Follow us Youtube Rss Twitter Facebook
قديم 06-10-2009, 08:56 PM   #1
القاضى المظلوم
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1
سقطات وتجاوزات رئيس القضاء ونهاية السلطة القضائية في السودان

سقطات وتجاوزات رئيس القضاء ونهاية السلطة القضائية في السودان

جلال الدين محمد عثمان، إسم إقترنت به السلطة القضائية في السودان منذ مجئ نظام الإنقاذ عام 1989م. ومنذ ذلك التاريخ بدأت السلطة القضائية في الإنهيار والتردي الإداري الذي لم تشهده من قبل.
إن نظام (الشيخ جلال كما يطلقون عليه) يقوم على المحاباة للمقربين وعلى المحسوبية في كل شئ، سواءً كان في تعيين القضاة الجدد أو في الترقيات أو الإنتدابات للعمل في الأنظمة القضائية بالدول العربية، أو في التدريب بالخارج، كما طال الأمر مسألة تنقلات القضاة داخل ولايات السودان. ولعل الملاحظ أن النظام قد (إبتدع) فكرة معاداة وتعذيب أفضل القضاة وأكثرهم كفاءة وخبرة ونزاهة، وذلك عن طريق نقلهم إلى مناطق الشدة النائية في أطراف السودان والأماكن النائية عن إقامة أسرهم دون مراعاة لظروفهم الإجتماعية التي تتعرض لها أسرهم في ظل غيابهم عنها. والقصد من كل ذلك إكراه القضاة على تقديم إستقالاتهم، الشئ الذي أدى إلى فقد الكثير من القضاة ذوي الخبرة والكفاءة المهنية العالية.
لقد إبتدع (الشيخ جلال) نظاماً أمنياً سيئاً يعتمد فيه على ما يعرف (بالبصاصين) لينقلوا إليه كل ما يدور بين أوساط القضاة من حديث ونقاش. ولعل في ذلك ما يؤكد على عدم ثقة (الشيخ جلال) في المؤسسية التي تدار بها السلطة القضائية، ولعلمه التام بإمتعاض القضاة من سياسة الجبروت والطغيان التي ظل يمارسها منذ أن كان أميناً عاماً.
وقد صار الحديث والهمس يدور ويكثر حول كثير من التجاوزات المالية التي تورط فيها (رئيس القضاء) وزبانيته الذين من حوله، ومثال لذلك موضوع شراء عربات للسلطة القضائية من شركة أحد أبناء (الشيخ جلال الدين محمد عثمان) والتي فاقت القيمة المدفوعة فيها ضعف القيمة الحقيقية للعربات المشتراه، حتى أزكمت سيرة الخبر الأنوف وإنتشرت على الملأ، دون أن يحرك (الشيخ جلال) ساكناً لنفي الخبر أو تصديقه. لكنه ورغماً عن ذلك تمادى في طغيانه وظلمه وتجبره وتسلطه على القضاة المستضعفين.
ولم تقف تجاوزات (الشيخ جلال) عند هذا الحد، بل تمددت وتعدت إلى مسائل كثيرة، منها موضوع إسبيرات العربات (الموضوع الشهير) الذي تناقلته ألسن الناس وأصبح الموضوع الأهم في معظم جلساتهم.
أما موضوع تجاوزات (الشيخ جلال) المتمثلة في تحويل سجل الكثير من العقارات بولاية الخرطوم إلى إسمه وأسماء أسرته، فيعد الموضوع الأبرز خلال الفترة ما بين عام 2002م ، وقد إستأثر (الشيخ جلال) بهذه العقارات بعد أن إستقصى الخبر عن عدم وجود ملاكها على قيد الحياة، فلجأ إلى الوسائل القذرة عن طريق إستصدار أحكام غيابية (بواسطة زبانيته من القضاة ضعاف النفوس ذوي الضمائر الخربة) وآلت الملكية بموجب هذه الأحكام إلى (الشيخ جلال وأسرته المالكة !)
ولعل خير دليل على فساد (الشيخ جلال) تلك القصور الشاهقة التي يمتلكها (الشيخ جلال) وأسرته في قلب الخرطوم وفي أرقى الأحياء.. فمن أين لك هذا يا هذا ؟!!.
هذا بالإضافة إلى بعض الشركات والمحال التجارية التي يمتلكها (الشيخ جلال) وإسطول النقل البري (بصات النقل الحديثة).
لقد ظل (الشيخ جلال) يعوس فساداً في السلطة القضائية منذ أن كان أميناً عاماً ثم نائباً لرئيس القضاء، إلى أن جثم على صدر القضائية رئيسا لها، فسدد لها الطعنة النجلاء التي أطاحت بهيبة القضاء وإستقلاله في السودان، فأصبح القضاء في السودان غير قادر على حماية نفسه مما يدور حوله من أقاويل، مثال ما قالت به المحكمة الجنائية والأنظمة العدلية الدولية من عدم إستقلال القضاء في السودان وتبعيته للحكومة وطاعته لها طاعة عمياء!!. لقد تسبب (الشيخ جلال) في كل ما قيل وذكر عن السلطة القضائية في السودان بعد أن كان القضاء السوداني في زمن سابق مثالاً يحتذى به في جميع الدول والبلدان العربية وغير العربية لكفاءته ونزاهته وإستقلاله، فصار كل ذلك هباءً منثورا.
إذا كان ما سبق من حديث يدور حول الفساد المالي والإداري (للشيخ جلال) فلا ننسى الفساد الأخلاقي وما تناقلته الألسن عن قصور مدني و(الغرف الحمراء) ببعض شقق مدينة ود مدني لكننا نربأ بالحديث عن ذلك حتى لا نطال بالحديث أشخاصاً آخرين لا شأن لنا بهم في هذا المقام.
فإلى متى يظل هذا (الجلل) جاثمٌ على صدر القضائية والقضاة الأبرياء؟
إلى متى هذا الظلم والفساد والإستعلاء في الأرض؟
إلى متى هذا الطغيان والتسلط (والفرعنة) يا جلال؟
لقد آن الأوان لنكتب معاً فصول نهاية هذه الرواية السخيفة التي أرغمنا على قراءتها قسراً وعنوة ..
قريباً بإذنه تعالى سيزول الظلم والفساد، لأن دولة الظلم ساعة ودولة العدل إلى قيام الساعة..
لذلك فإننا نرسلها رسالة إلى كل القضاة (الشرفاء) المتمسكين بنزاهتهم (ليحكموا بما أنزل الله وليس بما أراد جلال) وللقضاة الصابرين على البأساء والضراء..
نرسلها إليهم أن إصبروا صبراً جميلاً، فما هي إلا أياماً معدودة تبقت على زوال دولة الظلم والتخلص من هذا (الفرعون) الطاغوت ليعود إلى القضاء السوداني شرفه المسلوب بفعل (جلل).
رسالة إلى السيد رئيس الجمهورية ونائبه الأستاذ على عثمان..
كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته..
ونحن نعلم تماماً خطورة المرحلة التي ستقبل عليها البلاد في الأيام القادمة، فلا بد من أن نتكاتف جميعاً لرفعة البلاد وخدمة العباد، الذي لا يمكن أن يتم إلا بإختيار البطانة الصالحة والتي بكل تأكيد أن (الشيخ جلال) لا يعد منها كما كنتم تعتقدون.
السيد رئيس الجمهورية ونائبه..
لكم أن تستفتوا عن أمر فساد (الشيخ جلال) ودونكم تقارير الأجهزة الأمنية التي بطرفها ملفات وملفات عن فساد (الشيخ جلال) فهل إطلعتم عليها ؟؟!!
السيد رئيس الجمهورية ..
إن العدل إسم من أسماء الله تعالى.. وإن في (فساد العدل والقائمين عليه) فساد الدولة، فلا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا، أعدلوا هو أقرب للتقوى
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
القاضى المظلوم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2009, 04:22 PM   #2
osama
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
الإقامة: QATAR
المشاركات: 131
لا نستطيع ان نهاجم الاخرين دون دليل او برهان حضرة القاضى السابق وما ادرانا انك لربما كنت واحدا منهم تجلس معهم وتقتسم مال المسلمين معهم اما انك هناك كنت بلا لسان واصبحت اليوم تحكى لنا عن الفساد الفساد فى كل مكان يا حضرة القاضى قل لنا ماذا فعلت لمحاربته عندما كنت داخل القلعة المسماة الهيئة القضائية ام ان البعيد عن العين يعيد عن القلب
التوقيع
[COLOR="Green"]اليوم او غداً شئنا ام ابينا ستكون اسرائيل عضواً بالجامعة العربية[/COLOR]
osama غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2009, 05:29 PM   #3
عاشق السمراء
عضو مُـميز جداً
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
الإقامة: الواق واق
المشاركات: 5,807
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة osama مشاهدة المشاركة
لا نستطيع ان نهاجم الاخرين دون دليل او برهان حضرة القاضى السابق وما ادرانا انك لربما كنت واحدا منهم تجلس معهم وتقتسم مال المسلمين معهم اما انك هناك كنت بلا لسان واصبحت اليوم تحكى لنا عن الفساد الفساد فى كل مكان يا حضرة القاضى قل لنا ماذا فعلت لمحاربته عندما كنت داخل القلعة المسماة الهيئة القضائية ام ان البعيد عن العين يعيد عن القلب

اوسامة فالح ...... ما إتهمت حد نهائي
التوقيع
عاشق السمراء غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2009, 05:48 PM   #4
osama
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
الإقامة: QATAR
المشاركات: 131
شكرا يا عاشق السمراء ولكن اسامة لا يتهم الناس زورا بلا دليل او برهان
التوقيع
[COLOR="Green"]اليوم او غداً شئنا ام ابينا ستكون اسرائيل عضواً بالجامعة العربية[/COLOR]
osama غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2009, 06:42 PM   #5
brantood
عضو جيّد جداً
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 1,845
اعتقد ان القاضى جلال الدين كان يعمل سابقا فى الامارات لفترة طويلة من السبيعينيات وحتى منتصف التسعينيات وبراتب خرافى ,اما عن اتهامه بالفساد فليس هناك دليل واضح للعيان وطبعا القضاء بحكموا بالادلة
التوقيع
success does not come by wishing and hoping,but by hard work and enthusiam
brantood غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Protected by CBACK.de CrackerTracker