سياسية

حمدوك يلتقي الولاة قبل آدائهم القسم


استقبل رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك أمس بمجلس الوزراء الولاة المدنيين الجدد قبل أدائهم القسم . وأكد حمدوك أن تعيين الولاة المدنيين بمثابة خطوة جبارة في اتجاه استكمال هياكل السلطة الانتقالية .

ورحب رئيس مجلس الوزراء بالولاة وهنأهم بالتكليف والثقة من القواعد وقطاعات المجتمع في الولايات ، وأكد د.حمدوك أن تعيين سيدتين في التشكيل الولائي لأول مرة في تاريخ السودان محل فخر واعزاز وخطوة في الإتجاه الصحيح في سبيل تعزيز مشاركة المرأة في أجهزة الحكم المختلفة.

ووجه رئيس مجلس الوزراء ولاة الولايات بتعزيز الجانب الأمني والاهتمام بمعاش الناس وتوفير السلع الضرورية للمواطن ، ومكافحة التهريب خاصة في الولايات الحدودية مع دول الجوار ، والتركيز على تعزيز فرص الشباب في العمل وزيادة نسبة تمثيل ومشاركة المرأة، واصلاح الخدمة المدنية بالولايات.

وكشف د.حمدوك عن فراغ الجهات المعنية من قانون الحكم الاتحادي الجديد الذي سيتم إجازته خلال الفترة المقبلة ، ونوه إلى أن القانون الجديد استوعب روح الثورة وكافة قضايا الولايات.

واستعرض اللقاء الأولويات العشرة لحكومة الفترة الانتقالية و التي تتضمن ايقاف الحرب وبناء السلام العادل والشامل المستدام ، ومعالجة الأزمة الاقتصادية وإرساء أسس التنمية المستدامة.

وناقش اللقاء التحديات الأساسية التي تواجه الولايات بشكل عام .وقال وزير الداخلية الفريق أول شرطة الطريفي إدريس أن تعيين الولاة المدنيين يعتبر خطوة مهمة نحو تعزيز مدنية الدولة ومدخل صحيح لبداية الإصلاح في الولايات.

من جانبهم عبر الولاة عن شكرهم على تكليفهم من قيادة الدولة ،وحيوا شهداء ثورة ديسمبر المجيدة ، وتعهدوا ببذل قصارى جهدهم لتحيقيق شعارات الثورة المجيدة وتطلعات المواطنين.

وفي السياق ذاته التقى الولاة المكلفين بالمجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير أمس وقال مقرر المجلس كمال بولاد لـ(الجريدة): التقى الولاة عدا (واحد) بالمجلس المركزي لـ(قحت) وغاب لظروف (عزاء) ، وأضاف كان لقاء جيداً ومثمراً ناقش طبيعة العلاقة بين الولاة وقوى الحرية والتغيير وقدم الولاة برامجهم وتطرقوا لجملة الاشكالات والتحديات التي تواجههم ومن جهته قدم لهم المجلس المركزي موجهات عامة تحكم تفاصيل العلاقة والرقابة وتنفيد برنامج قوى الحرية والتغيير ، وأكد بولاد أن الولاة أبدوا استعدادهم العالي للتعاون مع المجلس والمساهمة في تسهيل مهامه الرقابية وعقد لقاءات دورية لمراجعة ما تم الاتفاق عليه بشأن موجهات المجلس.

صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *