زواج سوداناس

مقتل رهينتين غربيين في عملية أميركية



شارك الموضوع :

قالت الولايات المتحدة، الخميس، إنها نفذت عملية لمكافحة الإرهاب في يناير أسفرت عن مقتل رهينتين أحدهما أميركي والآخر إيطالي كان تنظيم القاعدة يحتجزهما في المنطقة الحدودية بين باكستان وأفغانستان.

وقال البيت الأبيض إن العملية التي قتل فيها الطبيب الأميريكي وارين وينشتاين والإيطالي جيوفاني لو بورتو أسفرت عن مقتل القيادي الأميركي بتنظيم القاعدة أحمد فاروق والقيادي آدم عدن.

وعبر البيت الأبيض في بيان عن أسفه لمقتل الرهينتين وقال إن الولايات المتحدة لم يكن لديها ما يدعو للاعتقاد بوجود الرهينتين في المجمع الذي تم استهدافه.

وقال الرئيس الأميركي باراك أوباما في كلمة له إنه يتحمل المسؤولية الشخصية عن هذا العملية وبالتالي مقتل الرهينتين، وأنه أمر بالكشف عن العملية رغم سريتها حتى يعلم أهل الرهينتين مصيرهما، كما قدم أحر تعازيه للعائلتين. وقال إنه يجب التعلم من الأخطاء لتفادي مثل هذه الحوادث مستقبلا.

وكان تنظيم القاعدة خطف فاينشتاين العامل الإنساني الأميركي في 13 أغسطس 2011 في باكستان في منزله في لاهور (شرق)، بينما فقد الإيطالي لوبورتو عام 2012

سكاي نيوز.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *