زواج سوداناس

نهائي دوري أبطال أوروبا.. حقائق و أرقام تستحق المتابعة



شارك الموضوع :

حقائق وأرقام عن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بين برشلونة ويوفنتوس على الملعب الاولمبي ببرلين مساء اليوم السبت.

– هذا هو النهائي رقم 60 للمسابقة منذ انطلقت تحت اسم كأس أبطال أوروبا موسم 1955-1956 والمرة الأولى التي تستضيف فيها برلين النهائي.

– لم يسبق أن أقيم النهائي في مدينة تابعة لألمانيا الشرقية السابقة لكن ألمانيا الغربية أو ألمانيا الموحدة استضافت مباراة التتويج سبع مرات من قبل في شتوتجارت (1959 و1988) وميونيخ (1979 و1993 و1997 و2012) وجلسنكيرشن (2004).

– بروسيا دورتموند هو الفريق الألماني الوحيد الذي توج باللقب على أرض ألمانية بعد الفوز على يوفنتوس 3-1 عام 1997 في ميونيخ.

– كانت هذه واحدة من خمس هزائم تلقاها يوفنتوس في النهائي بالإضافة إلى أعوام 1973 و1983 و1998 و2003 بينما فاز الفريق باللقب مرتين الأولى بالفوز على ليفربول عام 1985 في ليلة كارثة باستاد هيسل في بروكسل والثانية بركلات الترجيح على أياكس عام 1996 في روما.

– توجت الأندية الإيطالية باللقب 12 مرة بينها سبع لميلانو وثلاث لإنترناسيونالي ومرتان ليوفنتوس.

– توجت الأندية الإسبانية باللقب 14 مرة حيث فاز ريال مدريد عشر مرات آخرها الموسم الماضي بينما فاز برشلونة بأربعة ألقاب.

– اللقب الأول لبرشلونة كان على حساب فريق إيطالي هو سامبدوريا عام 1992 فيما كانت الألقاب الثلاثة الأخرى على حساب فريقين إنجليزيين هما ارسنال في 2006 ومانشستر يونايتد في 2009 و2011.

– يمكن ليوفنتوس أو برشلونة الفوز بثلاثية من الألقاب إذا حقق أي منهما اللقب بعد فوز كل منهما بالدوري والكأس في بلاده.

– سينضم الفائز باللقب إلى الأبطال الذين حققوا الثلاثية من قبل وهم سيلتيك (1967) واياكس (1972) وايندهوفن (1988) ومانشستر يونايتد (1999) وبرشلونة (2009) وانترناسيونالي (2010) وبايرن ميونيخ (2013).

– يمكن لبرشلونة أن يكون الفريق الوحيد الذي يحقق الثلاثية مرتين بعد أن حققها للمرة الأولى عام 2009.

– يسعى ماسيميليانو اليجري مدرب يوفنتوس ولويس انريكي مدرب برشلونة للفوز بالبطولة في الموسم الأول لكل منهما مع فريقه.

– بوسع ليونيل ميسي لاعب برشلونة والذي يتقاسم صدارة هدافي البطولة عبر التاريخ مع البرتغالي كريستيانو رونالدو برصيد 77 هدفا أن يكون أول لاعب يسجل في ثلاث مباريات نهائية بعد أن فعلها عامي 2009 و2011.

– يستطيع اندريا بيرلو أن يحقق ثنائية نادرة باللعب مع وضد نفس الفريق في النهائي والفوز بالبطولة مع فريقين. فقد كان ضمن صفوف ميلانو الذي تغلب على يوفنتوس عام 2003 بركلات الترجيح في مانشستر ويمكن أن يكون على التشكيلة الأساسية لليوفنتوس يوم السبت. وسبق له الفوز بالبطولة عام 2007 مع ميلانو.

– الحارس جيانلويجي بوفون هو اللاعب الوحيد في صفوف يوفنتوس حاليا الذي خاض نهائي 2003 ولا يزال يلعب مع الفريق. ثمانية لاعبين من برشلونة الذين فازوا باللقب عام 2011 يلعبون مع الفريق حتى الآن.

– الفريقان سبق وأن التقيا في أربع مواجهات في أدوار خروج المغلوب منذ موسم 1970-1971 عندما فاز يوفنتوس 4-2 في مجموع المباراتين في بطولة كأس المعارض التي تحول اسمها فيما بعد إلى كأس الاتحاد الأوروبي.

– منذ ذلك الحين تغلب برشلونة على يوفنتوس حامل لقب بطولة الكأس الأوروبية 2-1 في مجموع المباراتين في دور الثمانية موسم 1985-1986 ثم 3-2 في قبل النهائي لكأس أبطال الكؤوس في موسم 1990-1991.

– المواجهة الأخيرة بين الفريقين كان في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا موسم 2002-2003 حيث فاز يوفنتوس 3-2 في مجموع المباراتين وكان لويس انريكي مدرب برشلونة الحالي هو قائد الفريق في مباراة العودة التي أقيمت في برشلونة حيث فاز يوفنتوس في وجود بوفون في حراسة المرمى 2-1 .

يوروسبورت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *