سياسية

الحرية والتغيير بمحلية أبيي تتضامن مع حمدوك


نظمت قوى إعلان الحرية والتغيير وطلاب وطالبات ومجتمع محلية أبيي بولاية غرب كردفان وقفة تضامنية مع رئيس الوزراء عبدالله حمدوك أمام رئاسة محلية أبيي اليوم مستنكرة محاولة اغتياله .

وأشارت إلى أن ما تعرض له يعتبر عدوانًا صريحًا على الديمقراطية واستهداف الثورة.
وقال الناطق الرسمي باسم تنسيقية قوى إعلان الحرية والتغيير بأبيي الكبرى حسين الحاج بكار وخاطب الوقفة: “نستنكر هذا العدوان الذي استهدف رئيس الوزراء واعتبره استهدافًا لكل الشعوب الحرة” وأبان أن الثورة مستمرة لتحقيق أهدافها وطالب بمحاكمة رموز النظام البائد وتقديم المفسدين للعدالة.
وفي السياق ذاته أدان المدير التنفيذي للمحلية بالإنابة الهادي آدم الطاهر بأشد العبارات المحاولة الفاشلة قائلا: ” إن هذه العملية لن تزيد الشعب السوداني إلا قوة وصلابة” وطالب الجميع بالوحدة لتخطي هذه المرحلة الحرجة من تاريخ الشعب السوداني.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *