي لمعاناته من ذهان فصامي حاد وضلالات اعتقادية حسب التقرير الذي أصدرته اللجنة وأرسلت نسخة منه للمحكمة الجنائية العامة بالكلاكلة، وكانت قد أحالت المتهم بناء على طلب محاميه بالكشف عن قواه العقلية والنفسية، عند تقديمه للمحاكمة أمامها بالردة والتبشير بالمسيحية داخل مسجد ذو النورين في الكلاكلة، وأكدت اللجنة الطبية في التقرير ان المتهم المرتد يعاني من ذهان فصامي حاد وضلالات اعتقاديه بأن الرب أسماه ايزك وأن روح القدس قد تمثلت فيه، وأنهم وجدوا بأن حديثه شديد الانفصام، وفي بعض الأحيان يكون عاطفياً لدرجة البكاء بشدة، وقرروا إيداعه المصحة للعلاج، على خلفية بلاغ تقدمت به لجنة مسجد ذو النورين لشرطة عن قيام المتهم بوضع ملصقات يسب فيها الرسول وصلى الله عليه وسلم وتسيئ للعقيدة، ويقوم بالتبشير للمسيحية داخل المسجد في كل جمعة على ثلاث مرات، كما حاول تنصير شاب وجده يقوم بتلاوة القرآن في المسجد، وأنهم – أي لجنة المسجد – تحفظوا على المنشورات، بيد أنه واصل في وضع الملصقات مستغلا أوقات خلو المسجد مما دفعهم لتدوين بلاغ في مواجهته تحت طائلة المادة (126) من القانون الجنائي.

صحيفة اليوم التالي
أ.ع[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        ياناس اليوم التالي الله يهديكم والله خبر ذي دا ماف سوداني بستفيد منو ولا مسلم ولا بلدكم السودان . انتم لما تنقلو اخبار ذي دي حتي لو بررتو انو مجنون العالم الخارجي بمسكا للسودان وبقولو لفقتو لية تهمة الجنون وتاني لو جاي كسرتو رقبتكم ما حتقدرو تصلحو صورة الاسلام والسودان . ياخي انتو وكت ماعندكم اخبار تنفع البلد والاسلام اقل حاجة ماتنشرو حاجة تسي ليهم .

        الرد
      2. 2

        ياوزارة العدل ويااهل القانون ظهرت في الاونة الاخيرة ظاهرة الرجوع عن الدين الاسلامي لبعض من شعبي الفضل ، وكل يوم نسمع واحد او احدة اعلنوا ارتدادهم وكفرهم بالدين الحنيف عليكم يا ناس العدل استبابهم ثلاثة ايام والتاكد من صحة عقولهم جيدا وأذا لم يتراجعوا عن مفاهيمهم الجديدة عليكم بضر اعناقهم ليكون عظة لبقية اهلنا بالسودان وامام حشد كبير من الشعب الفضل .

        واذا تقاعستم في عدم تطبق ذلك تاكدوا انكم محاسبون من الله مباشرة ولن يغفر لكم ذلك وانتم مسئولين امامه يوم تقبرون .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.