زواج سوداناس

البشير: وثيقة المبادئ عمل غير مسبوق


البشير 1

شارك الموضوع :

قال الرئيس السوداني عمر البشير، إن بلاده تتطلع دوماً لعلاقات طيبة مع دول الجوار وتعاون يقوم على الاحترام المتبادل، ووصف التوقيع على وثيقة مبادئ سد النهضة الإثيوبي بين بلاده ومصر وإثيوبيا، بالعمل التاريخي غير المسبوق.

وأكد البشير خلال مراسم التوقيع على الوثيقة بينه ونظيره المصري عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء الإثيوبي هايلي مريام ديسالين في القصر الرئاسي بالخرطوم، يوم الإثنين، أن التوقيع يأتي في إطار العلاقات الأزلية بين شعوب الدول الثلاث.

وأضاف “نسعى لتنمية مستدامة تساعد شعوبنا على خلق أرضية ثابتة للنهوض لمصاف الدول المتقدمة وتوفير سبل العيش الكريم والأمن والاستقرار في الإقليم”.

وشدد على أن حكومته تسعى للتعاون بين دول حوض النيل وتضمين الوحدة والتضامن الأفريقي بين كافة دول القارة.

خطوات التعاون

البشير يشيد بما تم تحقيقه من اتفاق بين الدول الثلاث، ويتمني أن ينداح هذا الاتفاق على كافة أنشطة التعاون مع دول الحوض وأن تفضي في النهاية لاتفاق يدفع عجلة التنمية في الدول

وقال البشير “بالتوقيع على هذه الاتفاقية التاريخية نكون قد مضينا خطوات في طريق إرساء الدعائم الراسخة للتعاون بين الشعوب وتعزيز الثقة بين دولنا”.

وأشار إلى أن ذلك ينعكس إيجاباً على توفير الأمن والاستقرار وزيادة التعاون الاقتصادي وتحقيق رفاهية المواطن بحوض النيل الشرقي.

وأضاف “لا بد من أن نؤكد معاً أن المصالح الوطنية يجب ألا تأتي خصماً على المصالح الإقليمية المشتركة والجوار الودي”.

وأشاد البشير بما تم تحقيقه من اتفاق بين الدول الثلاث، وقال نتمنى أن ينداح هذا الاتفاق على كافة أنشطة التعاون مع دول الحوض وأن تفضي في النهاية لاتفاق يدفع عجلة التنمية في الدول.

وتعهد البشير بأن يلتزم السودان بالاستمرار في التفاوض للوصول إلى اتفاقيات تفصيلية تفصِّل ماتم الاتفاق عليه حالياً.

وأضاف “نضمن ألا يكون في هذه الاتفاقية ما يضر بالشعوب في الدول الثلاث، وتكون المنفعة هي الأساس، وسيظل السودان وفياً لهذا الإقليم وأفريقيا”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *