كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

صلاح أحمد عبدالله : كيف يعود السودان كبيراً.. كما كان..؟



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]يقولون.. إن الإصلاح الاقتصادي يتطلب تفعيل بعض القوانين أو تعديلها والتي تتعلق بالتهريب.. وجرائم تخريب الاقتصاد القومي..؟!

* يا ريت.. ويا ريت.. لو يتم الأمر سريعاً.. دون تحلل.. أو حتى (بتحلل سريع).. ناس (الأراضي) وتجارها.. كل واحد برجع تمن (أرضين تلاتة).. جوكية البنوك.. (العارفهم العم صابر) كل واحد يرجع (1/3) العندو.. بالعملة الأجنبية.. ونصفها بالمحلية.. وإذا كان (قاعد) بالخارج يرجع بالسلامة ويستثمر الباقي (هنا).. حلال بلال.. وإذا كان قاعد بالداخل.. يظهر ويبان وعليهو الأمان..؟!!

* السادة (المجنباتية).. يرجع كل واحد منهم نصف الكوتة الى وزارة المالية والنصف التاني هنيئاً مريئاً.. أنت وأهلك.. وما تنسى الجيران..

* (أرصدة) دواليب الملابس.. تكون (ضلفة) لصاحبها.. وضلفة للشبع..!!

* أعمال (التيسير) المنتشرة في دواوين الحكومة ومؤسساتها (وشركاتها).. إذا فضل باقي.. يكون هذا الباقي مناصفة بين المالية.. والشخص المسير.. والميسر له..!؟!

* (نبت) الشركات الخاصة الشيطاني.. الأرباح بالنص..؟!.. وإلزامي..!! ولا داعي لخراب البيوت العمرانة.. بالمال العابر.. الضالي الطريق..؟!

* الكبار.. السمان.. ولونهم بمبي.. يكتفي كل منهم بعمارة من أربعة طوابق.. كل طابق للحرم السعيدة وأولادها.. (وعربة واحدة).. والباقي يرجع للدولة..؟!

* المسؤولون من أصحاب المزارع الفاخرة.. كل منهم يتبرع (بفدانين) لزراعة الخضروات وبقرة فريزيان لبونة.. (وعجل) لزوم تلقيح العجول الصغيرة.. لزوم التكاثر.. تأكدوا ستنتهي أزمة اللبن واللحوم.. وترخص الأسعار.. ومثل ذلك كم (جدادة) وديك..

* الشركات الحكومية.. والتي رغم المنع.. شغال بعضها (تحت تحت).. يتم فتح أبوابها للجمهور للمساهمة.. وتقبل أي مساهمة.. إن شاء الله حق (البوش)..

* و.. و.. و.. وقيسوا على ذلك.. (فجأة) سنجد عندنا كميات من الأرصدة بالعملة المحلية والأجنبية.. والعقارات والأراضي والسيارات من مختلف الموديلات.. وكلو.. قابل للتصدير والاستثمار..!!

* ويرجع السودان.. أو ما تبقى منه الى عصره الذهبي.. أيام كان الجنيه السوداني يساوي أربعة دولارات.. ودقداقة.. والخرطوم نظيفة.. ومكنوسة ومرشوشة..؟!!

* والناس.. كل الناس.. (نعم) كل الناس.. سمان.. وسمحين.. ونظيفين.. وبمبيين.. وآخر حلاوة.. وروحهم المعنوية في السماء..

* ولكن تبقى هناك مشكلة.. كيف يعود السودان كبيراً.. كما كان..؟!!

صحيفة الجريدة[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        أبادة شعب السودان هي الجبهة الثورية سر الجبهة الثورية التي لا يعلمها الا القليل واكثرهم قد اغتيل في دول افريقية واوربية على يد الموساد هي خطة وضعت منذ اكثر من 40عام قام باعدادها علماء جغرافية وانسان وجهاز الموساد الاسرئيلي بمشاركة امريكية وهي عبارة عن ابادة وتهجير سكان السودان الحلين واحلال قبائل من دول الجوار غير واضحة الهوية من دول افريقية وتكوين سودان جديد خالي نهائين من الاسلام والهوية السودانية الحالية عبر مخطط مفصل تفصيل دقيق لا يعلمه الا بعض روئسا الحركات المسلحة والمنفذ لبنودها ورئيس تنفيذها الحركة الشعبية قطاع الشمال والحركة جنوب السودان والهدف هو ابادة كل القبائل العربية والاسلامية في منطقة السودان الجغرافية عبر قتلهم بكل الوسائل المتاحة واغتصاب وتهجيرهم لتزكير انه بسبب هذه الخطة قتل خمسة من اخوننا في دارفور في دول اوربية لمحاولتهم كشف هذه المخطط وانهم كانو ينتمون الى الحركات المسلحة وانسلخو منها وقتلو من قبل مخابرات اجنبية الخطة هي كما توضح هي عمل مسلح ليس الهدف منه استهداف الجيش بل خلق ازمة في اقاليم معلومة دارفور وجبال النوبة النيل الازرق وجنوب كردفان عبر مهاجمة قرى وطرد اهلها بلقوة وقتل بعض من الموطنين ليفر الاخر وملحقتهم لاماكن بعيدة لخلق نذوح ثما قتل الحيوانات التي يقتاد منها مواطن القرية ونهب ممتلكاته لضمان عندم رجوعه اليها وخلق نذوح دائم ثما انتظار الجيش السوداني واحراق القرية والفرار وعند دخول الجيش السوداني القرى وهي تشتعل فها النار يصور عبر الاقما الاصطناعية عبر استخبارات دول يتصل بها ياسر عرمان قبل دخول الجيش للستعداد لتصوير الجيش وتمثيله امام العالم بانه يبيد ويحرق ويقتل عبر الصور والهدف ضغط المجتع الدولي على نظام الموتمر الوطني لقبول سلام وحوار مع الجبهة الثورية يهدف لوثيقة تدخل الجبهة في الحكم عبر حكومة انتقالية او غيره الان تزكرون سلام نيفاشه كان هو نفس المخطط صرفت الدول الغربية واسرائيل المليارات في المخطط اتعلمون لماذا يدفعون المليارات اسرائيل تدفع في الشهر الواحد مليارات في الجيش الاسرائيلي من استعدداد وتهب وغيره من اسخبارات وعدم استقرار وانهيار في الاقتصاد الاسرائيلي وان اقتصادها مفصل وجود اسرئيل او زوالها والسبب تكتل الجيش المصري في شرق سينا مع حدودها خوفن من حرب معه لكن اذا خلقة موجهات في جنوب مصر مع طولها الكبير مع السودان يعني انتهى تهديد مصر المستمر لحدودها وتخوف مصر من اجتياح من جنوبه من دولة عدوة تعتبر جنوب ارض مصر لها لهذه كانت الحركة الشعبية قبل الانفصال تردد السودان الجديد السودان الجديد ولم يكن يعلم احد معنى هذا ولكن هو نفس المخطط لهذا قتل قرن ولهذا كان متمسكان بعدم الانفصال لتنفيذ المخطط وعندما علمة الاستخبارات الاجنبية انا قرن مال الى الانفصال اغتيل او اغتيل من قبل حركته الشعبية لعدم دعم الانفصال نفس المخطط يستمر لانه الحركة الشعبية اعطت الغرب امل وقالت له انه هناك جبهات تستطيع اكمال المخطط في شمال السودان لهذا قال سلفاكير في خطابه المشهور بعد الانفصال لن ننساكم في جبال النوبة والنيل الازرق ودارفور بعد ذلك وخلق الحركة الشعبية قطاع الشمال ثما العمل على ضم كل الحركات تحت شعار الحبهة الثورية لضغط على الحكومة لعمل سلام معها والمخطط بختصار هو بعد خلق حالة من الحرب وتمثيلها كا ابادة عرقية والضغط على قبول سلام مع الجبهة الثورية ودخولها الحكومة سواء انتقالية او غيرها سواء البداء في التمكين ومحاولة بتكوين حكومة انتقالية تتمثل في ادخال الحبهة الثورية ومقاتليها في الجيش السوداني واعادة هيكلة الجيش السوداني ثم تزيف الحقيقة للمعارضة وجعلها تقبل باراها ثم فرض واجبار المجتمع الاقليمي والدولي بانه هناك ابادة تمت عبر حكومة الموتمر الوطني والجيش السوداني ثم تسمية الموتمر الوطني بمنظمة ارهابية وادانته دولين بانه منظمة دولية ارهابية اسلامية والبد في ملحقته محلين ثم البدء في التخلص من المعارضة السودانية بغتيالات واضحة قتلهم والقول بانه الموتمر الوطني وتخوف المعارضة من الجبهة الثورية ثم الوصول الى الحكم باي طريقة عبر انتخابات مظورة تشرف عليها او انقلاب داخل جيش عبر عناصره او مليشاته التي اصبحت داخل الخرطوم عبر عمل سري ومن هنا تبداء الابادة بعد ادانة المجتمع الدولي والسودانين لموتمر الوطني البداء بملحقته واعادة هيكلة الجيش السوداني عبر اغتيال كبار رموزه وتسمية كل منهم بي ارهابي شارك بالابادة مع الموتمر الوطني ويعدم ثم جعل الجيش صافي مليشات الجبهة الثورية والبداء في اكبر عملية تمثيلية بان مجموعات داخل قبائل عربية ينتمي اليها قادة الموتمر الوطني والجيش السابق السوداني تحميه وتمدهم بسلاح يجيب محاربتها والقضاء عليها ثم البداء بابادة جميع القبائل العربية تحت شعار محاربة الارهاب تحت مباركة دوليةقتل الاطفال واغتصاب النساء وتهجير تلقبائل خارج حدود السودان والبداء في نشر الصراع بين القبائل العربية والاسلامية وقتلهم وابادتهم نهائين بشكل كامل وخطة نشر الصراع بين القبائل العربية الان تقوم بها بصورة واضحة ثم البداء في جعل الاكثرية اقلية والاقلية اكثرية عبر احلال السودان بقبائل افرقية غير معلومة الهوية والدين والانتماء واعادة هيكلة التعليم والجيش والامن والدستور التعليم بفرض وثنية السودان وتعدد الاديان فيه وان السودان دولة وثنية متععددة الاديان ونشر الكره في المقررات بان العرب قامو بعمل ابادات وغيره في السودان وجعل السودان دولة مواطنه لتنفيذ مخطط ابادة واحلال السودانين بدول الجوار واعادة ضم جنوب السودان مع السودان ولكن بلا سودانين انماء دول من الجوار وقليل من القبائل العربية الاقلية المستضعفه الاقلية بعض الناس قد يقولون ليس حقيقة او انه لا يمكن اقول لك لو سقط الجيش السوداني او ضعف اعلم انك ذال لا محالة وانك مباد كل ما قلته مختصر ولم اقل جوانب كثيرة واثبات كلامي اقراء وثيقة الفجر الجديد موضح فيها بتفصيل طرق ابادة شعب السودان واعادة هيكلة الجيش وادخال الجبهة الثورية في الجيش والمواطنه وملاحقت وفرض ان الجيش والموتمر الوطني قام بابادة جماعية وغيره تعدد الاديان والخ.. ليثبت قولي اليوم وفي حاضرنا المعارضه والحكومة والمجتمع السوداني كلهم يقمون بمساعدة هذه المخطط عبر محاولة اسقاط الحكومة بطرق قد تتدمر الجيش السوداني وتجعلنا دون ظخر يسندنا او جيش يحمينا نحنا دولة تقع في منطقة خطيرة تحدنا دول مشتعله تسطتيع غزونا في حال ضعف جيشنا عبر مليشات اليوم يذهب الشخص الى عمله بامان وجامعته ومدرسته وغيرها قد تكن الظروف الاقتصادية صعبة ولكن غدا ستخاف ان تخرج من بيتك لانك ستقتل وتغتصب امك واختك وابنتك ان خرجة من المنزل وتدمر الجامعة والمنازل وتنام وتصحوى على الخوف والرصاص والقتل والنذوح والتشريد وليس بقوة طويل يحتاجون فقط لخمس سنوات لجعل حياتك جحيم اليوم ليبيا وسورية وغيرها من الدول في اقل من خمس سنوات نفذ المخطط فيها فما بالك انت الذي تحدك دول تكن لك الحقد والمليشات لقتلك واغتصابك الهم قد بلغت الهم فاشهد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.