زواج سوداناس

يجمعون ويطرحون على كيفهم


شارك الموضوع :

شهدت العاصمة التشيكية براغ اجتماعاً لفلكيين من عدد من البلدان، وبنهاية الاجتماع كان قد تقرر رفع عدد كواكب المجموعة الشمسية إلى 12 لا أعرف كم كان عدد تلك الكواكب قبل اجتماع براغ هذا، ولكنني أحتج على رفع عددها إلى 12!! هي الدنيا سايبة؟ بعد سنوات من العذاب في المدارس والجامعات لا يعرف معظمنا من تلك الكواكب سوى المريخ وزحل والمشتري والزهرة .. وسبب اقتصار معرفة السودانيين بأسماء الكواكب الأربعة الآنفة الذكر، هو أن المريخ أحد أندية السودان الكروية المعروفة ومقره مدينة أم درمان، والزهرة أيضاً فريق في أم درمان وأهل أم درمان مثل أهل لبنان لديهم مهارات في الترويج لكل ما يخصهم، بل هناك ام درمانيون يعتبرون مدينتهم كوكباً مستقلاً عن كوكب الأرض، ولولا أن النازحين من مختلف الأقاليم نجحوا في التسلل إلى ام درمان لقامت فيها من زمان (حركة تحرير). وليس سراً أن الأم درمانيين لا يعترفون بالخرطوم كمدينة مستقلة قائمة بذاتها بل يعتبرونها ضاحية عشوائية لمدينتهم. وزحل أيضاً صار معروفاً بسبب الشعراء الغنائيين الأم درمانيين، فكثيرون منهم قالوا للحبيبة «وراكِ، وراكِ حتى لو كنت في زحل، بدرجة أنني في صباي كنت أحسب زحل مدينة في القطب الشمالي يصعب الوصول اليها وأرجو ألا يزعل مني أهل أم درمان فقد أثبتت وقائع التاريخ أنهم ذوو نزعات امبريالية توسعية تسلطية.. احتكروا كل الأنشطة العامة فعندهم أشهر لاعبي كرة القدم والغناء والشعر والمساطيل وعلماء الاقتصاد والرياضيات والكلية الحربية.. وبسبب مؤامرات أهل أم درمان صار السودان البلد الوحيد في العالم الذي تنطلق فيه إذاعته وتلفزيونه الرسميان من غير العاصمة الرسمية (الخرطوم) وبكل جدية فإن مسألة زيادة عدد كواكب المجموعة الشمسية أمر لا ينبغي السكوت عليه.. هل لدى من اتخذوا القرار ذاك تفويض/ توكيل منك ومني؟ إلى متى يقرر حفنة من الناس أمورا لتصبح ملزمة لسائر الخلق؟ وسأظل أتساءل للمرة الألف: إلى متى نبقى إمعات يقولون لنا هذا هو خط الاستواء وهذا هو توقيت قرينتش الذي تضبط عليه ساعتك فنقول سمعاً وطاعة؟ وماذا كانت عاقبة تبعيتنا العمياء للغرب؟ المدار الذي يمر بمنطقتنا أسموه مدار السرطان وصرنا نحن منطقة مدارية سرطانية! كان ممكناً أن يسموه مدار الفراولة أو البرتقال أو حتى مدار الإسهال، فالأسماء ببلاش، ولكنهم تعمدوا ربط منطقتنا باسم مخيف، في حين أن المدار الذي يقابله جنوب خط الاستواء صار مدار الجدي (ويفسر هذا لماذا ظل شعراء ومطربو أم درمان الإمبريالية يوجعون رؤوسنا على مدى سنوات بتشبيه الفتاة الجميلة بالجدي.. ولكن لا بأس ففتاة تطرب لتشبيهها بحيوان لا يستحق أن تغار منها بقية بنات البلد!).
وعلى صعيد آخر أنظر إلى ما سيعانيه عيالنا في المدارس بسبب ترقية بعض النجوم إلى كواكب وإلحاقها قسراً بالمجموعة الشمسية (دخلت موقع قوقل عند هذه النقطة واكتشفت أن كواكب المجموعة الشمسية كانت تسعة حتى مؤتمر براغ المشؤوم).. ألا يكفي ما عانوه من تفكك الاتحاد السوفيتي؟ كانت عاصمته موسكو، و.. بس، والآن صار التلاميذ مطالبين بمعرفة جمهوريات طاجنستان وشيشكبابستان وزفتستان وكخستان وكاكاستان ولكل منها عاصمة يسبب اسمها التواء المصران!
والأعجب من كل ذلك أن مؤتمر براغ ذلك قرر استبعاد كوكبا يحمل اسم يورانوس من المجموعة الشمسية.. أي والله العظيم.. تلاعبوا بنا منذ فجر التاريخ الحديث، وسكتنا لأننا من فرط بلاهتنا نصدق أن السكوت من ذهب.. ثم نصمت دهراً وننطق كفراً، ثم نتهم من ندين لهم بالطاعة العمياء في شؤون كوكب الأرض بالكفر ونهددهم بالويل والثبور.. ولكن هل يخاف النسر من الزرزور؟

jafabbas19@gmail.com

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *