زواج سوداناس

“الوطني”: فوز مرشحين مستقلين هزيمة لبرنامج الحزب



شارك الموضوع :

عد المؤتمر الوطني بنهر النيل فوز مرشحين مستقلين في الولاية هزيمة لبرنامج الحزب، لكنه حسبه دليلا على نزاهة وشفافية العملية الانتخابية وحيادية القائمين على أمرها بالولاية، وكشف الفريق الهادي عبد الله، رئيس المؤتمر الوطني لـ(إس. إم. سي) عن قيام لجان تنظيمية لتقييم وتحليل نتائج الانتخابات وتقييم الدورة التنظيمية المنتهية من عمر الحزب برمتها، موجهاً بتكوين لجنة حزبية برئاسة نائب رئيس الحزب لإدارة حوار مع المستقلين الفائزين في دائرة أبو حمد للتوصل معهم إلى برنامج وفاق وطني يمكنهم من قيادة المرحلة القادمة إلى جانب الحزب والدولة، قائلاً: قطعا لن يعمل المستقلون بمفردهم وأكد أنهم يقدرون الجهد الذي بذل من قبل منسوبي حزبهم وكان المرشح مبارك عباس قد فاز بالدائرة القومية بأبو حمد على مرشح الحزب محمد أحمد البرجوب، كما فاز بالدائرة القومية دنقلا بالولاية الشمالية المرشح المستقل أبو القاسم برطم على مرشح الوطني بلال عثمان بلال

 

 

اليوم التالي

 

 

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ما نحن جبنا الزيت

        أولاً هي هزيمة للوالي الذي لايدري ولا يدري انه لا يدري. ولو لم ينزل في ظل الشجرة في العام 2010 لكان اكبر نكرة في تاريخ ولاة نهر النيل.
        ثانياً هي هزيمة نكراء للوطني .
        وثالثاً هي هزيمة لكل الأحزاب السودانية.
        رابعا تكوين لجان لإدارة حوار مع المستقلين الفائزين من هنا تبدأ المساومة والمغريات والوعد والوعيد.. وكفاية حياة في جلباب المؤتمر الوطني
        ونحن في منتظرين الوالي المستقل والرئيس المستقل وان كانت الأخيرة صعبة.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *