زواج سوداناس

البشير: السودان يواجه ظروف صعبة ” لكن عندما ننظر الى الاقليم من حولنا نحمد الله فهنالك من يأتوننا طلبا للأمن والمأوى”



شارك الموضوع :

جدد المشير عمر البشير رئيس الجمهورية شكره وتقديره لكل المسئولين الذين خدموا الدولة خلال الفترة السابقة مؤكدا أن مسيرة التنمية والتطوير ستمضي بتضافر الجهود وتوحيد الصف ومجهود أبناء الوطن المخلصين معبرا عن رضائه التام عن كل الذين ترجلوا.

وعبر البشير عن ثقته في أعضاء الحكومة الجديدة مشيرا الى أن أعضاء الحكومة السابقة أدوا واجبهم بكل تجرد، منوها الى أن تشكيل الحكومة الجديدة جاء من باب فتح الفرص لأكبر قدر من الكوادر للمشاركة في بناء البلاد فضلا عن أن التشكيل جاء للايفاء بمتطلبات التغيير لاسيما وأن السودان مليء بالكوادر المؤهلة للعطاء في الساحات المختلفة.

وقال البشير خلال الافطار الرمضاني الذي أقامه يوم الخميس ببيت الضيافة بالخرطوم للولاة والوزراء في الحكومة السابقة والولاة والوزراء في الحكومة الجديدة قال ” نتقدم بالشكر لمن شارك في قيادة البلاد في الفترة السابقة سواء في الولايات أو المركز ونرحب بالمشاركين الجدد الذين قبلوا التكليف” .
وأوضح البشير أن المطلوب من الجميع أكبر من كل التطلعات الحزبية والسياسية وغيرها داعيا كل أبناء الوطن سواء المسئولين السابقين أو الحاليين الى العمل بجد والعطاء اللامحدود خدمة لتطلعات الشعب السوداني ورفعته وكرامته.

وأبان رئيس الجمهورية أن الظروف الحالية التي تواجه السودان ظروف صعبة وزاد ” لكن عندما ننظر الى الاقليم من حولنا نحمد الله فهنالك من يأتوننا طلبا للأمن والمأوى” مؤكدا أن السودان آوى الكثيرين ولا يزال يقدم الخير للغير، معربا عن أمله في أن يوفق كل المسئولين في خدمة بلدهم ومواصلة مسيرة النماء والتطور.
وقال المهندس صلاح ونسي وزير رئاسة الجمهورية إن البلاد تحتاج في الفترة المقبلة الى تكاتف الجميع والمساهمة من كل أبناء الوطن والعمل بروح واحدة لتحقيق الهدف المنشود وتلبية تطلعات المواطنين مشيرا الى أن خبرة السابقين ونشاط الجدد سيحقق نتائج ايجابية لصالح الوطن.
الى ذلك عبر دكتور عبد الرحمن الخضر والي الخرطوم السابق متحدثا بالانابة عن الولاة عن شكره وتقديره لمؤسسة رئاسة الجمهورية ممثلة في شخص المشير عمر البشير ونوابه ومساعديه مستحسنا اللقاء وقال إنه لفتة بارعة تعبر عن قيم التواصل وتلاقح الأفكار.
واضاف الخضر أنه ومن معه من الذين ترجلوا لم يحسوا بثقل العبء الا بعد أن تركوا مقاعدهم، موصيا الولاة الجدد بالصبر على الحمل وتحمل المسئولية، متمنيا التوفيق للحكومة الجديدة، مشيرا الى وجود كل من ترجل مع اخوانهم في الحكومة بقلوبهم وفكرهم وخبرتهم وأنهم سيكونون معينين لهم في تحمل المسئولية التي قال أنها مشتركة.
بينما عبر مولانا محمد بشارة دوسة وزير العدل السابق متحدثا بالانابة عن الوزراء عن ثقته في أعضاء الحكومة الجديدة وقال ” نحن ترجلنا لكننا لن نألوا جهدا في مساندة الحكومة الجديدة خدمة للمقاصد العليا للدولة والوطن”.
وتوجه دوسة بالشكر لرئاسة الجمهورية على هذا التكريم مبينا أن من ترجلوا لم يذهبو بعيدا قائلا ” سنعمل مع أخوتنا الجدد ونساعدهم على تحمل المسئولية والايفاء بمتطلبات التكليف لتطوير السودان والحفاظ على منعته وسلامة أراضيه”.

الخرطوم في 25-6-2015م (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        سلام

        صور الكذب

        للكذب صور كثيرة منها:
        1- الكذب على الله تعالى ورسوله:
        وهذا أعظم أنواع الكذب، (والكذب على الله نوعان:
        النوع الأول أن يقول: قال الله كذا، وهو يكذب.
        والنوع الثاني: أن يفسر كلام الله بغير ما أراد الله، لأن المقصود من الكلام معناه، فإذا قال: أراد الله بكذا كذا وكذا، فهو كاذب على الله، شاهد على الله بما لم يرده الله عزَّ وجلَّ، لكن الثاني إذا كان عن اجتهاد وأخطأ في تفسير الآية، فإنَّ الله تعالى يعفو عنه؛ لأنَّ الله قال: وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ [الحج: 78] وقال: لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا [البقرة: 286] وأما إذا تعمَّد أن يفسِّر كلام الله بغير ما أراد الله، اتباعًا لهواه أو إرضاء لمصالح أو ما أشبه ذلك، فإنَّه كاذب على الله عزَّ وجلَّ) (1) .
        وقال تعالى: وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوْحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ [الأنعام: 93].
        (يقول تعالى: لا أحد أعظم ظلمًا، ولا أكبر جرمًا، ممن كذب على الله. بأن نسب إلى الله قولًا أو حكمًا، وهو تعالى بريء منه، وإنما كان هذا أظلم الخلق، لأنَّ فيه من الكذب، وتغيير الأديان أصولها، وفروعها، ونسبة ذلك إلى الله ما هو من أكبر المفاسد.
        ويدخل في ذلك، ادعاء النبوة، وأنَّ الله يوحي إليه، وهو كاذب في ذلك، فإنه -مع كذبه على الله، وجرأته على عظمته وسلطانه يوجب على الخلق أن يتبعوه، ويجاهدهم على ذلك، ويستحل دماء من خالفه وأموالهم.
        ويدخل في هذه الآية، كل من ادعى النبوة، كمسيلمة الكذاب، والأسود العنسي، والمختار، وغيرهم ممن اتصف بهذا الوصف) (2) . وقال صلى الله عليه وسلم: ((لاَ تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يُبْعَثَ دَجَّالُونَ كَذَّابُونَ قَرِيبًا مِنْ ثلاثين كلُّهم يزعم أنَّه رسول الله)) (3) .
        قال الله تعالى: وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُواْ عَلَى اللَّهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْمُتَكَبِّرِينَ [الزمر: 60].
        وقال سبحانه: فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ [الأعراف: 37].
        وقوله تعالى: قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ [الأعراف: 33].
        وقال الرسول صلى الله عليه وسلم ((من كذب علي متعمدًا فليتبوأ مقعده من النار)) (4) .
        وقال: ((من حدث عني بحديث يرى أنه كذب فهو أحد الكذابين)) (5) .
        (وأكثر الناس كذبًا على رسول الله هم الرافضة الشيعة، فإنه لا يوجد في طوائف أهل البدع أحد أكثر منهم كذبًا على رسول الله صلى الله عليه وسلم، كما نص على هذا علماء مصطلح الحديث رحمهم الله، لما تكلموا على الحديث الموضوع قالوا: إن أكثر من يكذب على الرسول هم الرافضة الشيعة، وهذا شيء مشاهد ومعروف لمن تتبع كتبهم) (6) .
        2- الكذب على الناس بادِّعاء الإيمان:
        (كذب يظهر الإنسان فيه أنَّه من أهل الخير والصلاح، والتقى والإيمان، وهو ليس كذلك، بل هو من أهل الكفر والطغيان – والعياذ بالله – فهذا هو النفاق، النفاق الأكبر الذين قال الله فيهم: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللّهِ وَبِالْيَوْمِ الآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ [البقرة: 8] لكنَّهم يقولون بألسنتهم، ويحلفون على الكذب وهم يعلمون، وشواهد ذلك في القرآن والسنة كثيرة، إنهم – أعني المنافقين أهل الكذب يكذبون على الناس في دعوى الإيمان وهم كاذبون، وانظر إلى قول الله تعالى في سورة (المنافقون) حيث صدر هذه السورة ببيان كذبهم حيث قال تعالى: إِذَا جَاءكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ [المنافقون: 1] أكدوا هذه الجملة بكم مؤكد؟ بثلاثة مؤكدات، (نشهد) (إن) (اللام) ثلاثة مؤكدات، يؤكدون أنهم يشهدون أنَّ محمدًا رسول الله، فقال الله تعالى: وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ [المنافقون: 1] في قولهم (نشهد إنك لرسول الله) هذا أيضًا من أنواع الكذب، وهو أشدُّ أنواع الكذب على الناس؛ لأنَّ فاعله والعياذ بالله منافق) (7) .
        3- الكذب في الحديث بين الناس:
        (الكذب في الحديث الجاري بين الناس يقول: قلت لفلان كذا. وهو لم يقله. قال فلان كذا. وهو لم يقله. جاء فلان. وهو لم يأت وهكذا، هذا أيضًا محرم ومن علامات النفاق، كما قال النَّبي صلى الله عليه وسلم: ((آية المنافق ثلاث: إذا حدث كذب))…) (8) .
        4- الكذب لإضحاك الناس:
        روي عن النَّبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((ويل للذي يحدث بالحديث، ليضحك به القوم فيكذب، ويل له، ويل له)) (9) .
        قال المناوي في شرحه للحديث: (كرره إيذانًا بشدة هلكته؛ وذلك لأنَّ الكذب وحده رأس كلِّ مذموم، وجماع كلِّ فضيحة، فإذا انضم إليه استجلاب الضحك الذي يميت القلب، ويجلب النسيان، ويورث الرعونة كان أقبح القبائح، ومن ثم قال الحكماء: إيراد المضحكات على سبيل السخف نهاية القباحة) (10) .
        قال ابن عثيمين: (وهذا يفعله بعض الناس ويسمونها النكت، يتكلم بكلام كذب ولكن من أجل أن يضحك الناس، هذا غلط، تكلم بكلام مباح من أجل أن تدخل السرور على قلوبهم، وأما الكلام الكذب فهو حرام) (11) .
        (والحكمة من هذا المنع أنَّه يجر إلى وضع أكاذيب ملفقة على أشخاص معينين، يؤذيهم الحديث عنهم، كما أنه يعطي ملكة التدرب على اصطناع الكذب، وإشاعته فيختلط في المجتمع الحق بالباطل، والباطل بالحق) (12) .
        5- المبالغة في الإطراء والمدح:
        (تمدح الناس مدرجة إلى الكذب، والمسلم يجب أن يحاذر حينما يثني على غيره، فلا يذكر إلا ما يعلم من خير، ولا يجنح إلى المبالغة في تضخيم المحامد، وطيِّ المثالب، ومهما كان الممدوح جديرًا بالثناء، فإنَّ المبالغة في إطرائه ضرب من الكذب المحرم) (13) .
        فعن المقداد رضي الله عنه، قال: ((أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نحثو في وجوه المداحين التراب)) (14) .
        قال النووي: (اعلم أنَّ مدح الإنسان والثناء عليه بجميل صفاته قد يكون في حضور الممدوح، وقد يكون بغير حضوره، فأمَّا الذي في غير حضوره، فلا منع منه إلا أن يجازف المادح، ويدخل في الكذب، فيحرم عليه بسبب الكذب لا لكونه مدحًا، ويستحب هذا المدح الذي لا كذب فيه إذا ترتب عليه مصلحة، ولم يجرَّ إلى مفسدة، بأن يبلغ الممدوح فيفتتن به، أو غير ذلك) (15) .
        6- كذب التاجر في بيان سلعته:
        عن عبد الله بن أبي أوفى رضي الله عنهما: ((أن رجلًا أقام سلعة في السوق، فحلف فيها، لقد أعطى بها ما لم يعطه، ليوقع فيها رجلًا من المسلمين))، فنزلت: إِنَّ الَّذِينَ يَشْتَرُونَ بِعَهْدِ اللّهِ وَأَيْمَانِهِمْ ثَمَنًا قَلِيلاً [آل عمران: 77] (16) .
        وقال صلى الله عليه وسلم: ((ثلاثة لا يكلمهم الله يوم القيامة، ولا ينظر إليهم: رجل حلف على سلعة لقد أعطي بها أكثر مما أعطي وهو كاذب، ورجل حلف على يمين كاذبة بعد العصر؛ ليقتطع بها مال رجل مسلم…)) (17) .
        8- الكذب على الأولاد:
        فكثيرًا ما يكذب الوالدان على أولادهما الصغار؛ رغبةً في التخلص منهم، أو تخويفًا لهم؛ كي يكفُّوا عن العبث واللعب، أو حفزًا لهم كي يجِدُّوا في أمر ما، أو غير ذلك (18) .
        9- شهادة الزور:
        (الحيف في الشهادة من أشنع الكذب، فالمسلم لا يبالي إذا قام بشهادة ما أن يقرر الحقَّ، ولو على أدنى الناس منه وأحبهم إليه، لا تميل به قرابة ولا عصبية، ولا تزيغه رغبة أو رهبة.
        وتزكية المرشحين لمجالس الشورى، أو المناصب العامة، نوع من أنواع الشهادة فمن انتخب المغموط في كفايته وأمانته، فقد كذب وزوَّر، ولم يقم بالقسط) (19) .
        فعن أبي بكرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ ثلاثًا، قلنا: بلى. قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، وقتل النفس. وكان متكئًا فجلس، وقال: ألا وقول الزور، وشهادة الزور. فما زال يكررها حتى قلنا: ليته سكت)) (20) .
        10- المبالغة في المعاريض:
        لا ريب أنَّ في المعاريض مندوحةً عن الكذب، ولكن هناك من يبالغ في المعاريض، ويتوسَّع فيها توسُّعًا يخرجه عن طوره، ويجعله يدخل فيها ما ليس منها، فتجده يقلب الحقائق، وينال من الآخرين، ويُلبس عليهم، ويحصل على مآربه بالمراوغة والمخاتلة، مما يوقعه في الكذب، فَتُفْقَدُ الثقة به، وبحديثه (21) .
        11- الكذب السياسي:
        الكذب الذي يقوم على القاعدة الميكافيلية التي تقول: (إن الغاية تبرر الوسيلة) أو (الغاية تسوغ الواسطة). وهذه القاعدة يأخذ بها غالبية السياسيين (22) .

        الرد
      2. 2
        سلام

        الكذب على الناس بادِّعاء الإيمان:
        (كذب يظهر الإنسان فيه أنَّه من أهل الخير والصلاح، والتقى والإيمان، وهو ليس كذلك، بل هو من أهل الكفر والطغيان – والعياذ بالله – فهذا هو النفاق، النفاق الأكبر الذين قال الله فيهم: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللّهِ وَبِالْيَوْمِ الآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ [البقرة: 8] لكنَّهم يقولون بألسنتهم، ويحلفون على الكذب وهم يعلمون، وشواهد ذلك في القرآن والسنة كثيرة، إنهم – أعني المنافقين أهل الكذب يكذبون على الناس في دعوى الإيمان وهم كاذبون، وانظر إلى قول الله تعالى في سورة (المنافقون) حيث صدر هذه السورة ببيان كذبهم حيث قال تعالى: إِذَا جَاءكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ [المنافقون: 1] أكدوا هذه الجملة بكم مؤكد؟ بثلاثة مؤكدات، (نشهد) (إن) (اللام) ثلاثة مؤكدات، يؤكدون أنهم يشهدون أنَّ محمدًا رسول الله، فقال الله تعالى: وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ [المنافقون: 1] في قولهم (نشهد إنك لرسول الله) هذا أيضًا من أنواع الكذب، وهو أشدُّ أنواع الكذب على الناس؛ لأنَّ فاعله والعياذ بالله منافق) (7) .

        الرد
      3. 3
        هارب

        وانت فاتح البلد تكية ياالسجمان
        مقصودة ومكشولة محاولاتكم فی احداث تغيير ديموغرافی للسكان فی السودان …سيتم فی غضون سنين قليلة قادمة احلال وابدال السودانيين بالحبش والاريتريين والسوريين وغيرهم …بصراحة كده عايزين كل الشعب يرحل ويفضی ليكم البلد …كل السودانيين شردتوهم ليسهل لكم حكم الشعب الجديد …شعب الاجانب الذين لايستطيعون مطالبتكم بای حقوق مواطنة وهذا ماتريدون

        الرد
      4. 4
        طارق عبداللطسف سعيد

        منقول :

        ويستمر مسلسل التنازل عن اراضي السودان للمحتل المصري بواسطة نظام الانقاذ الاخواني فبعد ان تنازلوا لهم عن حلايب التي احتلها جيش مصر بقوة السلاح واراضي الحوض النوبي والقري شمال وادي حلفا التي تمصرنت في زمن الهوان الانقاذي ,, ها هي حكومة البشير المنبطحه لمصر تعلن منح مصر اراض في النيل الازرق ودلتا القاش !!1

        منح حكام الانقاذ مصر 100 الف فدان في دلتا القاش قابله للزياده !!! ياللهوان و,,,

        دلتا القاش تعتبر اراضيها من اخصب اراضي السودان قاطبه لا يحتاج مزارعي دلتا القاش لاي من الاسمده لان الطمي الذي ياتي مع فيضان نهر القاش الموسمي والذي يصب في دلتا القاش يتجدد سنويا ,,

        لكم بعض المعلومات عن دلتا القاش تبلغ مساحة اراضي دلتا القاش حوالي 730 الف فدان ويقع المشروع في ولاية كسلا ويبعد عن كسلا حوالي 100 كيلو متر وعن اروما حوالي 10 كيلومترات,, يقيم حوالي 400 الف نسمه معظمهم من قبائل البجا بالقرب من الدلتا,, بداْت مشاريع دلتا القاش في عام عام 1870 ابان الحكم العثماني للسودان وكان المحصول الرئيسي هو القطن والذي تم استبداله بزراعة الخروع لصناعة الزيوت الذي تم ايقافه في عام 1983 واستبداله بزراعة الذره الرفيعه ,,, ولكن استمر المزارعون في زراعة الخضروات والفواكه ونجحت في المشروع زراعة البصل الابيض واقيم مصنع لتجفيف البصل في كسلا,,,

        المصريون يدركون تماما اهميه مشروع دلتا القاش والذي لا يقل اهمية عن مشروع الجزيره وان ارض هذا المشروع تبيض ذهبا وكان حلمهم دائما من ايام الحكم العثماني ان يكون لهم موطئ قدم في دلتا القاش وهاهو البشير يتنازل عن دلتا القاش لمصر ويمنحها لهم علي طبق من ذهب !!!

        سياتئ المصريون زمرا لارض القاش وسيتم زراعة تلك الاراضي بخضروات وفواكه دون الحوجه للاسمده او ما يسمي ORGANIC وكلنا يعلم ان الاسواق الاروبيه متعطشه لكل منتج زراعي لا تستعمل فيه الاسمده وستجني مصر الملايين من العملات الصعبه من ارضنا والتي لن تدفع مليم واحد لامتلاكها او ري اراضي مشاريعها فيه وسيبتم توطين الفلاحين المصريين واسرهم في تلك الديار ولن ينال اهل السودان نصيب سوي ما يخرج من سبيلين المصريين من بلهارسيا والتهاب الكبد الوبائي!!!

        المصريين انتشروا في ولاية كسلا والقضارف ونالوا غايتهم في امتلاك ارض القاش ولن يتوقف الحال هناك فعينهم علي اراضي سمسم والقبوب وكسمور والجلبه في ولاية القضارف تلك الاراضي التي نجحت فيها زراعة المحصول النقدي السمسم وعما قريب ستمنح ملايين الافدنه للمصريين لزراعة السمسم وتصديره الي ديارهم والاسواق العالميه,,,

        اما اراض النيل الازرق فالمصريين يعلمون مدي خصوبة تلك الاراضي والتي تتفوق علي غيرها من اراضي السودان بانها تتعمد علي الري المطري وان قلت الامطار فالنيل الازرق الذي لا ينضب معينه ليس ببعيد عن تلك الاراضي,,

        الشعب السوداني مغيب تماما عن كل ما يجري بين البشير والمصريين وهاهو البشير ينفذ وعده للسيسي بمنحه كل ما تحتاجه مصر من اراضي السودان ووعد البشر لمصر لا يقل خطورة عن وعد بلفور وستكون نتائج احتلال مصر لاراضي زراعية في قلب السودان وخيمة علي اجيالنا المقبلة لانهم سيواجهون بكانتونات مصرية سيحميها المصريين بقوة السلاح كما هو حال المستوطنات اليهوديه في الضفه الغربيه,,,

        افيقوا يا اهل السودان وليس لدي شك ان قبائل البجه في شرقنا الحبيب التي تعاني من الفقر والجوع لن تسمح المصريين بامتلاك اراضيهم,,,

        تغني شعرائنا وما زلنا نردد اغنية الفنا زيدان ابراهيم فراش القاش:

        مين علمك يافراش تعبد عيون القاش الخضره وهمس النسيم الماش
        القاش وشمس الصيف والقيف بعاين القيف والدمعه في الرملا مابتحكي شوقك كيف
        وبالله ليه يافراش خلاك وراح القاش
        علي حمرة الورده وحب الندي الرقاش غافل ومعارف انو الزمن غشاش
        وبالله ليه يافراش خلال وراح القاش
        باكر بعود القاش ترجع عيونو حنان
        تطير تداعب المواج بي جناح نسم رياش
        لاكني لو زيك لوجار حبيبي زمان مااظن اعود يافراش لزول نسأك وفات
        وبالله ليه يافراش خلاك وراح القاش

        يا تري هل سنغني مستقبلا بمصري القاش بدلا من فراش القاش!!

        ابدا ما هنت يا سوداننا يوما علينا

        الرد
      5. 5
        طارق عبداللطسف سعيد

        ***الحل الوحيد هو فناء الإنقاذ من حكم السودان ، وتأميم كل شئ وإلغاء الحريات الأربعة ، وطرد المستثمريين وتسليمهم حقوقهم

        الرد
      6. 6
        طارق عبداللطسف سعيد

        ***أقسم بالله رح يبيعوا السودان كله ، بداية بالإستثمار شبه البلوشي وتمكين المصريين وتحقيق أحلامهم بالتوسع جنوب مصر على حساب السودانيين … على السودانيين أن يختاروا إحدى الحسنيين :-
        1- تقسيم السودان لدويلات ، وكل دويله تلم أراضيها عليها وتطرد المصريين والنصابيين وكل المستثمريين ، وتبدأ في تشريع قوانينها الخاصة الدينية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية
        2- وحدة السودان ولم أراضينا وثرواتنا علينا وطرد المصريين والنصابيين وكل المستثمريين ، ونبدأ في تشريع قوانيننا الخاصة الدينية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية

        الرد
      7. 7
        طارق عبداللطيف سعيد

        ويستمر مسلسل التنازل عن اراضي السودان للمحتل المصري بواسطة نظام الانقاذ الاخواني فبعد ان تنازلوا لهم عن حلايب التي احتلها جيش مصر بقوة السلاح واراضي الحوض النوبي والقري شمال وادي حلفا التي تمصرنت في زمن الهوان الانقاذي ,, ها هي حكومة البشير المنبطحه لمصر تعلن منح مصر اراض في النيل الازرق ودلتا القاش !!1

        منح حكام الانقاذ مصر 100 الف فدان في دلتا القاش قابله للزياده !!! ياللهوان و,,,

        دلتا القاش تعتبر اراضيها من اخصب اراضي السودان قاطبه لا يحتاج مزارعي دلتا القاش لاي من الاسمده لان الطمي الذي ياتي مع فيضان نهر القاش الموسمي والذي يصب في دلتا القاش يتجدد سنويا ,,

        لكم بعض المعلومات عن دلتا القاش تبلغ مساحة اراضي دلتا القاش حوالي 730 الف فدان ويقع المشروع في ولاية كسلا ويبعد عن كسلا حوالي 100 كيلو متر وعن اروما حوالي 10 كيلومترات,, يقيم حوالي 400 الف نسمه معظمهم من قبائل البجا بالقرب من الدلتا,, بداْت مشاريع دلتا القاش في عام عام 1870 ابان الحكم العثماني للسودان وكان المحصول الرئيسي هو القطن والذي تم استبداله بزراعة الخروع لصناعة الزيوت الذي تم ايقافه في عام 1983 واستبداله بزراعة الذره الرفيعه ,,, ولكن استمر المزارعون في زراعة الخضروات والفواكه ونجحت في المشروع زراعة البصل الابيض واقيم مصنع لتجفيف البصل في كسلا,,,

        المصريون يدركون تماما اهميه مشروع دلتا القاش والذي لا يقل اهمية عن مشروع الجزيره وان ارض هذا المشروع تبيض ذهبا وكان حلمهم دائما من ايام الحكم العثماني ان يكون لهم موطئ قدم في دلتا القاش وهاهو البشير يتنازل عن دلتا القاش لمصر ويمنحها لهم علي طبق من ذهب !!!

        سياتئ المصريون زمرا لارض القاش وسيتم زراعة تلك الاراضي بخضروات وفواكه دون الحوجه للاسمده او ما يسمي ORGANIC وكلنا يعلم ان الاسواق الاروبيه متعطشه لكل منتج زراعي لا تستعمل فيه الاسمده وستجني مصر الملايين من العملات الصعبه من ارضنا والتي لن تدفع مليم واحد لامتلاكها او ري اراضي مشاريعها فيه وسيبتم توطين الفلاحين المصريين واسرهم في تلك الديار ولن ينال اهل السودان نصيب سوي ما يخرج من سبيلين المصريين من بلهارسيا والتهاب الكبد الوبائي!!!

        المصريين انتشروا في ولاية كسلا والقضارف ونالوا غايتهم في امتلاك ارض القاش ولن يتوقف الحال هناك فعينهم علي اراضي سمسم والقبوب وكسمور والجلبه في ولاية القضارف تلك الاراضي التي نجحت فيها زراعة المحصول النقدي السمسم وعما قريب ستمنح ملايين الافدنه للمصريين لزراعة السمسم وتصديره الي ديارهم والاسواق العالميه,,,

        اما اراض النيل الازرق فالمصريين يعلمون مدي خصوبة تلك الاراضي والتي تتفوق علي غيرها من اراضي السودان بانها تتعمد علي الري المطري وان قلت الامطار فالنيل الازرق الذي لا ينضب معينه ليس ببعيد عن تلك الاراضي,,

        الشعب السوداني مغيب تماما عن كل ما يجري بين البشير والمصريين وهاهو البشير ينفذ وعده للسيسي بمنحه كل ما تحتاجه مصر من اراضي السودان ووعد البشر لمصر لا يقل خطورة عن وعد بلفور وستكون نتائج احتلال مصر لاراضي زراعية في قلب السودان وخيمة علي اجيالنا المقبلة لانهم سيواجهون بكانتونات مصرية سيحميها المصريين بقوة السلاح كما هو حال المستوطنات اليهوديه في الضفه الغربيه,,,

        افيقوا يا اهل السودان وليس لدي شك ان قبائل البجه في شرقنا الحبيب التي تعاني من الفقر والجوع لن تسمح المصريين بامتلاك اراضيهم,,,

        تغني شعرائنا وما زلنا نردد اغنية الفنا زيدان ابراهيم فراش القاش:

        مين علمك يافراش تعبد عيون القاش الخضره وهمس النسيم الماش
        القاش وشمس الصيف والقيف بعاين القيف والدمعه في الرملا مابتحكي شوقك كيف
        وبالله ليه يافراش خلاك وراح القاش
        علي حمرة الورده وحب الندي الرقاش غافل ومعارف انو الزمن غشاش
        وبالله ليه يافراش خلال وراح القاش
        باكر بعود القاش ترجع عيونو حنان
        تطير تداعب المواج بي جناح نسم رياش
        لاكني لو زيك لوجار حبيبي زمان مااظن اعود يافراش لزول نسأك وفات
        وبالله ليه يافراش خلاك وراح القاش

        يا تري هل سنغني مستقبلا بمصري القاش بدلا من فراش القاش!!

        ابدا ما هنت يا سوداننا يوما علينا

        الرد
      8. 8
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***الحل الوحيد هو فناء الإنقاذ من حكم السودان ، وتأميم كل شئ وإلغاء الحريات الأربعة ، وطرد المستثمريين وتسليمهم حقوقهم
        ***أقسم بالله رح يبيعوا السودان كله ، بداية بالإستثمار شبه البلوشي وتمكين المصريين وتحقيق أحلامهم بالتوسع جنوب مصر على حساب السودانيين ، على السودانيين أن يختاروا إحدى الحسنيين :-
        1- تقسيم السودان لدويلات ، وكل دويله تلم أراضيها عليها وتطرد المصريين والنصابيين وكل المستثمريين ، وتبدأ في تشريع قوانينها الخاصة الدينية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية
        2- وحدة السودان ولم أراضينا وثرواتنا علينا وطرد المصريين والنصابيين وكل المستثمريين ، ونبدأ في تشريع قوانيننا الخاصة الدينية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *