زواج سوداناس

“في مثل هذا اليوم”.. إستقلال المغرب 7 أبريل 1956



شارك الموضوع :

“في مثل هذا اليوم” فقرة يقدمها موقع النيلين للرجوع و قراءة التاريخ بصورة بسيطه و لتسليط الضوء على ابرز الأحداث التي غيرت من التاريخ.

ترجع تسمية المغرب إلى العرب القدماء الأصليين الذين سكنوا شبه الجزيرة العربية مكان غروب الشمس، لأن العرب القدماء اعتقدوا أن الشمس تشرق عندهم وتغرب في المغرب.

وقد اتصل أولئك العرب بالمغرب أثناء فتوحاتهم لشمال أفريقيا، ويستعمل الأمازيغ كلمة المروك وهو اسم محلي مغربي أمازيغي وهو اختصار لاسم «مراكش»، التي تعني أرض الله أو أرض الرب بالأمازيغية.

وعلم المغرب أرضيته حمراء رمزاً لدماء الشهداءوعليه نجمة خماسية رمز أركان الإسلام الخمسة، والبلد متعدد الإثنيات فقد استضاف عبر التاريخ الفينيقيين واليهود والعرب ونازحين من جنوب الصحراء ومن الرومان والمور، وكان لهذا أثر كبيرعلي التركيبة الاجتماعية للمغرب ولكل منطقة من المغرب خصوصيتها، أما عن تاريخ المغرب فيمثله تعاقب تاريخي لمجموعة من الدول والحضارات التي تعاقبت على المغرب.

وكان الأمازيغ هم السكان الأصليين وهم الذين أسسوا اتحادات وممالك قبلية مثل «مازيليا» و«موريتانيا»و«نوميديا» كان ذلك في القرن الثاني قبل الميلاد إلى أن وقعت تحت الاحتلال الروماني ثم البيزنطيين ثم المرابطين فالموحدين فالمرينيين والسعوديين،وصولا إلى العلويين عام ١٦٦٦م وإلي الآن.

وكانت قد وقعت تحت الاحتلال الإسباني وفي الفترة من 1920 إلى 1927 كانت ثورة الريف في الشمال وقيام جمهورية الريف بقيادة الأمير محمد عبدالكريم الخطابي،خاصة في سنتين 1921 و1926.

وتقوت المعارضة ذات النزعة الوطنية، وشرع في المقاومة،في الجبال وفي المدن؛ في 1930، ظهر أول تنظيم سياسي مغربي، بزعامة كل من علال الفاسي ومحمد بلحسن الوزاني، وهم الذين أسسا لاحقا حزب الاستقلال وفي الحرب العالمية الثانية، كانت الحركة المعارضة للحماية قد قويت، وكانت الجامعة العربية والولايات المتحدة يساندونها وكان السلطان محمدالخامس يدعمها بدوره (خطاب طنجة في أبريل 1947)، وقد أكد موقفه المناوئ للحماية أثناء الاحتفال بعيد العرش سنة 1952، وتجاوب معه الشعب فنظمت مظاهرات مساندة لمساعيه في الدارالبيضاء على الخصوص.

وواجهت سلطات الاحتلال المتظاهرين بالعنف وقد عملت سلطات الاحتلال على كسب دعم الاقطاعيين، خاصة، لخلع ملك البلاد الشرعي، وإحلال ابن عمه (بن عرفة) محله، وكرد فعل على ذلك، دعا رجالات الحركة الوطنية إلى الكفاح المسلح إلى أن أعلن استقلال المغرب عن إسبانيا «زي النهاردة» في ٧ أبريل ١٩٥٦.


النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *