رأي ومقالات

أهل ولاية غرب كردفان عايشوا تجربة مريرة مع مليشيا التمرد خلال الأيام الماضية


• مايحدث حالياً في ولاية غرب كردفان عامة ومدينة الفولة خاصة ، يصلُح أن يكون درساً لكل مواطني الولايات والمدن التي دنستها أقدام مليشيا التمرد وعاثت فيها فساداً ونهباً ..سرقةً وتقتيلا ..

• أهل ولاية غرب كردفان عايشوا تجربة مريرة مع مليشيا التمرد خلال الأيام الماضية .. مجموعات صغيرة لمسلحين لاتتجاوز أعمارهم ال25 عاماً بدأوا فرض واقع غريب علي أهل المدينة الذين أيقنوا أنهم وبطول الزمن سيعيشون كابوساً أمنياً سيحوِّل حياتهم الوادعة إلي جحيم .. حيث سينفرط الأمن وسيتم تدمير كل المرافق والمكتسبات الحيوية التي صارت عصباً لحياة الناس هناك طيلة السنوات التي سبقت حريق الهياج الديسمبري ..

• عودة الوعي لعامة الناس هناك وحكمة قيادات الإدارة الأهلية قادت إلي حوار ستعود بموجبه القوات المسلحة لتأمين الفولة وبابنوسة ..

• هذه خطوة رمزية تؤكد أنه لابديل للجيش السوداني في كل بقاع السودان ..والذين يراهنون علي مليشيات قاتلة ومجرمة لتجلب لهم الأمن والأمان إنما يراهنون علي سراب خُلَّب ظاهره عذاب .. وباطنه جهنّم ..

عبد الماجد عبد الحميد