زواج سوداناس

اتفاق لاستخلاص النفط بواسطة الصمغ العربي



شارك الموضوع :

أكد وزير النفط، محمد زايد عوض، سعي وزارته لتطوير صناعة النفط بالبلاد على أسس علمية بالتعاون مع الجامعات السودانية ومراكز الأبحاث المحلية، كاشفاً عن دراسة لرفع نسبة الاستخلاص من 23% إلى 40% بهدف زيادة الإنتاج.

ووقعت الوزارة يوم الأحد، عقد اتفاق مع جامعة الخرطوم، لتنفيذ المشروع البحثي لاستخلاص النفط بواسطة محاليل صمغ القوار والصمغ العربي، لأول مرة بالسودان.

وتعد الاتفاقية إحدى وسائل زيادة نسبة الاستخلاص وتطوير جيولوجيا وهندسة النفط، للاستفادة من منتجاتنا المحلية مثل الصمغ العربي.

وقال عوض، إن الاتفاق يأتي في إطار التعاون في مجال البحث العلمي مع الجامعات السودانية والمراكز البحثية لزيادة معدل الاستخلاص النفطي، وأضاف” الإنتاج النفطي لم يتجاوز الـ 10% من النفط المكتشف بالحقول السودانية”.

مشاريع قادمة
وبشر وزير النفط بمشاريع قادمة برؤى جديدة التركيز فيها على زيادة معدل الاستخلاص النفطي لزيادة الإنتاج، بجانب العمل على زيادة الاستكشافات لزيادة المخزون النفطي .

وأبدى استعداد وزارته للتعاون مع الجامعات السودانية، مشيراً إلى أنهم في انتظار المشروعات والبحوث والدراسات التي تسهم في حل المشكلات، لافتاً إلى الإمكانيات التي يتمتع بها قطاع النفط في الكوادر البشرية المدربة وشركات النفط الوطنية ومراكز الأبحاث المتخصصة، مشجعاً التعاون مع الجامعات السودانية لتعم الفائدة كل البلاد.

من جهته استحسن نائب مدير جامعة الخرطوم، مصطفى محمد، جهود وزارة النفط، مشيراً إلى أهميتها في تطوير الصناعات الهندسية في البلاد ومن أبرزها صناعة النفط، وقال مدير جامعة السودان للعلوم والتكنلوجيا، هاشم علي إن هذه المبادرة تعد الأولى من نوعها على مستوى الوزارات في مجال التعاون مع الجامعات، في توقيع اتفاقيات من أجل البحث العلمي.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        عزالدين

        الى الامام

        الرد
      2. 2
        المهاجر الى الله

        عندما يكون الأمر عند من هو أهل له فلا تشيل هم..

        خطوة موفقه … تعود على البلاد بشكل عام بالفائدة ، وعلى التعليم والجامعات وانتج الصمغ والقوار بالخير.

        وفقكم الله

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *