زواج سوداناس

الاتحادي يشكّل لجنة لمقابلة الحركات وتقديم ضمانات لمشاركتها في الحوار



شارك الموضوع :

شكّل الحزب الاتحادي الديمقراطي الذي يقوده مساعد الرئيس د. “جلال يوسف الدقير” لجنة لمقابلة الحركات المسلحة لإقناعها بقبول الحوار وتقديم ضمانات دخولهم الخرطوم ورجوعهم لمواقعهم عقب انتهاء الحوار. وقال “الدقير” خلال مخاطبته ختام الحملة الانتخابية لحزبه بدائرة (ود رعية) بولاية الجزيرة: (على الحركات أن تأتي هنا وإن كانوا لا يثقون في الضمانات الحكومية فنحن نقدم لهم ضمانات برقاب الاتحاديات قبل الاتحاديين لتحرسهم إلى أن يقضوا غرضهم). وأكد أن الحزب الاتحادي ضمان لسلامة البلد (إذا صلح الجسد الاتحادي صلح جسد الوطن كله).
وطالب “الدقير” في حديثه أحزاب الحكومة والمعارضة بإعلاء مصلحة الوطن على مصالحهم الحزبية، وجدد التأكيد بوجود تعهدات من المؤتمر الوطني بإنفاذ كل ما يخرج به الحوار عقب الانتخابات. ووصف مساعد الرئيس مشاركة السودان في (عاصفة الحزم) بأنه دفاع عن السعودية وعن شرعية اليمن، وقال: (عودتنا للحضن العربي عودة بدورنا الريادي).
من جهة أخرى أعلن “الدقير” تهيؤ الظروف لإعادة إعمار مشروع الجزيرة، وامتدح خلال مخاطبته الجماهير أمام (مسيد الشيخ عوض الجيد) دور الطرق الصوفية في نشر الوسطية في ظل انتشار الفكر التكفيري، وقال: (لا تهتموا لمن يتهمكم بالبدع، فنحن لن نتخلى عن اعتدالنا أبداً).

 

 

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *