زواج سوداناس

والي شرق دارفور: احتقان الرزيقات والمعاليا سينتهي بالحوار



شارك الموضوع :

طالب والي شرق دارفور الطيب عوض الكريم بانتهاج مبدأ الحوار والتفاوض، وصولاً إلى حلول جذرية تُنهي الاحتقانات بين الرزيقات والمعاليا. وأعلن أنه لا عودة إلى المربع الأول، وأن الحرب دائماً ما تفرز نتائج سالبة.

وأدى يوم الخميس أعضاء المجلس التشريعي بالولاية من محليتي عديلة وأبو كارينكا، القسم أمام الوالي، ورئيس المجلس التشريعي لشرق دارفور فيصل أحمد النور، عقب انتخابهم خلال أبريل الماضي.

وأكد والي شرق دارفور في تصريحات صحفية، أن الحرب تتسبب في أضرار بالغة تؤثر في مسيرة البلاد نحو التطور والنماء بصورة كلية.

وفي السياق، قال رئيس المجلس التشريعي فيصل أحمد النور إنهم لن يدخروا جهداً للتعاون مع جميع المكونات السياسية والمجتمعية لرتق النسيج الاجتماعي، وفض النزاعات القائمة بين مكونات شرق دارفور.

وشدد على التلاحم والتعاضد بين الجميع لتحقيق سلام عادل وشامل بالولاية.

وأشاد النور بالجهود المبذولة من قبل الأجهزة التنفيذية والتشريعية لإزالة التصدعات ووقف العنف الجهوي والقبلي، تحقيقاً للتعايش السلمي والتنمية المستدامة بالولاية.

سونا

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *