زواج سوداناس

الخرطوم توجِّه بجهود إضافية بشأن خروج “يوناميد”



شارك الموضوع :

وجَّهت الرئاسة السودانية، ببذل جهود إضافية بشأن تطبيق استراتيجية خروج قوات البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي “يوناميد” من دارفور، وقالت الخرطوم إن هناك اتفاقاً ينص على تولي القوات الحكومية مسؤولية تأمين المناطق عقب خروج يوناميد.

ووقف النائب الأول للرئيس، بكري حسن صالح، لدى لقائه بمكتبه بالقصر الرئاسي يوم الثلاثاء، وزير الخارجية علي كرتي، على مجريات عمل اللجنة المكلفة بالملف، موجهاً بإحكام تنسيق عمل اللجنة الوطنية لإنفاذ استراتيجية خروج “اليوناميد”.

وطالب صالح ببذل المزيد من الجهود فيما يتعلق باستراتيجية خروج اليوناميد من دارفور، وفقاً لما يتم التوافق عليه بين الحكومة والأمم المتحدة، مشدداً على أهمية دور الاتحاد الأفريقي في هذا الشأن.

وقال كرتي في تصريحات صحفية عقب اللقاء، إن اللجنة تهدف في خطتها للوصول إلى خروج نهائي لقوات يوناميد من البلاد، مع نهاية المناقشات مع اللجنة الأممية المكلفة بذلك، مشيراً إلى أن المشاورات والمناقشات جارية بين الطرفين لحين تحديد تفاصيل خطة الخروج.

وأوضح أن هناك اتفاقاً بأن تتولى القوات الحكومية تأمين المناطق عقب خروج القوات الأممية، منوهاً إلى أن اللجنة الوطنية لتنفيذ اتفاق الخروج تضم الجهات المعنية كافة.

وأضاف كرتي أن الجهود الحالية تركز على تطوير فكرة موحدة للتوقيع عليها، وأن الحوار الآن يجري حول المدى الزمني للعملية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *