زواج سوداناس

بالصور: تصرفات راقية جداً.. طلاب اليابان يخلعون أحذيتهم على أبواب المدارس تقديسًا للعلم


منحة من اليابان لمشروع إدارة النفايات بولاية الخرطوم

شارك الموضوع :

منذ سنوات، لجأت معظم المدارس اليابانية إلى الاستغناء عن دور عامل النظافة «الفرّاش»، في قرار فريد لجعل نظافة الفصول والمدارس من مسؤولية الطلاب. ويؤمن نظام التعليم الياباني بأنه «عندما ينظف الطلاب مدارسهم بأنفسهم، فإن هذا سيعلمهم الاحترام والتواضع والمسؤولية».

وفي المدارس اليابانية يخلع الطلاب أحذيتهم قبل الدخول، ويضعوها في صندوق مخصص لها، يسمى gate bako، ثم يرتدون خفًا slippers للحفاظ على المفروشات الموجودة في مختلف طوابق المدارس.

ويعمم هذا السلوك على جميع المسؤولين في المدارس، فلا يستثنى منه الناظر أو المدرسين أو الموظفين وكذلك كبار الزوار، في إشارة واضحة لتقديسهم للعلم والتعليم، وكأنهم يستخدمون طريقتنا في التعبير عن شيء ما باستخدام الأمثال قائلين: «يا هناه اللي يتعلم عندنا».

والطريف في الأمر أن المدرسين يعاونون الطلاب في أعمال النظافة، سواء في الفصول أو الممرات أو الفناء أو حتى الحمامات، كما يعمم هذا السلوك على جميع المراحل الدراسية في اليابان.

ويرى المسؤولون أن أهم النتائج المرجوة من تحويل مهام النظافة إلى الطلاب، هو ترسيخ مبدأ احترام عمال النظافة؛ فعندما يقوم الطلاب -أنفسهم- بتنظيف فصلولهم وحماماتهم، فإنهم بالتأكيد سيقدرون دور عمال النظافة، ولن تستحوذ عليهم النظرة الدونية التي ينظر بها معظم الشعوب إلى عملهم.

ويشاع عن اليابانيين أنهم لا يدخلون منازلهم بالأحذية؛ حرصًا على نظافة الأرضيات والمفروشات، كما تحرص فئة عريضة منهم على انتهاج نفس السلوك عند زيارة الأماكن والمباني العامة.

وتحرص جميع المدارس الحكومية في اليابان على فرض زي موحد للطلاب، وذلك لخلق جو يتسم بالمساواة بين الطلاب، وغرس قيم العمل الجماعي فيما بينهم، كما يعمل هذا النظام على تنفير الطلاب من العادات السطحية، مثل الاهتمام بأخبار الموضة.




المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        شترة

        ونحن السودانيون نقدس العلم ، ونقم للمعلم احتراما ، ( بس للأسف المعلم السوداني مظلوم والظالم وزارة التربية والتعليم والسبب ( الحيكومة )

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *