زواج سوداناس

900 قمر صناعي لتوفير إنترنت “فضائي”



شارك الموضوع :

أعلن مسؤولون في شركة “إيرباص” الأوروبية أنها تعكف حاليا على تصميم وبناء 900 قمر صناعي، لصالح شركة “ون ويب”، بغرض توفير خدمة إنترنت.

يأتي ذلك في إطار سعي شركة “ون ويب” لتوفير خدمات إنترنت، فائقة السرعة، لمليارات من المستخدمين على مستوى العالم، عبر الفضاء.

ومن المتوقع أن تطلق إيرباص 700 قمر صناعي بحلول عام 2018، في حين ستتاح بقية الأقمار للاستخدام في وقت لاحق.

ولن يزيد وزن أي قمر صناعي عن 150 كيلو غراما، فيما تبلغ الكلفة الكلية للمشروع ما بين مليار ونصف وملياري دولار أميركي، وفقا لما أعلنه مؤسس ومدير شركة “ون ويب” غريغ وايلر.

ومن المتوقع أن يمول المشروع جزئيا عبر كل من مجموعة “فيرجين” المملوكة لرجل الأعمال البريطاني ريتشارد برانسون، وشركة “كوالكوم” المصنعة للشرائح الإلكترونية.

وكان قسم الصناعات الدفاعية والفضائية بشركة إيرباص أعلن أن الشركة ستقوم بتصنيع أول عشرة أقمار صناعية في تولوز في فرنسا، ثم ستنقل عملية البناء إلى الولايات المتحدة.

 

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        سلام

        يا ناس الانقاذ يمكنكم المشاركة بصناعة اجهزة تشويش على هذه الاقمار وهي سهلة الصنع تستخدموها وتبيعوها للحكومات الفاشلة الزيكم حتى لا تفقدوا الرقابة على الانترنت والضرايب من شركات بيع الانترنت كل ما عليكم فعله هو انتظار الاعلان عن ترددات هذه الاقمار ثم صناعة اجهزة التشويش بتركيب برامج ودرايفرات خاصة في الاجهزة التي ستنزل الى السوق للاستفادة من هذه الاقمار وغالبا ستكون هواتف وتابات واجهزة طرفية وانتينات للدسك توب واللابتب

        الرد
      2. 2
        سلام

        مثلا عند تشغيل برنامج اير مون ان جي في اللابتب يعمل بلينكس يمكن اعطاء امر خاص بالتشويش على شبكات الواي فاي باطلاق بيانات عشوائية على نفس ترددها فتصبح عملية الاستقبال شبه مستحيلة وفي خالة القمر تحتاجون لجهاز يعمل على نفس التردد وانتينا وامبلفاير يا مضرين

        الرد
      3. 3
        hiebies

        airmon-ng يستعمل لتهكير الباسورد لشبكات الانترنت wep,wpa,wpa2 وليس للتشويش مافى داعى للقشرة الفاضية. وده امر فى برنامج aircrack-ng مش برنامج زمان فى الجامعة كنا نسمع بحلاق الجامعة اخيرا شفناه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *