زواج سوداناس

زاهر بخيت الفكي

تاريخ التسجيل : -0001/11/30


إقرأ المزيد

  1. معاك يا إيلا نشيل الشيلة..!!
  2. الراجل ست الشاي..!! ده شنو ده ونحن ماشين علي وين..؟
  3. الجاااااك يا علي محمود..!!
  4. مُصادرة وفش غبينة..!!
  5. كيفن بتتساوى الكُتوف..؟

الأكثر نقاشاً

  1. لا تلوموا الهندى..!!
  2. القصة أبداً ما حلايب..!!
  3. آلأن..يا على محمود..!!
  4. سفارتنا وين..؟
  5. حتى أنت يا دكتور ربيع..!!

مشاركات الكاتب

معاك يا إيلا نشيل الشيلة..!!

معاك يا إيلا نشيل الشيلة.. هكذا تغنى مواطن الجزيرة وما زال يتغنى ويتغزّل في والٍ مُدهِش لم يُخيب أبداً ظن المواطن فيه ظل يرد على بؤر الفساد بالعمل ، لم تستقبل الجزيرة قط من قبل حاكماً كما استقبلت إيلا ولن تفعلها .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12900245.htm

الراجل ست الشاي..!! ده شنو ده ونحن ماشين علي وين..؟

أحدهم يتخفى في زي نسائي يعمل به كبائعة شاي لمدة (3) سنوات في عاصمة المشروع الحضاري والإسلامي وزول جاب خبرو مافي ، يتنقّل بمهنته وبزيّه هذا من مكان لآخر بكامل زينته النسائية من مانكير في أظافر اليد والأرجل وصدر كبير .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12898778.htm

الجاااااك يا علي محمود..!!

واتفق الجاك (قنابل) مع صديقه على أن يتركه يواصل سرد حكاياته وبطولاته بلا مُقاطعة إلّا في حالة المُبالغات عليه أن يُناديه باسمه ممطوط (الجااااااك) وسيفهم ، توسّط الجاك القوم يحكي لهم عن معركته مع تمساح ضخم أطوّل من عشرة أمتار .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12898261.htm

مُصادرة وفش غبينة..!!

الجريدة تُصادر قبل أن يجف حبر القرار الأمريكي .. رفعوها العُقوبات وما زلنا في انتظار رفع الغضب الحكومي عن جريدة ظلت مُتنفس للقارئ الحصيف الباحث عن الحقيقة والمهنية الحقة .. حمداً لله أنّنا في زمانٍ وجدت فيه الكلمة مخارج مُتعددة للوصول للقارئ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12895776.htm

كيفن بتتساوى الكُتوف..؟

صادق معاك.. عارفك تمام جُواكا زول.. من جِينة فيها كريم صفات.. مُزدانة بالخُلقِ الجميل.. صادق معاك.. لمّن قبيل .. صادفت لحظات من صفاك.. أنا قُلت ليك.. يا صاحبي حاذر واحترس.. أعمل حسابك للظروف.. وانا كُلي خوف.. من بُكرة تسقُط من سماك.. والعين تشوف.. كيفن بتتساوى الكُتوف..؟ بين زول تِعِب من الوقوف.. في محطةِ الصبُر الهلاك.. في .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12889168.htm

فساد سياحي ..!!

مرة أضحك ومرة أبكي.. مرَّة أتحمّل أساي.. كُنّا نُرددها معك الرائع ابراهيم عوض وجمال صوتك يأسرنا واختيارك للمُفردة واللحن يدفعنا لمُشاركتك الغناء ، كُنا نضحك ونقهقه فرحاً بالحياة معك ونبكي عندما تدعو الحاجة للبكاء ولم نذُق للأسى وقتها طعماً كي .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12888956.htm

رحلت فاطمة وهل يُجدي البُكاء..؟

الناس صنفان.. موتى في حياتهم وآخرون في باطن الأرض أحياء.. ماذا يُفيد البُكاء والنواح والاحتفاء بعد الرحيل..؟ كم من مُفكِر وقائد ومُبدِع شارك في مجد هذا الوطن المأزوم تركناه يُعاني وحده شظف العيش وحيداً (غريباً) داخل الوطن وخارجه..؟تعففّ هؤلاء لم يسألوا في حياتهم .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12884712.htm

خمسين جنيه وأكثر يا حمدي..!!

جاءت حاجة الشول بما لم يأت به خُبراء الاقتصاد وبعض ساسة البلاد.. حدثها يوماً إبنها الوحيد المكاوي الشهير بود الشول (البُدَلي)عن تغيير متوقع حدوثه في منزلهم وحياة من الرفاهية في طريقها إليهم.. ردت عليه حاجة الشول برد كافي شافي لا تسويف فيه .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12883726.htm

النفّاخ والضل الباارد ..!!

لم يترُك الشباب موضوعاً في جلستهم تلك إلا وتناولوه.. ذهبوا للخليج، مشكلته ولم يخفِ من تحدث منهم إعجابه بقطر وبأميرها الشاب.. فلسطين والقُدس وتجاوزوا محطتها سريعاً.. أمريكا وصدق نواياها بعد تعاون السودان الكبير معها ولن تُخلِف وعدها هذه المرة والسعودية القريبة جداً منها .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12881263.htm

ماذا يُريد هؤلاء..؟

في سنوات ما قبل الفيس والواتساب إتصل أحدهم على أسرة سودانية معروفة في منطقة شمال بحري وبمجرد أن رنّ هاتف المنزل الثابت المُنتشِر وقتها حتى سارعت إحدى فتيات الأسرة بالرد عليه وفي ظنّها أنّ المُتصِل هو شقيقها المُقيم خارج السودان .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.alnilin.com/12879480.htm

الصفحة 1 من 1612345...10...Last »

جلب المزيد من المحتويات