زواج سوداناس

عبدالرحمن المهدي: الانتخابات تمثل الخيار الوطني



شارك الموضوع :

قال نائب الرئيس السوداني، حسبو محمد عبدالرحمن، إن ربط إجراء الانتخابات بنتائج الحوار الوطني يعني دخول البلاد في حالة فراغ دستوري، بينما دعا مساعد الرئيس عبدالرحمن الصادق المهدي، لاتخاذ صناديق الاقتراع وسيلة للحكم باعتبار أنها الخيار الوطني.
وأكد نائب البشير، خلال التنوير الذي قدمه للبعثات والوفود الإعلامية المشاركة في تغطية الانتخابات يوم الثلاثاء، بالخرطوم، أن الحكومة مستعدة لمواصلة الحوار الوطني بعد انتهاء الانتخابات، وأضاف “اخترنا السير في خطين متوازيين هما سير الانتخابات واستمرار الحوار”.
في السياق قال مساعد الرئيس عبد الرحمن الصادق المهدي، إن الانتخابات تعتبر من الوسائل المدنية التي يتراضى عليها الشعب للوصول إلى السلطة، وأن أي سبيل آخر غيرها نتيجته تصبح صفرية.
وأضاف خلال تفقّده  مركز “سان فرانسيس” للاقتراع بالخرطوم “يجب اتخاذ صناديق الانتخابات سبيلاً وحيداً للوصول لحكم البلاد بدلاً من صناديق الذخيرة” مشيراً إلى أنها تمثل الخيار الوطني.
من جهته أوضح رئيس وفد الإعلاميين صالح عوض، في تصريحات صحفية عقب لقاء نائب الرئيس، أوردتها وكالة السودان للأنباء، أن النائب فنَّد موقف الاتحاد الأوروبي من الانتخابات، معلناً رفضهم لأي تدخل دولي في هذا الشأن”.
ورداً على أسئلة الإعلاميين حول مقاطعة المعارضة للعملية بحجة عدم استكمال الحوار، قال عبدالرحمن إن انتظار نتائج الحوار يعني حدوث فراغ دستوري، وأنهم اختاروا السير في خطين متوازيين، سير الانتخابات واستمرار الحوار.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *