كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

صلاح أحمد عبدالله : بنشيل.. شيلتنا ؟!



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]يقول العم صابر.. محافظ بنك السودان السابق.. (العارف) أسماء جوكية البنوك.. الرافض لذكر الأسماء.. إن الإصلاح الاقتصادي باهظ التكلفة السياسية.. والاجتماعية.. وإن بنك السودان لم يقم بواجباته في حراسة الاقتصاد وإن وزارة المالية مسؤولة عن ارتفاع التضخم.. وعدم الانضباط المالي..؟!!
* وأن على الفقراء أن يشيلوا شيلتهم.. (!!!)
* فيا عم صابر.. نشيل شنو.. ونخلي شنو.. كفاية (شايلنكم) خمسة وعشرين سنة.. حيلنا اتهدّ.. وأنتم رغم فشلكم أكل ومرعى.. وقلة صنعة.. إذا كانت التكلفة السياسية (باهظة) بذهابكم.. لا بأس.. واجتماعياً أيضاً.. أيضاً ما فارقة معانا.. ولماذا بنك السودان لم يقم بواجبه في حراسة الاقتصاد.. إنت كنت شغال شنو؟!.. هل كنتم حارسين (الري)..؟!!

* للمرة المليون لا مشكلة في اقتصاد السودان.. المشكلة فقط في إدارة الاقتصاد.. وكف أيدي (كبار) اللصوص.. من أصحاب اللون البمبي..!!
*****
(2)
* بنشيل شيلتنا.. لأنه جاء في الأخبار أن هناك استمرار في التلاعب بأوزان أسطوانات الغاز.. وأن (البرلمان).. وأهله يتوعدون المخالفين.. ده حالتو قبل إنشاء المصنع (داك) والذي سيحتكر الغاز.. والذي سيقوم بإنشائه المستر (ألو).. والسيد آلولو.. وعيد الأضحى على الأبواب.. وإلى متى نصير دائماً نحن الضحية.. حتى (لحمنا) كملوهو..!!
****
(3)
* بنشيل شيلتنا.. وننتظر.. بعد (25) سنة صبر.. ننتظر اللجنة البرلمانية.. التي (هددت) بإنزال عقوبات رادعة على المتلاعبين بقوت الشعب.. حتى لو كانوا نافذين في الدولة.. مهددة ألا كبير على القانون.. وأكدت أن أمن وصحة وغذاء المواطن خط أحمر.
* نبدأ أيها الكرام بألا كبير على القانون.. قلتم ذات مرة وتحت قبة البرلمان إن هناك جهات (نافذة) متحكمة في أسعار الدولار..؟!.. ابدأوا بها أولاً وسيستقيم الأمر بدايةً.. الأموال الحكومية المجنبة.. والشركات الحكومية.. وشركات (الوهم).. وتجار العقارات والأراضي المميزة.. وفوضى الداخلين والخارجين من والى الخليج.. وشرق آسيا.. والصين.. وتركيا.. والأسماء الكثيرة والطارئة على عالم التجارة.. ودنيا الأعمال.. أجزم أنكم تعرفونهم اسماً.. ورسماً.. ابدأوا بهم.. كفوا أيديكم عن التصفيق وحناجركم عن التهليل والتكبير.. وكفوا أيديهم عنا.. وبالتوفيق إن شاء الله..!!

* أمن وصحة وغذاء المواطن خط أحمر.. هذا كلام طيب.. من ناحية الأمن دعونا نتحدث (صراحة).. إغلاق المراكز الإيرانية الثقافية.. (خطوة) نتمنى أن تتبعها خطوات.. لسنا (جهلة) بأمن وطننا.. ونعرف سر (البرادو) والسوناتا وتلك القافلة التي ضربتها الغارة الإسرائيلية في الشرق.. ولماذا تسللت الطائرات الإسرائيلية وضربت جنوب الخرطوم.. التصرف (الأرعن) قد يقود دائماً إلى رد فعل أكبر وأكثر ضرراً.. فكيف يقول رئيس البرلمان ذات يوم.. إننا صنعنا صاروخاً مداه كذا كيلو متر.. وهو ما يزال مكنكشاً في منصبه.. ويطلع والي الخرطوم ويحدثنا ذات ليلة.. إن ماكينة اللحام وشررها من أسباب المشكلة.. والحريق..
* لا نريد أن نخوض في التفاصيل لأننا ما زلنا نتشرب بتلك (المهنة) التي ما زلنا نحبها..!؟
* فقط.. هذا (الثنائي) يجب أن يغادر.. وسريعاً..!!
*****
(4)
* بنشيل شيلتنا.. يا أهل الاقتصاد.. ويا أهل البرلمان.. فقدنا الأمل في العلاج الحكومي.. وأصبحت المقابر تستقبل الكثيرين.. وتسترهم.. أما الغذاء (يا برلمان) فقد تذوق (بعض) شعبنا لحوم الحمير.. والجراد.. والمصارين بالمتر.. بعد أن كنا أرقى الشعوب طعاماً.. ونظافة..!!
* خط أحمر شنو يا نواب البرلمان.. تنوموا.. وتصحوا على خير..؟!
***
(5)
* غداً إن شاء الله.. حكاية من الديوم الشرقية.. انتظروا..

صحيفة الجريدة
ت.إ[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        [B][SIZE=4][FONT=Arial]سألوا الطيب اردغان . قالوا له كيف ابقيت تركيا هاكذا اقتصادها تحسن وازدهرت
        قال لم افعل شيء . سوى الاموال التي كانت تذهب الى الدولة اصبحت تذهب الى الدولة .
        [/FONT][/SIZE][/B]

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.