زواج سوداناس

الإنترنت أبرز وسائل “داعش” للتغرير بالفتيات والشبان



شارك الموضوع :

يتبع أفراد تنظيم “داعش” أساليب عديدة للتغرير بالفتيات حول العالم وإقناعهن بالانضمام إلى التنظيم في كل من العراق وسوريا. وتعتبر شبكة الإنترنت من أبرز الوسائل المعتمدة.

وفي محاولة لكشف أساليب التنظيم بإغواء الفتيات، قامت صحافية تعمل لصالح شبكة التلفزيون الكندي بالتظاهر بالرغبة بالذهاب إلى سوريا وتسجيل محادثات تمت عبر سكايب مع أحد عناصر التنظيم الذي عرف نفسه باسم “أبو عنتر”.

وانتقل الشاب البريطاني من أصل صومالي، أحمد كانتر أو أبو عنتر، إلى مدينة الرقة السورية وانضم إلى “داعش”. وحاول التغرير بالفتاة التي ظن أنها تبلغ الـ15 من العمر ولقنها كيفية الفرار من بيتها للتوجه إلى سوريا عبر تركيا والزواج به.

والجدير بالذكر أنه في نفس يوم بث التحقيق الذي نشرته صحف عالمية عدة، أعلنت حسابات مؤيدة للتنظيم على موقع تويتر مقتل أبي عنتر في غارة لقوات التحالف على الرقة، غير أن “داعش” لم يؤكد أو ينفي هذه الأنباء.

وتثير ظاهرة إغواء الفتيات من قبل التنظيم مخاوف كبيرة في أوروبا. وبحسب مسؤول في الاتحاد الأوروبي فعدد الأوروبيين المنضمين للتنظيم تجاوز الستة آلاف مقاتل, بينما تجاوز عدد النساء الفرنسيات المنضمات للتنظيم عدد الرجال.

ولا يتوقف استغلال “داعش” للإعلام عند مساحات الإنترنت، فقد أسس التنظيم شركة لإنتاجاته المرئية وصحفاً إلكترونية، بلغات أجنبية وعربية، لغسل الأدمغة ونشر الأفكار المتطرفة بأساليب متطورة.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *