زواج سوداناس

فضيحة في امتحانات الشهادة السودانية


امتحانات الشهادة الثانوية

شارك الموضوع :

في سابقة نادرة الحدوث، استعارت مدرسة شهيرة بمنطقة الكلاكلة جنوبي الخرطوم امتحاناً غير الموضوع من قبل وزارة التربية، وقدمته لطلابها على أساس أنه الامتحان الرسمي المعد من قبل الجهات المختصة. قبل أن يكتشف الطلاب بعد انتهاء زمن الجلسة، أنهم أجابوا عن أسئلة امتحان وهمي اختلقته المدرسة، عن مادة “القرآن الكريم” في فاتحة جلسات امتحانات الشهادة السودانية التي انطلقت أمس.

وتملكت حالة من الذهول وخيبة الأمل الطلاب وأولياء أمورهم عقب اكتشافهم أن المدرسة غير مسجلة ضمن المدارس الخاصة بالولاية، وأن أرقام الجلوس غير حقيقة.

وأكد مصدر موثوق لـ”الصيحة” أن الطلاب تيقنوا عقب الجلسة أنهم وقعوا ضحية احتيال كبيرة، بعدما اكتشفوا أن الامتحان هو نسخة معدلة من امتحان العام الماضي، وأن أرقام الجلوس وهمية، ولا وجود لها في سجلات الوزارة.

وفور الحادثة توجه أولياء أمور الطلاب “المخدوعين” إلى نيابة الكلاكلة ليتضح لهم أن الامتحان تم وضعه من قبل لجنة من أساتذة المدرسة، وأكدت التحقيقات الأولية للشرطة أن المدرسة غير مسجلة بوزارة التربية والتعليم العام بولاية الخرطوم، وأن المتهمين فروا إلى جهة مجهولة وأن الشرطة مازالت تتقفى أثرهم.

وكشف مصدر موثوق أن عدد الطلاب بالمدرسة الوهمية الذين جلسوا للامتحان بلغ “50” طالباً وطالبة

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو الشهيد

        هذا زمانك يا مهازل فامرحي ..
        اقلاها مفروض وزير التربية والتعليم العام ولا اسمه شنو دا يقدم استقالته لو كانت عنده كرامة .. وبعد كدا لابد من ايقاع اشد العقوبات بالقائمين على امر هذه المدرسة والمسؤولين عن التعليم الخاص في الوزارة و من قام بالتصديق لهذه المدرسة
        و حسبنا الله و نعم الوكيل
        اذا كان دا التعليم الكنا زمان بنفتخر بيهو و المعلمين الكنا بنتفشخر بيهم .. فماذا تبقى يا اهل المؤتمر الوطني و من يساندهم .ز خلوها الخدمة المدنية وخلوهو الاقتصاد المزدهر دا

        الرد
      2. 2
        مصطفى

        السؤال الكارثي الذي يطرح نفسه أليس هنالك لجان تفتيش تابعة لإدارة التعليم الخاص تراجع المدارس وتراخيصها وهل هي مسجله او غير مسجلة بالوزارة ، فكيف لمدرسة تعمل على الأقل لمدة ثلاثة سنوات هي مدة دراسة الدفعة التي جلست للامتحان ووزارة التربية لاتعلم عنها شيئاً ، دعنا من موضوع الضمير وأن الناس اصبح ليس لهم ضمير ولا ذمة كي يتلاعبوا بمستقبل 50 طالب وطالبة فقد اصبحنا في زمن اللا ضمير ، فأقلها يجب على الجهات المعنية ان تعمل هي بضمير وأعتقد أن الكل حكومة وشعباً أصبحوا بلا ضمير .

        الرد
      3. 3
        سودابي

        يعني مافي اي زول في المدرسه دي عندو ضمير؟ مدرسين ومدير وهيلمانه ومداومه طلاب!!!! اكيد ده شغل منظم مع ناس في الوزاره المافيها رقابه ولا مجالس توجيه.. شغل كبابي بي اضنين يعني

        الرد
      4. 4
        السودان وين راح

        انتقل إلى رحمة مولاه بعد صراع طويل مع المرض الشيخ الوقور ورجل البر والاحسان ومعلم الشعوب وملهم الجيران الشيخ/ سودان العرب الافارقة بعد علة امتدت عقود من الزمن. تنقل فيها عبر مجموعة من النطاسين وادخل العناية المكثفة حيث مكث بها مدة تربو على الخمسة وعشرين عاما . ويقام العزاء بساحة القصر القديم.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *