زواج سوداناس

حسن رزق: “الإصلاح الآن” لن تتوقف وإن خرج رئيسها



شارك الموضوع :

أكد حسن رزق، نائب رئيس حركة (الإصلاح الآن) أن المكتب السياسي للحركة لا يوجد به من العتبانية غير غازي صلاح الدين وزوجته. وقال لـ(اليوم التالي) إن سامية هباني ليست موجودة بصفتها زوجة لغازي، فهي مؤهلة وكانت عضوة بالبرلمان ووزيرة من قبل، مؤكداً أن المسألة تخضع لتأهيل الشخص وليس لأسرته، مضيفاً: “على من يقول إن العتبانية يسيطرون على الحركة أن يأتي لنا بشخص غير غازي عدا زوجته التي تخالفه الرأي في كثير من الأحيان”. وأكد رزق أن الإصلاح الآن لن تتوقف حتى ولو خرج رئيسها. وفي معرض تعليقه على هجوم محمد بشير سليمان نائب رئيس الحركة والمقال من رئاسة مكتبها التنفيذي قال إن أي شخص يريد الانضمام للحركة نرحب به، وأيضاً أي شخص يريد الخروج منها يمثل لنا خسارة، ولكن هذا من حقه ونتمنى له التوفيق، لافتاً إلى أن بشير لم يعلن خروجه حتى الآن، وفسر خروج البعض بعد انضمامهم للحركة قائلاً: قد لا يجد البعض ما يريدونه من تطلعات داخل الحركة ولذلك يخرجون منها.
من جانبه تعجب سامي عبد الوهاب مسؤول الطلاب بالحركة وعضو المكتب السياسي للحركة من انفعال سليمان، وقال إن سليمان نفسه أقر بفشله في إدارة المكتب التنفيذي للحركة، مؤكداً أنه ليست لدى سليمان أي مقدرات للإدارة، وأن فشله لديه شواهد على المستوى التنظيمي، موضحا أن أغلب شباب الحركة تذمروا عند انضمامه لها، وقالوا: “لا يمكن أن يديرنا رجل بهذه العقلية”، متهماً سليمان بأنه أتى للإصلاح الآن وهو ما زال يتشبث بتلابيب المؤتمر الوطني

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *