زواج سوداناس

خوذة طيار مقاتلةالـF-35 ثمنها 400 ألف دولار



شارك الموضوع :

تعتبر المقاتلة الأميركية F-35 ذات تقنية التخفي أحد أنظمة الأسلحة الأكثر تعقيدا في الوقت الراهن بتكلفة إنتاج باهظة.

ولتسليط الضوء أكثر على برنامج المقاتلة الأغلى في تاريخ البنتاغون (وزارة الدفاع الأميركية) كشفت صحيفة “واشنطن بوست” عن تفاصيل تتعلق بالخوذة التي يرتديها طيار الـ F-35 والتي تبلغ تكلفة الواحدة منها 400 ألف دولار أميركي.

وتم تصميم هذه الخوذة من خلال تزويدها بقناع يعرض متابعة دقيقة لمسرح العمليات بواسطة 6 كاميرات عالية الدقة خلال الطيران، ويمكن للطيار من خلالها رؤية جدران الطائرة.

وتتيح هذه الكاميرات أيضا رؤية مزدوجة من الجانبين لرصد الطائرات المعادية والأهداف الأرضية في نفس الوقت، إضافة إلى توفير معلومات غاية في الدقة عن السرعة والارتفاع.

ورغم كل هذه الخواص الفريدة، فإن الخوذة بها عيوب فنية اكتُشفت أثناء الاختبار، حيث يمكن تعرض الطيار لمشاكل في البيانات المعروضة من خلال كاميرات الخوذة خلال مناورة ما، وهو ما يمكن أن يؤثر سلباً عند تمويه أي صاروخ معاد يتم توجيهه ضد الطائرة.

وأضافت الصحيفة أن الخوذة بها عيوب فنية تتعلق بالرؤية الليلية التي ربما تسفر عن إصابة قائد الطائرة بالدوار أثناء التحليق، لكن تم حل هذه المشكلة إلى حد كبير.

وتأتي المقاتلة الأميركية F-35 في 3 نسخ مختلفة، ومنها ما تم تصميمه للإقلاع والهبوط على متن حاملات الطائرات، وأما الآخر فيهبط عموديا كما لو كان طائرة هليكوبتر تماماً.

ومن جانبه، قال مدير البرنامج في سلاح الجو الأميركي، اللفتنانت كريس بوجدان: “لاتزال تواجهنا بعض المشكلات الخاصة بالاتصالات في الإصدارات الأخيرة، رغم معالجتنا لبعضها من خلال البرمجيات وتكنولوجيا الرؤية الليلية”.

وأضاف بوجدان وفق صحيفة “ديلي نيوز”: تظهر مشكلة أخطاء الاتصال، والتي يتم العمل على حلها حاليا، خلال تحليق 4 طائرات معاً، وتتلاشى هذه المشكلة عندما تحلق طائرتان فقط”، مشيراً إلى أن الاختبارات التجريبية مستمرة للوصول لأفضل الحلول.

 

 

العربية.نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *