زواج سوداناس

تحرير مواطنين من قبضة التمرد بجنوب كردفان



شارك الموضوع :

حررت القوات المسلحة السودانية، وقوات الدعم السريع، 65 مواطناً من قبضة الحركات المتمردة بولاية جنوب كردفان، بمنطقتي شات الدمام وشات أم زراق، وتوقعت حكومة الولاية تحرير أعداد كبيرة من المواطنين في الأيام القليلة المقبلة.
وقامت القوات الحكومية يوم الثلاثاء، بتمشيط مناطق شات الدمام وشات أم زراق، وحررت عشرات المواطنين من أسر المتمردين وأعادتهم إلى عاصمة الولاية كادوقلي.
وقال معتمد محلية البرام جابر إبراهيم لـ”الشروق” إن المواطنين الذين حررتهم القوات المسلحة، وقوات الدعم السريع، كانوا يعانون أوضاعاً إنسانية قاسية خاصة وأن غالبيتهم من الأطفال والنساء والشيوخ.
وأشار إلى ترتيبات تجريها الحكومة لحصر المواطنين وتقديم المساعدات اللازمة لهم، مؤكداً أن الوصول إلى كل المواطنين المحتجزين طرف المتمردين يمثل هدفاً استراتيجياً، باعتبار أن المتمردين يستخدمون هؤلاء المواطنين لتطويل أمد الحرب.
وقال إبراهيم إن الحكومة تتوقع وصول أعداد كبيرة من المواطنين في الأيام المقبلة، من المناطق التي ستدخلها القوات الحكومية.
من جانبه أوضح أحد العائدين ويدعى كوكو باشا، في حوار قصير مع مراسل “الشروق” من جنوب كردفان، أن المتمردين كانوا يجبرونهم على دعم قوات الجيش الشعبي من قوتهم ومالهم -بحسب تعبيره-.
وقال إن القوات الحكومية أوصلتهم إلى مدينة كادوقلي بعد فرار قوات المتمردين، الذين كانوا يشكلون حكومة في المناطق التي يسيطرون عليها، معبراً عن ارتياحه لوصوله إلى مدينة كادوقلي وقال إنهم يشعرون بالأمان الآن.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *