كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

بريطانيا تهتز في عيد الحب على جريمة عشق مروعة صباح اليوم السبت



شارك الموضوع :

إرم- من محمود صبري
استيقظت بريطانيا في صباح يوم عيد الحب، على جريمة عشق مروعة، حيث استحقت البريطانية، تارا شاروك (23 سنة) لقب أسوأ أم في العالم، بعدما أضرمت النيران في منزلها وبداخله ابنتها الصغيرة، البالغة من العمر 3 سنوات، بسبب شجار مع صديقها.

تارا سكرت حتى الثمالة، وأشعلت النار في المنزل، وعلى الفور انتشرت بالمنزل الأبخرة السامة، بينما كانت صغيرتها نائمة في الطابق العلوي.

ونجح شريكها داني فيشر، واثنان من ضباط الشرطة، في إنقاذ شاروك وطفلتها من النيران، التي التهمت البيت.

الغريب أن المرأة بعدما أفاقت حاولت إلقاء اللوم عليه وتحميله مسؤولية إشعال الحريق في المنزل، حيث صرخت قائلة: “لقد أحرقت بيتي”.

وأسفر الحريق عن أضرار بالغة في المنزل، إلا أن ثمة أحد لم يصب بأذى.

وقد حكمت المحكمة على تارا بالسجن لمدة عامين بسبب الخطر الذي تسببت فيه لابنتها والآخرين، بعدما اعترفت المرأة بارتكاب الجريمة، كما أمرت المحكمة بوضع الطفلة تحت الرعاية.


روسيا اليوم
شارك الموضوع :

1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.