زواج سوداناس

قوى الإجماع: لا حوار مع النظام إلا بشروط و لم نفوض المهدي وعقار للتفاوض باسمنا


"أزرق طيبة" يقود مساعٍ جديدة لتوحيد قوى المعارضة السودانية

شارك الموضوع :

اكد رئيس حركة تغيير السودان القيادي بقوى الاجماع الوطني المشارك في اجتماع برلين عبد الرحيم ابنعوف، ان قوى الاجماع الوطني لم تفوض الجبهة الثورية ولاحزب الامة القومي لتمثيلهم في اللقاء التحضيري باديس ابابا، كما ورد في اعلان برلين.
وقال ابنعوف في حوار مع (الجريدة) بالداخل ان رؤية الجبهة الثورية وحزب الامة، تتمثل في المشاركة في لقاء اديس ابابا دون اي شروط مسبقة، بيد اننا رفضنا هذا الامر وتمسكنا بموقفنا بأن لا تسوية ولا حوار مع النظام الا وفق الشروط المعلنة، واضاف (لكننا اقترحنا تنفيذ اربعة من شروطنا للحاق بالحوار منها اطلاق المعتقلين ووقف الحرب).
ونفى القيادي بقوى الاجماع الوطني ابنعوف تعرض فصائل المعارضة في برلين لأية ضغوط من اية جهة خارجية، لكنه كشف عن تعرضه لضغوط من رئيس الحركة الشعبية مالك عقار باتهامه بتسريب مايدور في الاجتماعات لوسائل الاعلام، بجانب موقفه المتشدد تجاه الحوار وتمسكه بالشروط.
وأشار ابنعوف الى وجود تنسيق كبير بين الجبهة الثورية وحزب الامة القومي، وحركات دارفور، فيما يخص المشاركة في الحوار باديس ابابا، بينما كان موقف الحزب الشيوعي متسق ومتفق تماماً مع بقية قوى الاجماع الوطني بألاّ حوار ولا تسوية مع النظام الا بعد تنفيذ كل شروط قوى المعارضة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        شترة

        عقول كبيرة .. لكنها ( مخرفة ) .. السودان يحتاج الى ميلاد جديد ..

        الرد
      2. 2
        محمد عزالدين محمد الامين

        السودان محتاج لناس مجددة وحيوية شبابية ناضجة لرفع هذا البلد مشعبه لمسايرة هذا العالم وزيادة على ذلك التمسك بكتاب الله وسنة رسولة.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *