زواج سوداناس

“الترويكا” ترحب بموافقة الحكومة والمعارضة على مؤتمر أديس و”المؤتمر الشعبي” يبارك


خريطة السودان علم

شارك الموضوع :

سارعت دول الترويكا ممثلة في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والنرويج الى إعلان ترحيبها بموافقة الحكومة السودانية والمعارضة على المشاركة في مؤتمر الحوار التحضيري، المزمع عقده بأديس أبابا الأسبوع المقبل، في وقت أعلن حزب المؤتمر الشعبي بزعامة حسن الترابي مباركته للمشاورات المرتقبه لكنه شدد على أنه لن يشارك فيها استناداً على معارضته نقل الحوار الوطني الى خارج السودان.
وحددت آلية الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى، الأحد المقبل موعداً لبدء الاجتماع التحضيري التشاوري للحوار، بين الحكومة وقوى المعارضة بشقيها السياسي والمسلح في سابقة تعد الأولى من نوعها، إنفاذاً لإعلان برلين الذي وقعته قوى المعارضة السودانية بألمانيا.
وقال بيان لدول الترويكا إنهم ظلوا يعلنون مساندة عملية الحوار الوطني في السودان، باعتبار أن إجراء حوار وطني شامل وممثل للجميع يعد أفضل فرصة لتحقيق وجود نظام سياسي ممثل للجميع، ولمعالجة المسائل الأساسية المتعلقة بالحوكمة والتمثيل السياسي للجميع ومشاركة الموارد، إلى جانب مسائل الهوية والمساواة الاجتماعية.
وأضاف البيان “كما يظل إجراء حوار حقيقي هو العملية السياسية التي يمكن من خلالها التفاوض على وضمان إجراء انتخابات وطنية تكون ذات مصداقية وبمشاركة واسعة.”
وأكدت الترويكا أنها ترحب بإعلان الحكومة والمعارضة ومجموعات من المجتمع المدني استعدادها للمشاركة باجتماع قبل الحوار دون شروط مسبقة.
وأفاد البيان أن الاجتماع المرتقب يمكن أن يكون منصة تتيح للممثلين السودانيين عن الحكومة والأحزاب السياسية وجماعات المعارضة والمجتمع المدني تحديد إطار وأهداف الحوار الوطني وجدوله الزمني.
إلى ذلك أكد مسؤول العلاقات الخارجية في حزب المؤتمر الشعبي بشير آدم رحمة تلقيهم دعوة من الآلية الأفريقية رفيعة المستوى للمشاركة في مؤتمر أديس التحضيري، لكنه شدد على تمسك حزبه بعدم نقل الحوار الوطني الى خارج السودان، وقال إنهم نقلوا ذات الموقف إلى مسؤولي الآلية الأفريقية.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *