زواج سوداناس

الشعبي: اتصالات مع الحركات المسلحة لإدخالها في الحوار



شارك الموضوع :

كشف حزب المؤتمر الشعبي، الذي يترأسه حسن عبدالله الترابي، عن اتصالات يقودها مع الحركات المسلحة والقوى الممانعة، للدخول في الحوار الوطني الذي أطلقه الرئيس، عمر البشير في يناير من العام الماضي، في إطار التوافق بين الفرقاء السودانيين.

وطالبت القيادية بالحزب، سهير أحمد صلاح، طبقاً لـ” المركز السوداني للخدمات الصحفية” الحكومة بتسريع انطلاقة الحوار الوطني، وجدّدت تمسّك حزبها بالاستمرارية في عملية الحوار الشامل بمشاركة الأحزاب والقوى السياسية كافة.

وقالت إن الهدف المرجو هو تحقيق التوافق الوطني وممارسة الديمقراطية بكل شفافية، داعية لفتح المزيد من الحريات ووقف إطلاق النار من جانب الحكومة والحركات المسلحة.

وتوقعت سهير عودة الأحزاب التي خرجت من الحوار ومن بينها الإصلاح الآن ومنبر السلام العادل، إلى العملية من جديد، مرجحةً تأخير انطلاقة الحوار الفعلية أملاً في انضمام الحركات المسلحة والقوى الممانعة للانخراط في عمليات الحوار الشامل.

اس ام سي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *