زواج سوداناس

الحكومة: موقفنا ثابت تجاه أجندة ومرجعيات التفاوض مع حملة السلاح



شارك الموضوع :

أكدت الحكومة موقفها الثابت حيال الأجندة والمرجعيات الثابتة للتفاوض بينها وحملة السلاح من قطاع الشمال وحركات دارفور، في وقت شددت فيه على ضرورة إطلاق سراح الأسرى لدى الحركات المتمردة . وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة دكتور “أحمد بلال عثمان” بحسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، أنهم يرحبون بما رشح في وسائل الإعلام عن قبول حملة السلاح بوقف إطلاق النار، قائلاً إذا تم أي لقاء يجمع المعارضة وحملة السلاح ووحدت فيه الرأي فنحن نرحب بهذه الخطوة لأننا مع نبذ العنف وحمل السلاح، مشيراً إلى أن الحديث عن تهيئة المناخ ووقف إطلاق النار لابد أن يكون شاملاً بترتيباته الكلية ويقابله إطلاق سراح الأسرى والدخول في الحوار ووقف إطلاق النار . وكشف “بلال” عن عدم تلقيهم مخرجات اللقاء التحضيري الذي تم بين الآلية وموقعي نداء السودان من قبل الآلية الأفريقية بطريقة رسمية وكلية حتى يكون لهم الرأي النهائي فيها، مبيناً أن اللقاء التحضيري الذي دعيت له المعارضة والمؤتمر الوطني تم الاتفاق حوله مع رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى “ثامبو أمبيكي”، على أن تتم دعوة آلية (7+7) والتي لم تتم دعوتها وكذلك لم تخطر الحكومة بأن هذا اللقاء التحضيري بأنه حوار أم تفاوض. وأردف “بلال” بأن الدعوة جاءت في زمن كل أحزاب المشاركة في الانتخابات مشغولة بالتحضير لها.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *