زواج سوداناس

الحسن لـ”الوطني”: إياك وأحزاب “الفكَّة” فإنها تقدِّد الجيوب



شارك الموضوع :

استبق محمد الحسن الميرغني، رئيس الحزب الاتحادي الأصل المكلف، تشكيل الحكومة الجديدة، بما سماها “نصيحة مهمة للمؤتمر الوطني” لخصها في عدم الإكثار من استصحاب “أحزاب الفكة” موضحاً أن “الفكة تقدد الجيوب” على حد قوله، مؤكداً أنها لا تفعل شيئاً غير أن تأخذ دون أن تقدم عطاء، وقال الميرغني لـ(اليوم التالي): “ليسأل الوطني نفسه ماذا أضافت إليه هذه الأحزاب في الماضي وماذا خصمت منه”، وطالب المؤتمر الوطني باعتباره صاحب الأغلبية المخوِّلة له تشكيل الحكومة الجديدة أن يراعي في تحالفاته القادمة الحرص على التعاون مع أحزاب ذات ثقل حقيقي تضم في عضويتها الخبراء والعلماء والمفكرين والمنتجين ولها علاقات خارجية ممتدة لتشكل إضافة حقيقية للحكومة الجديدة، محذراً في ذات الوقت من ركون المؤتمر الوطني لاستصحاب أحزاب ضعيفة عرفت في التاريخ السياسي المعاصر بأحزاب الفكة وأنها عالة على الوطني وعلى الدولة وعلى الشعب وليس لديها ما تضيفه بل تظل خصماً على الدوام.

وبينما نفى الحسن الميرغني، شروعهم في أي مباحثات مع المؤتمر الوطني، ذات صلة بالمشاركة في الجهاز التنفيذي لمرحلة ما بعد الانتخابات، إلا أنه نبه إلى إن الحد الأدنى الذي يمكن أن يقبل به الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل هو ذلك الثقل الذي يمكن الحزب من الوفاء بالتزاماته تجاه ناخبيه

 

 

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        محمد الحسن

        و الله انت و ابوك الذ اتنين في السودان و دمكم خفيف .

        كدي في البداية امشي قدم كشف حساب للقروش الصرفتها في حملة حزبك الانتخابية ( 1 اعلان راب في 91,6 FM + عدد 10 بوستر لكل مرشح من حزبكم + 1 اعلان دلقان لكل مرشح + لقاء صحفي لسيادتك ) و رجع باقي القروش لي خزنة الدولة .
        بالمناسبة ناسك الصدقوك و دفعوا لسه مستنين قروش الانتخابات و الا حا يخشوا السجن .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *