زواج سوداناس

سفارة جوبا: باقان سيزور الخرطوم قريباً



شارك الموضوع :

أعلن سفير دولة جنوب السودان في العاصمة السودانية الخرطوم ميان دوت، يوم الأحد، أن الأمين العام للحركة الشعبية الحزب الحاكم في بلاده باقان أموم الذي أُعيد لمنصبه في الـ 23 من الشهر الماضي، سيزور السودان قريباً.
ولم يُحدِّد السفير موعداً قاطعاً للزيارة المرتقبة، واكتفى بالقول إن الزيارة ستتم بعد أن يتسلم أموم مهامه.
وكان باقان أُطيح به من المنصب مع آخرين وتم اعتقاله في ديسمبر من العام 2013 بعد خلافات عاصفة داخل الحزب الحاكم، أدت فيما بعد إلى مواجهات مسلحة بين الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه المقال رياك مشار لا تزال مستمرة إلى الآن.
وجاء قرار إعادة تنصيب باقان في منصبه في إطار اتفاق أروشا التنزانية الموقع عليه في 21 يناير الماضي.
العلاقات الثنائية

سفير جنوب السودان بالخرطوم يلتقي الميرغني ويقول أن اللقاء ركز بشكل خاص على قضية لاجئ جنوب السودان بالسودان، إلى جانب تنفيذ اتفاقيات التعاون المشترك بين البلدين الجارين

وبحث المساعد الأول للرئيس السوداني محمد الحسن محمد عثمان الميرغني مع السفير ميان الأحد العلاقات الثنائية في مختلف المجالات بين الخرطوم وجوبا.
وقال ميان، في تصريحات للصحفيين، عقب اللقاء الذي جري في القصر الرئاسي في الخرطوم، إن الاجتماع ناقش عدداً من القضايا التي تهم البلدين.
وأضاف “أن اللقاء ركز بشكل خاص على قضية لاجئ جنوب السودان بالسودان، إلى جانب تنفيذ اتفاقيات التعاون المشترك بين البلدين الجارين”.
وكشف ميان أن الأمين العام للحركة الشعبية سيزور السودان قريباً بعد تسلُّم مهامه.
وعبَّر عن شكره وتقديره لحكومة السودان لاهتمامها البالغ باللاجئين من بلاده البالغ عددهم حتى الآن 338 ألف لاجئ في ثلاث ولايات سودانية هي النيل الأبيض وجنوب وغرب كردفان.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


17 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Saleh

        والكلب ده عاوز شنو من ( وسخ الخرطوم ) كما قال سابقا ؟؟

        الرد
      2. 2
        عبد الله الأصلي

        لا مرحبا به

        الرد
      3. 3
        ود الجزيرة

        ما عايزين وسخ جوبا في الخرطوم .خاصتا الزباله ده.

        الرد
      4. 4
        sudani

        الكائن القبيح المعقد وسخ الخرطوم انظف منه بقول السودان دوله فاشله اسا شفنا النجاح عندهم لا مرحبا به

        الرد
      5. 5
        وطني السودان

        جاي يعمل شنو الكلب دة. ..راجل مكروه عنصري لا مرحبا لامرحبا.امشي لاسيادك داير شنو من وسخر الخرطوم….

        الرد
      6. 6
        عثمان

        كان يؤيد القبض على البشير بل كان يحث على ذلك . احذروا هذا الوغد ولا مرحبا به . يكره الشماليين بل حقده باين . فهو من كان يقف خلف الانفصال . عليه اللعنة . متخصص في فقط مرارة الشماليين .

        الرد
      7. 7
        عثمان

        كان يؤيد القبض على البشير بل كان يحث على ذلك . احذروا هذا الوغد ولا مرحبا به . يكره الشماليين بل حقده باين . فهو من كان يقف خلف الانفصال . عليه اللعنة . متخصص في فقع مرارة الشماليين .

        الرد
      8. 8
        ود أمبدةamam

        ابعدوا هذا الخنزير قبل ان تطأ اقدامة أرضنا الطاهرة

        الرد
      9. 9
        ود أمبدة

        وغد خنزير ..الله لا يوفقك في مسعاك..

        الرد
      10. 10
        abduabdu

        والله ماعندهم عهد باكر يقول كلام يمشي جوبا يقول كلام تاني

        الرد
      11. 11
        abu faris

        يا سﻻم فرحانين بزيارة باقان اموم للخرطوم . سبحان الله على السذاجه المركبه عندنا
        خبر غير سار بالمرة . !!!!!!
        .

        الرد
      12. 12
        الجعلي الحر

        “من أجل توحيد حزب الحركة الشعبية وإعادة تنظيمه””

        اللي هو اسمو الحركه الشعبيه لتحرير السودان رجاله كده ف اي زول

        عاد باقان و من هنا عاد الترابي

        اشتم الرياح الماسونيه التقسميه بقياده الشيطان الاكبر و الله اعلم

        الرد
      13. 13
        التقدم وثقافة السخافة

        جاي تعمل ايه معانا بعد ما فلقتنا

        الرد
      14. 14
        الجعلي ود البلد

        لا مرحبا بك ايها الكلب النجس الحاقد الوسخ وتف عليك وتف علي الذي يستقبلك من حكومة السودان روح ياعميل لاسيادك الغربيين ولا مكان لك في ارض السودان الطاهرة ولو ما عوج الدنيا الزيك دة مكانة نظافة الحمامات والكوش

        الرد
      15. 15
        الفاتح

        يا وسخان لا مرحبا بك ابدا ابدا

        الرد
      16. 16
        Jak

        هذا الخنزير الأقريقي لا مرحباً به … عليه أن لا يدخل بلدنا مرة أخرى ويدنسها بحقده الدفين
        This hog of Africa shall not be in our Sudan once again

        الرد
      17. 17
        Jak

        أقصد الخنزير الإفريقي وهذا لتصحيح الخطأ المطبعي

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *