زواج سوداناس

المعارضة الجنوبية: سلفاكير ذهب للعلاج وليس المشاركة في القمة



شارك الموضوع :

وصل رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت إلى دولة جنوب أفريقيا للمشاركة في قمة الاتحاد الأفريقي بجوهانسبيرج. في وقت قالت المعارضة الجنوبية إن سلفاكير ذهب لتلقي العلاج هناك، وليس للمشاركة في القمة.

وقال “سبت مقوك” نائب رئيس لجنه تطوير الحكم الفيدرالي بحكومة د. رياك مشار الموازية، إن الرئيس سلفاكير وصل إلى جنوب أفريقيا للمشاركة في القمة الافريقية، حيث كان في وداعه كبار قادة حكومته، مشيرا إلى أن سلفاكير ظهرت عليه ملامح الإعياء، وأردف يقول: “بحسب المعلومات التي توفرت لدينا، فإن مشاركة سلفاكير ستكون “صورية “، من أجل إثبات أنه شارك فعليا في القمة”، وأكد مقوك أن سلفاكير ذهب إلى جنوب أفريقيا لتلقي العلاج، وأن حكومة الجنوب تريد إخفاء حالته الصحية، التي وصفتها بالمتردية، خوفا من حدوث انشقاقات بالحركة الشعبية، أو حدوث “بلبلة” في الشارع الجنوب سوداني.

وأكد سفير دولة جنوب السودان لدى الخرطوم، ميان دووت في تصريح أمس، إن سلفاكير وصل جوهانسبيرج في وقت متأخر من أمس، وأشار إلى أنه بصحة جيدة، وكشف عن لقاء بينه ورياك مشار قائد المعارضة الجنوبية على هامش القمة، وأوضح أن سلفا سيلقي خطاباً في القمة مساء اليوم، ووصف تدهور أوضاعه الصحية بالشائعة.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *