زواج سوداناس

حركة دبجو: إلغاء السلطة الإقليمية خيانة عظمى



شارك الموضوع :

قالت حركة العدل والمساواة السودانية، الموقعة على وثيقة الدوحة لسلام دارفور برئاسة بخيت عبدالكريم دبجو، يوم الخميس، إن أي حديث حول إلغاء السلطة الإقليمية يمثل خيانة عظمى لأهل دارفور ونكوصاً عن العهود والاتفاقيات السابقة.
وأعلن رئيس الحركة بخيت دبجو، في تصريح لـ”الشروق”، رفضه لأي اتجاه من شأنه إلغاء السلطة الإقليمية لدارفور، وقال إن السلطة تمثل ضمان تنفيذ المشروعات التي أقرتها اتفاقيات وثيقة الدوحة.
إلى ذلك، قال بخيت دبجو، إن الصراعات القبلية التي تنشأ بين الحين والآخر، باتت أكبر مهدد للأوضاع الأمنية في ولايات دارفور، وأشار إلى أن الحركات المسلحة أصبحت لا تشكل أي مهدد للإقليم بعد انخراط أكثر من 70% منها في عمليات السلام.
وأكد رئيس حركة العدل والمساواة، أن الترتيبات الأمنية داخل حركته تسير بصورة جيدة ومن المتوقع الانتهاء منها قريباً.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        وطني السودان

        انتو هدفكم الانفصال.انفصلو وريحونا من دارفور كم دة…..والله كرهتون بيهو….شماعة بس لوكنت رجال وبتقدرو علي المسوليه كنتو طلبتو….دارفور منفصل يعني منفصل ولو بعد حين ….انتبهوا يا حكومتنا والحسن اصلو ليهم اليوم قبل الغد…..ستين دهية

        الرد
      2. 2
        الجعلي الحر

        سلطه داخل جمهوريه السودان دي اول مره نسمع بها

        السلطه هي الجيش و العدل و المساوه هو الجيش و القضاء

        و خزعبلات الترابي و اولاده اولاد النيفاشا و الماسونيات دي اشربوها مويتها

        قال سلطه قال

        بعدين مين الاداكم تفويض ؟ اهل دارفور زاتم ما بعرفوكم و مستبرين منكم

        السلطه هي الجيش و الامن و الشرطه
        انتهي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *